اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل

اذهب الى الأسفل

شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل Empty شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل

مُساهمة من طرف عبدالله المسافر الجمعة 5 فبراير 2021 - 7:08

شرح وتفسير لابيات الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي كنا حروفاً عاليات لم نقل متعلقات في ذرى أعلى القلل


الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن علي ابن محمد ابن العربي الطائي الحاتمي الأندلسي


كنا حروفاً عاليات لم نقل ……. متعلقات في ذرى أعلى القلل
أنا أنت فيه ونحن أنت وأنت هو … والكل في هو هو فسل عمن وصل
الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الحاتمي الطائي

قال الشيخ عبد الرازق الكاشانى :
إن الحروف حقائق بسيطة من الأعيان الحروف العاليات شؤون ذاتية كامنة في غياب الغيوب كالشجرة فی النواة
والحروف في اصطلاح الصوفية هى :
الحقائق البسيطة في ساحة العلم الإلهي قبل انصباغها بالوجود العیني .

وقد قسمها الشيخ عبد الكريم الجيلي في " الإنسان الكامل " :
إلى حروف منقوطة وهى الأعيان الثابتة في العلم الإلهي .
والحروف المهملة التي تتعلق بها الحروف ولا تتعلق هي بها .
باتوا على قلل الأجبال تحرسهم ... غلب الرجال فلم تمنعهم القلل
وأضاف الشيخ في شرح الكهف والرقيم في بسم الله الرحمن الرحيم :
باتوا على قلل الأجبال تحرسهم ... غلب الرجال فلم تمنعهم القلل
وفي كون الحروف منقسمة بين كامل وناقص إشارة، وتلك الإشارة هي:
أن الوجود منقسم قسمين:
وجود حقي كمالي.
ووجود خلقي نقصي.
وهو - صلى الله عليه و [آله] وسلم - حقيقة الحق والخلق.
والخلق هي الحروف العاليات في قول الإمام الأكبر لمّا قال:
كنا حروفا عاليات لم نقل ..... متنقلات في ذرى أعلى القلل
"" الأشعار منسوبة إلى الشيخ الأكبر ابن العربي ولها شروح وباقيها:
أنا أنت فيه ونحن أنت وأنت هو ...... والكل في هو هو فسل عمن وصل. المحقق"".
والحروف العاليات هي الأعيان، والأعيان هي ذوات الأناسي، وذوات الأناسي هي حقائقهم، وحقائقهم فرع حقيقة الرسول، فمن حيث الأعيان المعلومة للعلم [للعالم] كان للخلق مرتبة الكمال بحقها لا بها، ومن حيث مراتبهم جعل لهم النقص بأنفسهم لا بربهم، وهو - صلى الله عليه و آله وسلم - جامع لما انفرد به الحق ولما انفرد به الخلق، فهو برزخ البرازخ.

فلذا قال - قدس سره -: وأستمد من غيب غيب الجمع، أي اطلب ميراثا محمديا من حيث باطنه - عليه الصلاة والسلام -، لأن العلم الذي أنا بصدد إبرازه في هذا الكتاب هو من العلوم الباطنة، فيكون استمدادها باطنا في ظهر شهادة، لأنه لا يبرز من ذلك الغيب شيء إلا كان شهاديا، 
لكنه بالنسبة إلى غيره باق في بطونه، وسيأتي ذكر النقطة في بابها إن شاء الله تعالى، والله أعلم بالصواب، وإليه المرجع والمآب. 

وافاض الشيخ عبد الكريم الجيلي في كتابه المناظر الإلهية :

في منظر الكلام 
كلام اللّه تعالى لعباده، منزّه عن: الحرف والصوت والجهة.
ومستمعوه إنما يستمعونه بالكلية، باللّه، فافهم!
وأما كلمات الحق تعالى، فهي مخلوقاته في العالم العيني، بالنون.
فكما أن المعنى الموجود في النفس من الكلمة، لا يسمى كلمة، 
كذلك الأعيان الثابتة، في العلم الإلهي، لا تسمى كلمات، فلهذا سميت حروفا.
ولهذا قال سيدي الشيخ محيي الدين بن العربي شعرا:
كنا حروفا عاليات لم نقل *** متعلقات في ذرى أعلى القلل
أنا أنت فيه ونحن أنت وأنت هو *** والكل في هو هو فسل عمن وصل
وكما أن المتكلم بالكلمة، لا بد أن تكون عين تلك الكلمة - قبل ذلك - موجودة في علمه،
كذلك الحق تعالى يعلم المخلوقات قبل إيجادها في العالم الكوني.
وكما أن المتكلم، لا بد له من حركة إرادية في تخصيص الكلمة بالظهور على نسق معين - كذلك الحق، سبحانه وتعالى، لا بد للموجود من إرادة إيجاد الحق له.
وكما أن الكلمة لا بد لها من نفس خارج بها من الصدر إلى محل تكوين الحروف - كذلك صفة القدرة، لا بد من تعلقها بالمخلوق ليوجد في العالم.
وكما أن الكلمة، لا بد من التلفظ بها بالفهوانية - كذلك كلمة الحضرة، لا بد من توجهها إلى ما يريد اللّه تعالى إيجاده.
وذلك لقوله تعالى: إِنَّما قَوْلُنا لِشَيْءٍ إِذا أَرَدْناهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (40) [النّحل: 40].
فلا بد للمخلوق: من تعلق الإرادة، والقدرة، وكلمة الحضرة - بإيجاده، فحينئذ يوجد.
وقد بسطنا القول في التجليات الكلامية، في كتابنا الموسوم بـ (الإنسان الكامل)، وتحدثنا عليها بعبارة أخرى، من غير تلك الجهة، في الكتاب الموسوم بـ (قطب العجائب، وفلك الغرائب).
ومن تجلى اللّه عليه في هذا المنظر: علم حقيقة قول القائل: الكلام صفة المتكلم، وشاهد كشفا وعيانا: صورة الموجود بما هي عليه. وحقق وجودا ويقينا.
أن روحها القائم بها هو اللّه تعالى.
آفة صاحب هذا المنظر: 
يكون عنده علوم تنوعات التجلي، والتحول في الصدر.

...
 
قال الحسين بن أحمد بن الحسين السياغي في كتاب تحفة المشتاق :

وقد يعبر عن الحقائق البسيطة بالحروف أيضا عند مشايخ الصوفية، وجعلها بعض متكلميهم ثمانية أنواع، فقال: اعلم أن الحروف على ثمانية أطوار، حروف حقيقية وهي أعيان الأسماء والصفات، 
قلت : وهي التي ذكرها صاحب التعريفات وحروف عاليات وهي ذوات معلومات العلم الإلهي المعبر عنها بالأعيان الثابتات بالعلم الإلهي، قلت وهي التي أشار إليها بعضهم بقوله:
كنا حروف عاليات لم نقل ... متعلقات في ذرا أعلا القلل
وحروف روحية وهي الأرواح النورية التي أخبر الله بها هذا الوجود كما أظهر الكلمات بالحروف الملفوظة، 
وحروف صورية، وهي جوانح هذا العلم العلوي وجوارح الإنسان بالحكم الجزئي، 
وحروف معنوية وهي حركات الأشياء وسكناتها، ينشا منها حروف تتركب من تلك الحروف كلمات مناسبة لحال ذلك المتحرك كالإنسان في حال قيامه، يتركب منه صورة ألف وفي حال منامه صورة الباء، إلى غير ذلك حتى أنه يتصرف صاحب هذا العلم بحركات جسمية كما يتصرف بالحروف إن كان عارفا بكيفية التصرف بها، 
وحروف حسية، وهي ما شوهد رقما وكتابة، 
وحروف لفظية وهي تتشكل في الهوى من قرع الريح الخارجة من الحلق على مخارج الحروف .أهـ

وهناك شرح ينسب الى الشيخ أبو المعالي صدر الدين القنوي
كنا  حروفا  عاليات  لم  نقل       .....  متعلقات  في  ذرا  أعلا  القلل
أنا أنت فيه و نحن أنت وأنت هو   .....   والكل في هو هو فسل عمن وصل
شرح شطر البيت الأول لغويا :
كنا  حروفا  عاليات  لم  نقل  : كان فعل ماض ناقص يدل على جدوث أمر فى زمن معنى والضمير "نا" اسمه "حروفا"  وهو خبره .
والحروف هي الأصوات المختلفة التي تحدث من تقلب اللسان في الفم أثناء النطق.
"عاليات "  صفه الحروف وهي من العلو و الإرتفاع .
"لم نقل" أي لم ننطق بنا بعد .
والمقصد : أن الخلق كانت في علم الله القديم قبل تجليه عليها بالإظهار كالحروف التي لم تنطق بها.
المعني :
"كنا" :  كان الله سبحانة وتعالى ولم بكن شيء .فأن منصفاته القدم ولما كان من صفاته تعالى العلم .
وكان علم الله تعالى لا يطرأ عليه التعديل ولا التغييرحاشا لله وقد سبق فى علمه تعالى إيجاد ما أوجد وما يوجد وما سيوجد فى الكون من المستحدثات من إنس وجن وحيوان و طائر وجماد و مالا يعلمه الا هو سبحانه وتعالى علوا كبيرا.
لذلك كانت هذه الكائنات كلها قديمة في علم الله تعالى .
مستحدثة في وجودها الذي وقع فى الوقت الذي حدده الله تعالى لها في علمه القديم.
وقد قال الامام البوصيري:
آيات حق من الرحمن محدثة   .....      قديمة صفة الموصوف بالقدم
فكل منا حدث يبدأ حدوثه من يوم وجوده في هذه الدنيا سواء من يوم خروجه من بطن امه أو قبيل ذلك.
من يوم أن تنفخ فيه الروح ويكتب عليه عمره و رزقه .
وكل منا في ذات الوقت قديم في علم الله تعالى الذي لا يطرا عليه تبديل ولا تعديل.
وهذا أمر مسلم به متفق عليه وقد إن قوله تعالى :"وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذوريتهم"
إنما نزل تأيدا لذلك وهو أن الله سبحانة وتعالى أخذ الميثاق على الأرواح وهي فى عالم  الذر قبل أن توجد في عالم الدنيا وقبل أن تخلق لها الأجساد .
قلولا انه موجودة لما أخذ الله تعالي عليها الميثاق.
وبديهي ان يكون وجودها  لم يكن وجودنا الدنيوي الذي نشاهده الآن بحسنا و انما كان وجودا  لا يعلمه الا الله تعالى .
فهو إذن وجود ولكن في علمه تعالى.
على انه هناك من ينكر هذا الحادث من المفسرين .
ويقول أن الأخذ إنما هو بالإخراج م الأصلاب و البطون الى الدنيا وما يتجلى الله تعالى به من الايات البيانات الباهرات الدالات على وجوده سبحانه وتعالى ووحدانيته و اقتداره وعزه وعظمته و بستشهدون بذلك على اننا لا نتذكر هذا المر فكيف يكون حجة علينا.

لكن ان اكثر أهل الشهود والتحقيق أجمع رأيهم على صحة الرأي الأول .
و على ان الله سبحانه وتعالي جمع الأرواح كلها الموجودة في عالمها و التى اقتض إرادته أن يلبسها أجسادا يظهر بها في الدنيا في مواقيت معلومة و أشهدهم "وأشهدنا" على ربوبيته تعالى فأقروا بها .
فالشيخ الأكبر قدس الله سره عندما يتكلم عنا بلفظ كنا يذهب الى أحد الأمرين :-
الأمر الأول : 
عالم الأرواح وهذا تشترك فيه كل ارواح المؤمنين وسواهم من  الكفار والمشركين.
لأنها كلها أقرت بربوبية الله تعالي و شهدت بها فهي كلها و تلك الحال قبل أن تلبس مظاهرها الدنيوية التي فرقت بينها فجعلت منها السعيد و منها الشقي.
أرواح لم تكن اجترحت إثما بعد أو كسبت خطيئة فيحق لها أن تكون كلها متعلقة بأعلى القلل و هو الإنسان الكامل صلى الله عليه وسلم – سيأتي بيانه بعد.
و أن تحتمي بكنفه و أن تتعلق بذراه.. 
لأنها وقد أقرت بربوبية الله تعالى وشهدت بألوهيه فقد دلت على أنها تعلم ومتى كانت تعلم فقد علمت أيضا أن الإنسان الكامل صلى الله عليه وسلم هو المنجى والملاذ من الله الى الله.
الأمر الثاني :
عالم الأجساد وهذا يخرج منه الكفار و المشركون ولا يبقى فى الخلد والحسبان إلا المؤمنين فقط  - سيأتي بيانه بعد - وبكون المقصد في هذه الحال من لفظ "كنا" الأمة المحمدية الكريمة الناجية لتشرفها بالأنتساب الى أشرف الكائنات صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا.

ولما كان تعلق الأرواح أنتهى بغير نتيجة حيث أن بعضها بعد أن لبس مظره الدنيوي لم يبق على تعليقه القديم المفيد بل تعلق بالأسباب دون المسبب و أخذت بلبه الأغيار.
و استهوته الدنيا يزخارفها.
و أخذه الغرور تحت كنفه و سلطانه فأصبح من أعوان الشيطان و العياذ بالله بعد أن كان من جنود الرحمن متعلقا بذرا أشرف إنسان.
ونفصر الكلام هنا على الأجسام .!! فإن ذلك يجمع الأمرين.
أن تعلق الأرواح به صلى الله عليه وسلم في عالمها قبل وجودها و ظهورها بمظاهرها التي أردها الله تعالى لها و استمرت على ذلك التعلق بعد ظهورها الى عالم الأجساد - كما جرت السعادة بذلك أزلا – فظهرت فى عالم الظهور متشرقفة بشرف الأنتساب الى الدين الحنيف.
متوشحة بوشاح العز و الفخار بأنها كانت خير أمة حيث تتبعت خير مخلوق .
وقال البوصيري فى هذا المقام:
لما دعا الله داعينا لطاعته    .....   بأكرم الرسل كنا أكرم الأمم
و الأمة المحمدية وان كانت آخر المم ظهورا غلا ان أرواحها سبقت لها سعادة التعلق بسبب نجاتها فى عالم الأرواح قبا=ل ان يبعث نورا للعالم وهدايه له من اسباب الضلال و الفجور .

ولذا قال الشيخ الأكبر قدس الله سره عنها "كنا" معبرا بذلك اللفظ الذي دل على ذلك .
فنحن قديما تعلقنا بالمصطفى  صلى الله عليه وسلم  في عالم الأرواح و نحن الآن أكته المترسمة خطواته ونحن مستقبلا ان شاء الله تعالى حنوده المستظلون بظله و المنذون تحت لوائه صلى الله عليه وسلم.
"حروفا"  :  الحروف كلمة تدل على شيئين : 
الأول حروف المنطق التى بتركيبها يكون الكلام وهي تسعة وعشرين حرفا عند أهل اللغة و ثمان وعشرون عند أهل الحساب و النجوم وهي المعروفة بخروف المباني.
فأهل اللغة يعتبرون اللام ألف حرفا "لا" وأهل الحساب لا يعدونه لانه موجود فى الالف واللام  ولكل له وجهته وأدلته.
على أن تبقى ملاحظة أن عدد السور المبتدأة باحرف مثل آلم و يس و ن و ص وغيرها هو تسعة وعشرون.
وهذا ما قد يرجه ان خروف اللغة العربية 29 حرفا.
الثاني الحروف المعروفة عند النحاة وهي ليست باسم ولا فعل وهي المعروفة انها لا معنى لها من نفسها و إنما يتوسل بها لتركيب الكلام ويكون لها معنى اذا وضعت مع الأفعال و الأسماء وهي المعروه بحروف المعاني.
و الشيخ الأكبر يري أن الخلق حروف معبرا بها عن معنى سام وعالي.

قال الله تعالى : " إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (40) " سورة النحل.
فصار اظها ارادة الله تعالي "أن نقول له "معلقة على ألأمر "كن" الكاف والنون  والقول لايكون الا بالحروف و كناها الحق سبحانه بالكاف والنون.
فمن هنا قال الشيخ الأكبر "حروفا " لان وجودنا كان بكاف ونون "كن".
مع العلم باليقين تنزيه الحق سبحانه ان يكون كلامه ككلام البشر بصوت او حروف او بلسان فهو سبحانه " لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ ". آية 11 سورة الشورى.

"كنا حروفا"  يقصد بها المسلمين والمؤمنين من البشر والجن اللذين تعلقوا بالقلل وهو رسول الله مما يخرج عنهم ابليس وكل من تبعه من الملحدين والمشركين والكافرين.
لطيفة :
الحروف عن النحاة لا تقوم بنفسها و انما باسنادها الى سواها فنح حروفا ولولا منه الله تعالى علينا بهدايتنا الى خير البرايا ونسبتنا واسنادنا الى معناه ومبناه صلى الله عليه وسلم أصبحنا خير الأمم. ولقد اشار اليها الشيخ الأكبر "متعلقات " لتعلقنا بروح رسول الله صلى الله عليه وسلم .
لطيفة :
قسم النحاة الكون الى فعل و اسم وحرف
فالفعل هنا هو إرادة الله تعالي
والآسم هو اسم الذات
والروح هى الخلق 
فالعل يدل على حدوث شيء ما دون حاجة الى الحروف.
وانما يحتاج الى مظهر الفعل او الفاعل وهو المقصود بالأسم و الأسم يدل على موجود دون حاجة الى فعل أو حرف.
ولذا كان أشرف الأقسام عند النحاة.
فكذلك نحن الحروف أوجدنا فعل ألأسم .
فالأسم قائم بذاته وى الفعل محتاج اليه لإضهار الفعل والحروف لا قيمة لها بسواه فاذا ما فعل الأسم .انتظم الكون وسار على نظامه البديع الذي نراه.
كما ينتظم الكلام ويكون جملا بليغة .
فنحن حروف نطق ونحن حروف لغة.
لم نقم بأنفسنا ولم نقوم بها و إنما به سبحانه وتعالى قمنا به ونقوم 
و لله در البوصيري حين قال :
وثناء قدمت بين يدى نجواى   ......      إذ  لم  يكن  لدي  تراء
ما أقام الصلاة من عبد الله   .....      و قامت  بربها  الأشياء

"عاليات " : عاليا علو مكانة لا علو مكان فالله سبحانة وتعالى هو الكبير المتعالي بالعظمة والتنزيه .. فالله سبحانه وتعالي ليس كمثله شيء ولا يحده مكان ابدا 
والقرب والبعد مقبول بين الممكنات او المخلوقات ولكن بين الله سبحانه وتعالي وعباده فهو سبحانه دائما "قريب" بل و "أقرب الينا من حبل الوريد" سواء كنا فوق الارض او تحت الارض او في سابع سماء .
مع المخلوقلت جائز القياس علوا وانخفاضا ومسافة ولكن مع الله  محال فلا قياس والعلو له  سبحانه دائما أبدا .
فالعبد يقول وهو ساجد سبحان ربي الأعلى  وهو واضعا جبهته وانفه على الارض وهو حال الذل والخضوع التام للمولي عز وجل  فجعله له المولي عز وجل فى اقرب مكان قدسي لله تعالي سجود العبد لربه سبحانه . 
فالعلو من علو الله سبحانه وليس علو المكان وان كنا جميعا نعلم انه كان فى السماء حيث خلق الله آدم و اخذ ذريته من ظهره يوم الميثاق .

"لم نقل" : آي لم ينطق بنا وهي تحتمل تأولين :
الأول  أن حالة الأرواح عندما كانت في علم الله القديم الأزلي متشرفة بالتعلق بروح رسول الله صلى الله عليه وسلم فيكون الكلام عن عالم الذر .
ويكون قصده رضي الله عنه بكلمة "لم نقل" أى لم نخرج من عالم العلم القديم الى عالم الوجود الظاهري الحادث بالإرادة الإلهية .
ويدخل فى "لم نقل" عندها كل الخلق مؤمنه وكافره.
الثاني    أن يكون قصد الشيخ  الأمة المحمدية الكريمة فقط فى حالة وجودها فى عالم الذر ووجودها الظاهري و يكون قصده فى قوله لم نقل  تنزيه الله تعالي عن المشابهة.
وان الشيخ ينبهنا انه وان كان الله تعالي القائل : " إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (40) " سورة النحل.
فلا ينبغي ان يغيب عنا ان الله تعالى لا يقول كما نقول نحن بالنطق بالحروف وننطقها بالقول 
لكن الله سبحانه ليس كمثله شيء ولا يعلمها الا هو كما هو كمال التنزية عن التشبيه والمماثله 
ولهذا قال الشيخ : "لم نقل".
أما يوم عالم الذر و الميثاق فهذا المشهد علمه كل من حضر هذا المشهد وسمع وشهد كيف يخاطبهم المولي عز وجل وكيف سمعوه و أجابوا عليه .
شرح الشطر  الثاني البيت الأول لغويا :
متعلقات  في  ذرا  أعلا  القلل  : تعلق بكذا أى لجأ اليه و احتمى به.
متعلقات صفه لحروف تبين انها لاجئة و محتمية بما هو مبين بعد.
ذرا بالضم جمع ذروة بكسر الذال وضمها أعالي الشيء.
ذرا بالفتح كل ما استذريت به .
يقال أنا في ظل فلان و في ذراه. أى فى كنفه وستره ودفئه .
أعلي من العلو و الآرتفاع و اعلى كل شيء قمته و غاية سموه .
القلل و احداها قلة و هي أعلى الجبل .
وقلة كل شيء أعلاه . ورأس الانسان قلة . والجمع قلل.
المعنى :
"متعلقات "   : لما وصف الجنس البري انه حروف وهى لا تؤدي الى معني من نفسها لغة الا بعلقها بسواها من الأسماء و الأفعال فتؤدي الى بيان المعاني اذا كانت من حروف المعاني .
كذلك حروف المباني ولما كانت حروف المباني لا تظهر الا بقائلها فبديهي ان تتعلق به .
فسواء كانت حرف معني او حرف مبنى لابد له بالتعلق بما يظهر معناها او يظهر مبناها.
ولما كان الانسان الكامل صلى الله عليه وسلم هو المظهر الاسمي من مظاهر الله تعالى لذا وجب أن يتعلق الناس به ليرشدهم ويهديهم لذلك قال الشيخ "متعلقات".
 "في ذرا "   :حرف الجر "في" ضرورة لغوية اقتضتها صياغة الكلام لبيان ان التعلق فى الذرا  والمعني هنا أقوي لان التعلق فى الشيء أقوي وفيه التخلل والمناسبة والتمازج والانسجام من التعلق به.
و ذرا بالضم تدل على أعلى الشيءبفتح الذال تدل على الكشف و الستر.
"أعلى القلل"   :أعلى كل شيء وسموه .القلل جمع و الواحد قلة.
والقلة رأس الانسان آو رأس الجبل. وأعلى القلل مقصود منه أعلى الرؤوس البشرية أو أعلى الجبال . وكل من المعنيين صحيح لازم فى هذا الشرح وكلاهما ينطبق على المقصود منه وهو الإنسان الكامل صلى الله عليه وسلم.
المعنى الأول  : أن رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم  أعلى واشرف الرؤوس مكانا و مكانة لكي يتم التعلق بها .
المعنى الثاني  : إن الانسان الكامل صلى الله عليه وسلم  على ما له من المكانة والشرف الجليل ورفعة قدره وكماله الانساني.
ولما كانت الجبال أوتاد وأعلى القمم هى قممها وهو ما يدل على عظمة الجبال
قال تعالى : "وجعلنا فى الأرض رواسي ان تميد بكم"
قال تعالى : "و ألقى فى الأرض رواسي أن تميد بكم"
قال تعالى : "وجعلنا فيها رواسي شامخات "  قال تعالى : "والجبال أوتادا" 
قال تعالى : "و الجبال أرساها"    قال تعالى : "والى الجبال كيف تصبت "
واحب الشيخ ان يشيه الرسل عليهم السلام بالجبال الرواسي الأوتاد فهم الكمل كقمم الجبال الرواسي
ولما كانت اعلى قمم الجبال القلل فشبه الرسل والانسان الكامل بقلل الجبال أى  قمم.
وهي ابلغ فى المعني لما فيها من حقيقة وشمم..
أنا أنت فيه و نحن أنت وأنت هو   .....   والكل في هو هو فسل عمن وصل
شرح صدر البيت الثاني لغة :
أنا أنت فيه و نحن أنت وأنت هو   : أنا  أى محيي الدين ابن العربي وأمثالة من أكابر الآولياء الكمل وكل مسلم ومسلمة ومؤمن او مؤمنه "فيه" فى رسول الله صلى الله عليه وسلم  
والمعني ان كل المسلمين والمؤمنين توحدوا وتجردوا بالاتباع فى شرع الله و دعاءه لنا ونور هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم  وكلنا يسري فينا النور المحمدي والهدي النبوي .
و ان البيت لا تكرار فيه قال : "أنا انت فيه" اى لولا هدي الله ورسوله ما كنا نعلم ما هو الايمان و الاسلام ولا الشرائع والحلال من الحرام ولا علوم الله عز وجل.


فارتباط الأمة برسولها لا جدال فيها وهى الوسيلة بين الله وعباده  . ومن هنا قال الشيخ "أنا انت فيه". 
العوام : وهو جائز فى معنى العوام بالسريان للجميع بالشريهة والهدي والايمان .
الثاني :   انه يعني النور الازلي القديم الساري فينا جميعا فى الحقيقة فضلا على المشد الذي يذكره الشيخ فالكل فيهم هذا النور الساري الأزلي وكلما ارتقى الاناء كلما شف وكان طهور النور الأزلي أجلى فما بالك بالانسان الكامل وأعلاهم المصطفي صلى الله عليه وسلم.

ويقصد الشيخ ان يعلمنا اننا تابعين لرسول الله دنيا و آهخرة بدل وما سبع الخلق والظهور الحالي فى هذه الدنيا كلنا يسري فينا نور الله الازلي بالنور والهدي المحمدي.
وهو مكرمة الله تعالى لنا جميعا وشرف لنا.
"من يطع الرسول فقد أطاع الله"

ولذلك تقدم الشيخ فى كشف الحقائق والمعاني قال : "نحن أنت"و"أنت هو" 
الخواص : "نحن أنت" لتعلقهم بالمصطفى تعلق فناء عن ذواتهم بذاته الشريفة
وخاصة الخاصة : "أنت هو" ويتكلم الشيخ عن مشهد كشفي ان تري الجميع الاصل فى كل من فيه سريان النور الازلى الحاكم للمشهد فكل الخلق متعلق بالله تعالى وكلنا مظهرا من مظاهر الله سبحانة وتعالي فلا حصر ولا نهاية لمظاهر تجليات الله تعالى لقدرته وعظمته وجبروته وجلاله فالكل دليل عليه سبحانه.
كل شيء منكم عليكم دليل   ....   وضح الحق واستباد السبيل
والكل في هو هو فسل عمن وصل

"فسل عمن وصل"
فالشيخ يوضح الحقيقة للوصول  اولا سرد الوجود وعقب بضرورة الايمان وضرورة التعلق بالمصطفي صلى الله عليه وسلم ثن اكد انها لاتكون الا به و فيه و منه و إليه سبحانه وتعالى.
الاول "به" : لانه لولا الله تعالى ما علمناه فعلمنا "به" تعالى به.
الثاني "فيه" : كل حب فاني الا حب "فيه"فى الله تعالي.
الثالث "منه" : الايمان و الحب و الاخلاص منح "منه" يمنحها لمن يشاء من خلقه.
الرابع "إليه" : من علم فأحب فمنح وصل "إليه" تعالى .
ذلك لان الوصول هو غاية القصد وهذه لا يسهل  إدراكها او يهون منالهافالطريق شاق وكثير الشعاب يتوه فيه من ليس له مرشد او دليل.
فاذا سبقت العناية لانسان وقضى الله ان يكون من السعداء ألهمه وقيض له المرشد الصالح ياخذ بيده الى الله تعالى.
قال الشيخ "فسل عمن وصل" : اسأل عن احولهم وسعادتهم ومعارفهم وعلومهم وتهتدي بهديهم وحاول تتشبه بهم ان لم تكن مثلهم  فان التشبه بالرجال فلاح فهذا هو الفوز العظيم.


الفصل الثاني فى بيان ثلاث حكم تضمنها البيت الاول
فى بيان نعت الجنس البشري بالحروف
وان الارادة هى النطق مع التنزيه لقوله لم نقل
و ان العلو للمكانه لا المكان عندما اراد
قال الشيخ كنا حروف عاليات  فالحرف كلمة و الكلمة تدخل تحت "كن" كما يدخل الحرف قلما قال حروفا ولم يقل كلمات
فالحرف غالبا مفرد قائم بنقسه والكلمة الأغلب عليها التركيب 
فكل خرف كلمة وليس كل كلمة حرف 
وقد تكون حروف المعاني كلمات عند النحاة و لكن حروف المباني يستحيل دخولها تحت هذه الكلمة.
فالحرف أعم و أوسع في مرماه 
والكلمة هى الاسم او الفعل وهي ارادة الله تعالى المتجلية بفعله على خلقة فهى مظهر الفعل الالهي فى الخلقومظهر التجلى فى المخلوقات.
فعندما قال كنا حرفا انحصر الامر فى المخلوقات المصنوعة بالارادة فقط التى يخرجها من عالمها القديم الى عالم الوجود الحادث.
فتحولت من حرفا عاليات الى مخلوقات بشرية .
وعاليات لوكنها كانت فى علم الله القديم قبل الخلق فكانت عاليه بعلو مقدرها فى ارادة الخالق القديم سبحانه وتعالي المتعالي جل جلالة.
بدأ الشيخ للدلالة على القدم بكلمة "كنا" تشير الى امر حدث بالماضي أزلا فى علم الله القديم
وتدل على حقيقة ومكانه المصطفى صلى الله عليه وسلم
يؤكده حديث سنن الترمذي : قالوا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم متى وجبت لك النبوة قال : و آدم بين الروح والجسد".
كتبه الفقير  عبد الله محمد الصديق الغماري الإدريسي   سنة 1358 هـ
.
جمعه عبدالله المسافر بالله

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى