اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم

اذهب الى الأسفل

مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم Empty مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم

مُساهمة من طرف عبدالله المسافر السبت 6 مارس 2021 - 14:37

مصطلح الأمّيّة – الأمانة - الأيمان - المؤمن .المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم

موسوعة عقلة المستوفز لمصطلحات وإشارات الصوفية

57 – الأمّيّة
في اللغة :
“ قال أبو عبيد : الأمي في اللغة المنسوب إلى ما عليه جبلة الناس لا يكتب ، فهو [ في ] انه لا يكتب ، على ما ولد عليه “ ( معجم مقاييس اللغة مادة “ أم “ ) .
في القرآن :
وقد سألنا الدكتور عبد الكريم اليافي عن معنى لفظ الأمي في القرآن
- فأجاب :
“ للأمي عدة معان :
1 - نسبة للأم ،

“ 130 “
2- نسبة للأمة عامة ،
3- نسبة لأمة العرب ،
4- نسبة لأم القرى ،
5- نسبة لأم الكتاب ،
6- نسبة للأمم . وذلك ان النسبة للجمع ترجع إلى النسبة للمفرد .
استنتاجات :
1 - من هذه الأصول يكون أحد معاني الأمي الذي لا يقرأ ولا يكتب كأنه نسب إلى ما عليه جبلته ، أو كأنه بقي كما ولدته أمه لا يكتب ولا يقرأ لان الكتابة والقراءة تعليم .
2 - أو يكون الأمي بمعنى العربي منسوبا إلى الأمة الأمية ، اوالى أم القرى اي مكة .
3 - أو يكون الأمي مفرد الأميين اي العرب الذين لم يكن لهم كتاب . انظر غريب القرآن للأصبهاني .
4 - كان اليهود يدعون انهم شعب اللّه المختار وان الرسالة محصورة فيهم ويطلقون على من عداهم من الشعوب لفظ الأمم .
وفي العهدين القديم والجديد إشارات متعددة إلى ذلك .
انظر مثلا إنجيل متى الأصحاح السادس فقرة 32 فان هذا كله تطلبه الأمم والأصحاح العاشر فقرة 5 إلى طريق الأمم .
5 - رسالة الرسول العربي جاءت في الأمم اي في غير بني إسرائيل وهي موجهة إلى الأمم زيادة على بني إسرائيل . والنسبة في العربية إلى المفرد .
وعليه الأمي يعني النسبة إلى الأمم .
اما ان الرسول لم يكن يقرأ ويكتب فيستدل عليه من الآية :
وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك .
ينظر في تفسير القرطبي ج 7 ص 298 “ .
عند الشيخ ابن العربي  :
تتخذ الأميّة 1 عند الشيخ ابن العربي  معنى مغايرا وبعيدا عن معناها اللغوي فلا 
“ 131 “
تقاس عنده بكمية المعلومات المحفوظة أو بمعرفة القراءة والكتابة ، ولكنها منهجية جدلية : فالامي هو الذي يفرّغ ويطهر محله ليقبل بكليته على الفتح الإلهي [ في مقابل العالم بنظره الفكري ] .

“ الأمية عندنا لا تنافي حفظ القرآن ولا حفظ الاخبار النبوية ولكن . . . من لم يتصرف بنظره الفكري وحكمه العقلي في استخراج ما تحوى عليه من المعاني والاسرار وما تعطيه من الأدلة العقلية في العلم بالالهيات . . . فإذا سلم القلب من علم النظر الفكري شرعا وعقلا كان أميا ، وكان قابلا للفتح الإلهي . . . “ ( ف 2 / 644 ) .
..........................................................................................
( 1 ) اما الحلاج فيربط الأمية بجمعية الهمة . فالأرجح انه يأخذها كنسبة إلى أم القرى ، لأنه استعمل في مقابلها “ مكة “ و “ الحرم “ .
يقول : “ سماه الحق “ أميا “ [ 7 / 157 ] لجمع همته “ ( الحلاج . الطواسين . طس الرابع نشر الأب نويا . ص 191 ) .
***
58 – الأمانة
في اللغة :
“ الأمانة التي هي ضد الخيانة ومعناها : سكون القلب “
( معجم مقاييس اللغة ج 1 ص 133 ) .
في القرآن :
لقد وردت في موضع واحد وهو :” إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمانَةَ عَلَى السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَها وَأَشْفَقْنَ مِنْها وَحَمَلَهَا الْإِنْسانُ إِنَّهُ كانَ ظَلُوماً جَهُولًا “. ( الأحزاب 33 / 72 ) .
فالتنزيل العزيز أورد لفظ “ الأمانة “ على الاطلاق فلم يحددها في هذا الموضع المذكور ولا في مواضع أخرى . مما حدا المفسرين إلى فتح باب الاستنباط وكثرت الأقوال فيها 1 .
 
“ 132 “
عند الشيخ ابن العربي  :
نظر أكثر مفسري الأمانة إليها على أنها : قوة أو صفة أو عقيدة أو ما شابه أودعها اللّه أمانة في قلب الانسان أو روحه أو نفسه . 
ولكن الشيخ ابن العربي  قفز من الحال إلى المحلّ . 
اي جعل المحل [ القلب - الروح - النفس ] هو الأمانة التي حملها الانسان 2 .
ونستطيع ان نختصر مفهوم الأمانة عنده بكلمات قليلة ولكنها شديدة الالتصاق بفلسفته .

فالأمانة : هي الصورة 3 التي خلق اللّه آدم عليها ، فاستحق بها الخلافة 4 .
ولذلك يشير إليها أحيانا بكلمة “ الأمانة المعارة “ لان خلافة الانسان دليل على أن الامر بيد من استخلفه ، فالامر إعارة وليس أصيلا .
يقول الشيخ ابن العربي  :

“ الانسان الكامل . . . وحمله هذا السر المعبر عنه بالأمانة التي تبرّأ من حملها الوجود الكلي حين أبى [ الأصل - أبا ] واشفق واعترف بالعجز عن حملها ، المشار إليها بقوله تعالى :” إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمانَةَ عَلَى السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَها وَأَشْفَقْنَ مِنْها وَحَمَلَهَا الْإِنْسانُ “( 33 / 72 ) . . 
فصار بذلك خليفة الرحمن لأنه مخلوق على صورته . . . فلما كان هذا العبد مخلوقا على صورة الرحمن وخليفته سخّر اللّه تعالى له ما في الأكوان من سائر أنواع المحسوسات والمعقولات . . . “ ( شق الجيوب ص 30 - 31 ) . . .

“ النفس الناطقة المميزة العاقلة التي هي ثمرة الكون وغاية الوجود تنقسم إلى قسمين : نفس منسوبة إلى الحق ونفس منسوبة للعبد 5 ، فاما النفس المنسوبة للحق فهي سر اللّه المستحق الوجود الذي قام به كل موجود . . . وهي التي أشار إليها الرسول الأعظم بقوله صلى اللّه عليه وسلم : من عرف نفسه فقد عرف ربه 6 . . . فهذه النفس هي الأمانة . . . “ ( شق الجيوب ص ص 43 - 45 ) .

“ كما قيل لأبي يزيد حين خلع عليه خلع النيابة وقال له : اخرج إلى خلقي بصفتي فمن رآك رآني . فلم يسعه الا امتثال امر ربه ، فخطا خطوة ، إلى نفسه من ربه فغشي عليه - فإذا النداء : “ ردوا على حبيبي 7 “ . . . واستراح من حمل “ الأمانة المعارة “ ( فتوحات - السفر الثالث فقرة 36 ) .
 
“ 133 “

فالشمس كاملة والقمر ناقص : لأنه محو . فصفة ضوئه معارة ، وهي “ الأمانة التي حملها “ ( ف - السفر الأول فقرة 479 ) .

نلاحظ في النصين الثالث والرابع تركيز الشيخ ابن العربي  على صفة الإعارة في الأمانة . وهذا يتفق ونظريته في الخلافة والصورة .
..........................................................................................
( 1 ) فسر القشيري “ الأمانة “ بقوله :
“ ويقال : الأمانة القيام بالواجبات أصولها وفروعها .
ويقال : الأمانة التوحيد عقدا وحفظ الحدود جهدا “ ( لطائف الإشارات ج 5 ص 173 ) .
- اما البيضاوي فيقول :
“ . . . الطاعة وسماها أمانة من حيث إنها واجبة الأداء . . . “ ( أنوار التنزيل ج 2 ص 136 ) .
- “ الأمانة : الطاعة والعبادة “ ( تفسير ابن عباس المكتبة الشعبية بيروت ص 358 ) .
( 2 ) سبق الغزالي الشيخ ابن العربي  إلى هذه النظرة . فالأمانة عنده بمعناها الاصطلاحي شقان : الأول هو المعرفة والتوحيد . 
والثاني هو القلب أو العقل أو السر . ( راجع في معجم الغزالي . الأب جبر ص ص 8 - 9 ) .
( 3 ) راجع “ صورة “ .
( 4 ) راجع “ خلافة “ . كما يراجع “ المواقف “ للأمير عبد القادر الجزائري ص ص 395 - 396 ( الأمانة - الخلافة ) .
( 5 ) النفس المنسوبة إلى الحق هي المخلوقة على الصورة . والنفس المنسوبة للعبد هي النفس المذمومة .
( 6 ) راجع فهرس الأحاديث حديث رقم : ( 13 ) .
( 7 ) انظر شطحات صوفية . عبد الرحمن بدوي ج 1 ص 116 القاهرة 1949 .
***
59 – الأيمان
في اللغة :
“ الهمزة والميم والنون أصلان متقاربان : أحدهما الأمانة التي هي ضد الخيانة ومعناها سكون القلب ، والآخر : التصديق . . .” وَما أَنْتَ بِمُؤْمِنٍ لَنا “[ 12 / 17 ] اي مصدّق لنا . . . “ ( معجم مقاييس اللغة مادة “ امن “ ) .
 
“ 134 “
في القرآن :
ان الايمان في “ القرآن “ هو : تصديق القلب بالغيب ،
( 1 ) اما كلمة “ تصديق “ فمن حيث إن القرآن وضع الايمان في مقابل الكفر .
قال تعالى : ” وَمَنْ يَتَبَدَّلِ الْكُفْرَ بِالْإِيمانِ فَقَدْ ضَلَّ سَواءَ السَّبِيلِ “. ( 2 / 108 ) .
( 2 ) والدليل على أن الايمان تصديق “ القلب “ هو ان التنزيل العزيز جعل محله القلب ، وقارنه بالاسلام الذي هو تصديق اللسان 1 .
قال تعالى : ” إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمانِ “( 16 / 106 ) .
قال تعالى : ” وَلكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمانُ فِي قُلُوبِكُمْ “( 49 / 14 ) .

( 3 ) واما كلمة “ بالغيب “ فتظهر من الأصول التي يتضمنها الايمان ، اي من موضوع الايمان وهو : اللّه ، وملائكته ، ورسله وكتبه ، واليوم الآخر ، والقدر 2 .” فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ “( 4 / 59 ) .” وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِما أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَما أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ “( 2 / 4 ) .عند الشيخ ابن العربي  3 :

للايمان معنيان عند الشيخ ابن العربي  :
الايمان هو فعل التصديق عامة ، وضده الكفر .
ان الايمان هنا غير مرتبط بالاسلام . 
فهو فعل التصديق بشكل عام بعيدا عن موضوع التصديق ، فكل من صدق آمن وان كان موضوع ايمانه ضلالا . 


والشيخ ابن العربي  بذلك ينهج نهج القرآن يقول :
“ واما الايمان فهو امر عام 4 وكذلك الكفر الذي هو ضده ؟ ، فان اللّه قد سمى مؤمنا من آمن بالحق 5 وسمى مؤمنا من آمن بالباطل 6 وسمى كافرا من يكفر باللّه 7 وسمى كافرا من يكفر بالطاغوت 8 “ . ( ف 3 / 338 ) .
وفي نص آخر يبين الشيخ ابن العربي  ان الايمان هو تصديق عامة ، وان العبد سمى مؤمنا في كل فعل ايمان ، 
ولكن فعل ايمانه باللّه يعطيه اسم “ الحنيف “ اي المائل يقول : 

“ 135 “

“ ولهذا قال فيه حنفاء للّه 9 اي مائلين به إلى جانب الحق الذي شرعه واخذه على المكلفين من جانب الباطل ، إذ قد سماهم الحق مؤمنين في كتابه فقال في طائفة : انهم آمنوا بالباطل وكفروا باللّه فكساهم حلة الايمان . فما الايمان مختص بالسعداء ولا الكفر مختص بالأشقياء ، فوقع الاشتراك وتميزه قرائن الأحوال . . . “ ( ف 4 / 57 ) .

الايمان هو نور من اللّه 10 قابل لكل ما يرد منه من دين أو شرع ، حاصل في قلب العبد ، موصلا إيّاه إلى الامن 11 فهو اذن تصديق واستعداد للتصديق 12 قبل المشاهدة والعيان وبعدهما . 

يقول :
“ ان الايمان عبارة عن نور حاصل من قبل الحق تعالى ، متعين من حضرة الاسم الرحيم والهادي والمؤمن لإزالة ظلمة الهوى والطبع ، قابل لكل ما يرد منه [ من الحق تعالى ] من دين أو شرع أو نحوهما فيستحق حامله . . . الامن من سخط الرحمن ، فيسمى بهذا الوصف والحكم الخاص ايمانا وتصديقا ، وعلى التحقيق انما هو أول اعتبار من العلم متعلق بالدين والشرع . . . من غير اعتبار تأييد بدليل وبرهان عقلي أو سمعي أو كشفي . . . والدليل على كونه نورا قول النبي صلى اللّه عليه وسلم : فذلك مثلهم ومثل ما قبلوا من هذا النور 13 . . . واما الدليل على وروده على القلب 14 قوله عز من قائل “ أولئك كتب في قلوبهم الايمان ( 58 / 22 ) . . . “

( تحرير البيان في تقرير شعب الايمان ص 2 - 3 ) .
وهناك نص آخر يظهر فيه الايمان طاقة قابلة للايمان ، وليس ايمانا بنص محدود وهذه من أمهات الافكار عند الشيخ الأكبر .
إذ ان كل ما في الانسان من القوى كالخيال والفكر يتحول إلى طاقة مستعدة لقبول آية صورة ترد عليها ، فكمال 15 علم كل قوة من قواه في تخلصها من كافة ما تعلم ورجوعها إلى حالة الاستعداد 16 .

“ ولقد آمنا باللّه وبرسله وما جاء به مجملا ومفصلا مما وصل الينا من تفصيله وما لم يصل الينا 17 ، ولم يثبت عندنا فنحن مؤمنون بكل ما جاء به . . . اخذت ذلك عن ابويّ اخذ تقليد . . . فعملت على ايماني بذلك حتى كشف اللّه عن بصري وبصيرتي وخيالي . . . فصار الامر لي مشهودا والحكم المتخيل المتوهم بالتقليد موجودا . . . فلم أزل أقول واعمل ما أقوله واعمله لقول النبي صلى اللّه عليه وسلم لا لعلمي ولا
 
“ 136 “
لعيني ولشهودي ، فواخيت بين الايمان والعيان 18 وهذا عزيز الوجود في الاتباع .
فان مزلة الاقدام للاكابر انما تكون هنا : إذا وقعت المعاينة لما وقع به الايمان فتعمل على عين [ اي عن شهود ] لا على ايمان فلم يجمع بينهما . . . والكامل من عمل على الايمان مع ذوق العيان وما انتقل ولا اثر فيه العيان . . . “ ( ف 3 / 323 ) .

وقد فسر شيخنا الأكبر الايمان من خلال التوازن النفسي الذي يعطيه للشخصية بل جعله عين ذلك التوازن ، هذا التوازن هو في الواقع ثمرة الوصول 19 . 

ولكنه فارق علم النفس الحديث بجعله الايمان فعلا سلبيا المؤمن فيه قابلا للايمان وليس فاعلا له ، فالايمان نور من اللّه وهو هديته لأهل منته وأحبابه . 

يقول الشيخ ابن العربي  :
“ الايمان ، هو عبارة عن استقرار القلب وطمأنينة النفس . وذلك ان العبد لما كان طالبا لربه مترددا في طلبه مرة إلى الوثن ومرة إلى الشمس والقمر ومرة إلى النيران ، وهو في ذلك كله متحير 20 لا يستقر ولا يسكن ، فلما علم اللّه منه صدق القصد أفاض على قلبه نور الهداية فاستقر القلب واطمأنت النفس . . . “ ( تذكرة الخواص فقرة 78 ) .
 
“ . . . ان حقيقة الايمان كالشمس : تشرق على بصائر القلوب دون حجاب . . . ويعبر عنه في اصطلاح القوم باسفار صبح الكشف وهو : مقام عين اليقين . فإذا حالت بينهما غيوم الغفلات والهوى نقص الاشراق . . . فإذا ذهبت الغيوم والهوى زاد في اشراقه فاستقر القلب واطمأنت النفس وانبسطت الجوارح للعبودية 21 . فالنور 22 هدية اللّه لأهل منته 23 وأحبابه وأوليائه والسعداء من عبيده “ . ( تذكرة الخواص فقرة 79 ) .

“ . . . اسم المؤمن 24 فلأنه استقر واطمأن عن الترداد والجولان في طلب ربه . . . “ ( تذكرة الخواص فقرة 82 ) .
..........................................................................................
( 1 ) يورد الحديث تفصيلا لهذه النقطة حيث نجد الايمان في مرحلة بين الاسلام والاحسان ، الاسلام من حيث إنه تصديق اللسان والايمان تصديق القلب بالغيب ، والاحسان تصديق
 
“ 137 “
 
- ولكن عن شهود وعيان ، انظر فهرس الأحاديث رقم : ( 14 ) .
( 2 ) إشارة إلى سؤال جبريل النبي صلى اللّه عليه وسلم فقال : “ ان تؤمن باللّه ، وملائكته وكتبه ، ورسله والبعث بعد الموت وتؤمن بالقدر خيره وشره “ .
راجع الحديث مع شرح تفصيلي في كتاب “ مختصر شعب الايمان “ للحافظ البيهقي المتوفى سنة 458 ه . مع الحواشي بقلم محمد منير الدمشقي . طبع المطبعة المنيرية 1355 ه . ص ص 8 - 17 .

( 3 ) عند الكلام على الايمان عند الشيخ ابن العربي  لا بد من التعرض إلى مسألة شغلت العالم الاسلامي بعده ، وهي مسألة ايمان فرعون ، فقبل الشيخ الأكبر كان هناك شبه اجماع على كفر فرعون ، لان فرعون آمن لحظة الموت وايمان الباس لا يعتد به ( غير أن الحلاج جعل فرعون وإبليس من أهل الفتوة راجع كتابه الطواسين ص 172 . و “ إبليس “ في بحثنا هذا ) . 

ولكن للشيخ ابن العربي  نظرة أخرى في فرعون فهو لم يؤمن لحظة موته بل ظهر ايمانه ، الذي كان قد آمنه سابقا ، لحظة الموت . 

يقول :
“ علم فرعون صدق موسى عليه السلام وأضمر الايمان في نفسه الذي أظهره [ الايمان ] عند غرقه حين رأى البأس “ ( ف 3 / 421 طبعة بولاق ) .

“ فلما اخذ [ فرعون ] قلوبهم [ قلوب قومه ] بالكلية اليه ولم يبق للّه فيهم نصيب يعصمهم ، اغضبوا اللّه فغضب فانتقم فكان حكمهم في نفس الامر خلاف حكم فرعون في نفسه ، فإنه علم صدق موسى عليه السلام ، وعلم حكم اللّه في ظاهره بما صدر عنه وحكم اللّه في باطنه بما كان يعتقده من صدق موسى فيما دعاهم اليه ، وكان ظهور ايمانه المقرر في باطنه عند اللّه مخصوصا بزمان مؤقت لا يكون الا فيه وبحالة خاصة فظهر الايمان لما جاء زمانه وحاله فغرق قومه آية ونجا فرعون ببدنه دون قومه عند ظهور ايمانه آية ، فمن رحمة اللّه بعباده قال فاليوم ننجيك ببدنك يعني دون قومك لتكون لمن خلفك آية اي علامة لمن آمن باللّه ان ينجيه اللّه ببدنه . . . “ ( ف 3 / 217 بولاق ) .

“ فعلم [ فرعون ] ان الذي أرسلا [ موسى وهارون ] به هو الحق ، فحصل القبول في نفسه وستر ذلك عن قومه . . . فلما رأى البأس قال آمنت فتلفظ باعتقاده الذي ما زال معه فقال له اللّه :
الان قلت ذلك . فاثبت اللّه بقوله الان انه آمن عن علم محقق واللّه اعلم . . . “ ( ف 3 / 697 بولاق ) .
 
“ فقالت [ امرأة فرعون ] لفرعون في حق موسى انه” قُرَّتُ عَيْنٍ لِي وَلَكَ “[ 28 / 9 ] فبه قرّت عينها بالكمال الذي حصل لها . . . وكان قرة عين لفرعون بالايمان الذي أعطاه اللّه عند الغرق فقبضه طاهرا مطهرا ليس فيه شيء من الخبث ، لأنه قبضه عند ايمانه قبل ان يكتسب شيئا من الآثام . 
والاسلام يجبّ ما قبله . . . “ ( فصوص الحكم ج 1 ص 201 ). 

“ 138 “
- راجع شروح الجامي على هذا المقطع الأخير من فصوص الحكم ، ج 2 ص ص 313 - 314 طبع مطبعة الأمان سنة 1304 ه . على هامش شرح النابلسي .
اما فيما يتعلق بهذه المسألة التي شغلت كثيرا من المفكرين الاسلام وبعد الشيخ ابن العربي  فليراجع :
- رسالة في ايمان فرعون الكوملجني منه نسخة في جامع شريفي في استانبول رقم 868 عمومي .
- كتاب في ايمان فرعون للجلال الدواني توفى سنة 928 ه . طبع المطبعة المصرية سنة 1964 م ، 1383 ه . تحقيق عبد اللطيف ابن الخطيب .
- الأجوبة المرضية عن أئمة الفقهاء والصوفية للأمام الشعراني ورقة 140 مخطوط عند السيد رياض المالح .
- المواقف للأمير عبد القادر ج 1 ص 54 و 306 ،
- “ فر العون من مدّعي ايمان فرعون “ علي بن سلطان محمد القادري . منه نسخة ببرلين 2112 ، وقد طبع بهامش ايمان فرعون للدّواني المطبعة المصرية سنة 1964 تحقيق عبد اللطيف ابن الخطيب .
- ذيل للرسالة المسماة بفر العون للقاري منه نسخة في برلين 2114.
- بحث وافر عن ايمان فرعون ورده للعلامة أبي سعيد الخادمي انظر شرح الطريقة المحمدية ج 2 ص 285 طبع استانبول .
- “ الجاذب الغيبي في شرح الجانب الغربي في حل مشكلات الشيخ ابن العربي  “ ، محمد بن عبد الرسول البرزنجي ت 1303 هـ . توجد منه نسخة مخطوطة عند رياض المالح .
- بحث واسع عن ايمان فرعون وما قاله الشيخ الأكبر ، راجع شرح الاحياء للسيد مرتضى ج 1 ص 256 ج 2 ص 245 طبع المطبعة الميمنية سنة 1306 هـ .

حيث يجد ان من أثبت ايمان فرعون قد زلت قدمه في فهم الشيخ الأكبر لان مراده ليس فرعون وانما فرعون النفس يقول : “ وانما مراده [ الشيخ ابن العربي  ] اسلام فرعون النفس بدليل ما ذكر ( الباب 62 من الفتوحات ) . . . وقسم آخر ابقاهم اللّه في النار وهذا القسم هم أهل النار لا يخرجون منها فذكر منهم فرعون وأمثاله ممن ادعى الربوبية لنفسه . . . وقد أشار إلى كفره في كتابه عنقاء مغرب وفي شرح ترجمان الأشواق وفي تاج التراجم وقال في كتاب الاسفار له مشيرا لذلك . . . فكل ذلك يدل على أنه انما أراد بفرعون النفس . . . “ ج 1 ص 256 .

- نجد في نفح الطيب تأليف احمد المقري المغربي مطبوعات دار المأمون ، مطبعة عيسى البابي الحلبي ج 7 ص 116 
هذه الأبيات للشيخ بن العربي :
قلبي قطبي ، وقالبي اجفاني *** سرى خضري ، وعينه عرفاني .
روحي هارون وكليمي موسى *** نفسي فرعون والهوى هاماني . 

“ 139 “
- بحث عن ايمان فرعون وما قاله الشيخ الأكبر راجع كتاب “ الزواجر عن اقتراف الكبائر “ لابن حجر الهيتمي ص 27 ج 1 طبع مطبعة مصطفى محمد سنة 1356 ه . 

وحيث يجد ان ايمان فرعون باطل ويورد حديثا عن ابن عدي والطبراني انه صلى اللّه عليه وسلم قال : خلق اللّه يحي بن زكريا في بطن أمه مؤمنا ، وخلق فرعون في بطن امّه كافرا . وان ايمانه ايمان بأس لا ينفع . 

كما يتعرض لتفاسير الصوفية ويشير إلى اقدمية فكره ان الايمان ينتفع به ولو عند معاينة العذاب ويرجعه إلى القاضي عبد الصمد الحنفي .
- التأييد والعون للقائلين بايمان فرعون . 
انتصر فيها للشيخ بن العربي . لمحمد ابن عبد الرسول البرزنجي ت 1103 ه . 
منه نسخة بالظاهرية رقم 112 عام مقابلة على نسخة المؤلف .

( 4 ) ويربط الشيخ ابن العربي  كذلك الايمان بالاسلام جاعلا إياه تصديقا خاصا . 
يقول : “ الايمان هو التصديق وجملته قول وعمل ونية وما وافق السنّة يزيد وينقص ويقوى ويضعف ، لان العالم أقوى والجاهل أضعف ذلك بعلمه وهذا بجهله . أول منازل القربة من الايمان قول اللسان : لا اله الا اللّه محمد رسول اللّه تصديقا باللّه وملائكته وكتبه ورسله والبعث والنشور .

وعمل بالجوارح أقام الصلاة وإيتاء الزكاة وإقامة الاحكام . والنية : اخلاص العمل للّه وهو نهوض القلب بعقله ومعرفته إلى اللّه . . . “ ( تذكرة الخواص ص 51 ) .
( 5 ) الايمان بالحق هو الغالب في الآيات القرآنية مما لا يسمح بالإشارة إلى آية بعينها .
( 6 ) إشارة إلى الآية :” أَ فَبِالْباطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَكْفُرُونَ “( 29 / 67 ) .
( 7 ) وهذا غالب على تسمية الكافر في القرآن .
( 8 ) إشارة إلى الآية :” فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ “( 2 / 256 ) .
( 9 ) إشارة إلى الآية” حُنَفاءَ لِلَّهِ غَيْرَ مُشْرِكِينَ بِهِ “( 22 / 31 ) .
( 10 ) انظر الفرق بين المؤمن والعارف وكيف ان المؤمن ينظر بنور اللّه بينما العارف ينظر باللّه عز وجل الخ . . . اللمع للطوسي ص ص 63 - 64 تحقيق عبد الحليم محمود 1960 .
( 11 ) ان الايمان هنا المقصود به الايمان باللّه وليس الايمان عامة لأنه يوصل إلى الامن . راجع المعنى التالي .
( 12 ) انظر درجات الايمان الثلاث عند الشيخ ابن العربي  في “ كتاب تحرير البيان في تقرير شعب الايمان “ مخطوط السيد مطيع الحافظ ص ص 8 - 9 حيث يصل السالك من المرتبة الثالثة التي هي الأخيرة إلى الاحسان .
كما يقسم الايمان إلى خمسة أقسام في الفتوحات 1 / 117 : ايمان تقليد ، ايمان علم ، ايمان عين ، ايمان حق ، ايمان حقيقة . . . اما الحكيم الترمذي ففي كتابه تحصيل نظائر القرآن يرى أن الايمان له ، مرادفات في القرآن :
التصديق والتوحيد يراجع : كتاب الترمذي المذكور ص ص 124 - 125 ،Exegese Coranique P 151. -  

“ 140 “
( 13 ) راجع كلمة مؤمن .
( 14 ) ان الايمان مكانه القلب عند الشيخ الأكبر في مقابل الاسلام الذي محله الصدر . وهذه التفرقة : قرآنية . فالقرآن ربط الايمان بالقلب والاسلام بالصدر . والكلام نفسه يطالعنا عند سهل التستري في كتابه “ تفسير القرآن العظيم “ طبع البابي الحلبي ص 24 حيث يقول :
“ وموضع الايمان باللّه تعالى القلب وموضع الاسلام الصدر . . . “ .
كما نجد التخصيص نفسه عند الحكيم الترمذي في كتابه “ بيان الفرق بين الصدر والقلب والفؤاد واللب “ تحقيق نقولا هير نشر البابي الحلبي 1958 ص ص 41 - 44 وص ص 53 - 54 .
( 15 ) راجع “ كمال “ .
( 16 ) ويظهر ذلك من خلال هذا البيت :” لقد صار قلبي قابلا كل صورة * فمرعى لغزلان ودير لرهبان . . . “هنا يشير الشيخ ابن العربي  إلى وصول القلب عنده إلى مرتبة كماله ، لان كمال القلب هو في رجوعه إلى حالة الاستعداد التي أشرنا إليها . وعندما يصل إلى هذا الكمال يقبل كل صورة .
وبخصوص تكلمة الأبيات وشرحها راجع كلمة “ دين “ ووحدة الأديان .
( 17 ) تظهر هذه الجملة كيف ان الايمان عند الشيخ ابن العربي  هو استعداد للتصديق وتصديق بالقوة ، أكثر مما هو تصديق بالفعل لموضوع محدد . فالايمان ذلك النور القابل لكل ما يرد من جانب الحق .
( 18 ) لقد درج السالكون على التمييز والفصل بين الاسلام والايمان والاحسان ، يستندون في ذلك إلى الحديث الشريف . فقد اعتبروا ان الاسلام هو المرتبة الأولى ، يرتقي منها إلى الايمان ، وعندما يحصل الشهود والكشف يرتقي إلى رتبة الاحسان ، ولكن هناك فيصلا دقيقا هو ان السالك بارتقائه إلى المرتبة الاعلى لا تفارقه الأدنى ، فالايمان لا يذهبه العيان ، انه موجود قبل العيان وبعده ، وهذا ما يشير اليه الشيخ ابن العربي  في قوله “ واخيت بين الايمان والعيان “ ويظهر من خلال هذا النص الذي سنورده ان تقسيم الحديث إلى اسلام وايمان واحسان موجود عند الشيخ ابن العربي  يقول : “ فالاسلام عمل والايمان تصديق والاحسان رؤية أو كالرؤية . فمن جمع هذه النعوت . . . عم تجلي الحق له في كل صورة . . . “ ( ف 4 / 73 ) .
ولكن كلمة “ جمع “ تظهر بوضوح ما ذهبنا اليه من أنه من يرتقي إلى مرتبة أعلى لا تفارقه الأدنى . والا كان الشيخ ابن العربي  استعمل كلمة “ وصل “ إلى الاحسان ، بدلا من “ جمع هذه النعوت “ اي جمع النعوت الثلاثة . كما يراجع فهرس الأحاديث حديث رقم : ( 14 ) .
( 19 ) ان المؤمن يأخذ هنا مقام الواصل إلى الحق من حيث إنه لم يعد “ مترددا “ في طلبه كما سيرد بذلك النص . 
“ 141 “
( 20 ) راجع “ حيرة “ .
( 21 ) راجع “ عبودية “
( 22 ) اعتمد الشيخ ابن العربي  طبيعة الايمان النورانية ليقارن بينه وبين العلم والقرآن . راجع تذكرة الخواص الفقرات 80 - 81 - 83 .
( 23 ) انظر “ منة “ .
( 24 ) يراجع بخصوص الايمان والاسلام .
- احياء علوم الدين الغزالي ، الفصل الرابع في قواعد العقائد ج 1 ص ص 116 - 125 ، مطبعة الاستقلال بالقاهرة حيث يسهب الغزالي في بحث الموضوع من الناحية اللغوية .
والتفسيرية والفقهية الشرعية .
- “ الحديقة الندية شرح الطريقة المحمدية “ لعبد الغني النابلسي ص ص 190 - 191 حيث يظهر ان الاسلام والايمان في المعنى الشرعي واحد دون المعنى اللغوي .
- لطائف الإشارات ، للقشيري تحقيق إبراهيم بسيوني . الهيئة المصرية العامة للتأليف والنشر 1971 م . ص 12 ،
- “ علم القلوب “ لأبي طالب المكي تحقيق عبد القادر احمد عطا نشر مكتبة القاهرة ص 53 حيث يشبّه أبو طالب المكي الظاهر والباطن بمنزلة الاسلام والايمان .
- “ قوت القلوب “ لأبي طالب المكي ج 2 الفصل الخامس والثلاثون ص ص 123 - 138 ، حيث افرد أبو طالب فصلا “ كاملا “ عن الايمان والاسلام ، كما حدد مباني الاسلام وأركان الايمان وذكر تفصيل ما نقل عن المحدثين من التفرقة بينهما .
- تفسير القرآن العظيم لأبي محمد سهل بن عبد اللّه التستري ت 283 هـ . طبع دار الكتب العربية الكبرى ، ص 92 ،
- تحصيل نظائر القرآن للحكيم الترمذي تحقيق وضبط حسني زيدان الطبعة الأولى 1970 م .
مطبعة السعادة . ص ص 122 - 125 .
 
60 - المؤمن
يعمد الشيخ ابن العربي  إلى اشتقاقين لكلمة مؤمن . فهو يأخذها أحيانا من آمن ، وأحيانا أخرى من أمن .
وهو بذلك منسجم مع ما جاء في القرآن العزيز .
وفي الاشتقاق الأول يكون معنى المؤمن : هو المصدّق باحدية العين وأحدية الكثرة ،
وفي الاشتقاق الثاني : هو الذي يعطي الأمان ، فيراعي كل ذي حق بأدائه حقه 1 . . وهذان الاشتقاقان قد وردا في القرآن الكريم ، إذ ان المعنى الثاني يستفاد من اسم اللّه “ المؤمن “ اي واهب الأمن 2 . . .
 
“ 142 “
يقول الشيخ ابن العربي  :
( أ ) “ وليس المؤمن سوى المصدق باحدية الكثرة الإلهية لما هي عليه من الأسماء الحسنى والاحكام المختلفة ، من حيث إن كل اسم الهي يدل على الذات وعلى معنى ما هو المعنى الآخر الذي يدل عليه الاسم الآخر 3 فله العين .
فهو مؤمن أيضا باحدية العين كما هو مؤمن بأحدية الكثرة فمن لم يكن له هذا الايمان ، والا فليس هو المؤمن “ ( ف 4 / 176 ) .
ويكمل الشيخ ابن العربي  هذا المقطع السابق فيميز بين العالم والمؤمن ، فالمؤمن مقلد لأنه مصدّق للخبر بينما العالم عالم بصدق الخبر ، فيكون العالم مؤمنا بلا شك ، واشترك الكل في نعت الايمان 4 .
“ فالرسل والمؤمنون الكمل ما هم واقفون مع ما يعطيهم نظرهم وانما واقفون مع ما يأتيهم من ربهم “ ( ف 4 / 181 ) .
( ب ) “ فالمؤمن : من أعطى الأمان في الحق . . . المؤمن أيضا من يعطي الأمان نفوس العالم بايصال حقوقهم إليهم ، فهم في أمان منه ، من تعديه فيها [ في حقوقهم ] ومتى لم يكن كذا فليس بمؤمن “ . ( 4 / 148 ) .
“ فالمؤمن من تساوى خوفه ورجاؤه بحيث انه لا يفضل واحد صاحبه عنده لأنه استعمل كل شيء في محله 5 . . . “ .
..........................................................................................
( 1 ) عند الشيخ ابن العربي  المؤمن هو : سمي اللّه . راجع “ سمى اللّه “ ، ويظهر هنا كيف ان مضمون كلمة مؤمن انتقلت من التصديق إلى اعطاء كل ذي حق حقه ، وهذه صفة الهية . لأنه قال تعالى :” قالَ رَبُّنَا الَّذِي أَعْطى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدى “[ 20 / 50 ] إذ يستند الشيخ ابن العربي  إلى هذه الآية لبيان اعطاء كل ذي حق حقه .
( 2 ) والمؤمن واهب الأمن ، أو المؤمن من عذابه من أطاعه ، أو الذي أمن الخلق من ظلمه فهو مشتق من الأمن .
( 3 ) راجع “ حقيقة الاسم “ بالنسبة للمسمى في مادة “ اسم “ .
( 4 ) راجع الفتوحات ج 4 ص 176 وص 207 .
( 5 ) جملة الشيخ ابن العربي  هنا أراد بها الحياة الدنيا ، فالمؤمن في الحياة الدنيا من لا يغلب رجاؤه على خوفه لئلا يفرط في حق اللّه ، ولا يغلب خوفه على رجائه لئلا ييأس من رحمة اللّه ، وكلتا الحالين
 
“ 143 “
تضر بالعبد . فالمؤمن من راعى كل الحقوق واستعمل كل شيء في محله وتساوى عنده الخوف والرجاء في الحياة الدنيا .
.

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى