اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي

اذهب الى الأسفل

15042021

مُساهمة 

ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي  Empty ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي




ألقاب الحب - الهوى - الحب - العشق - الود .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي 

كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي لجامعها أ. محمود محمود الغراب

ألقاب الحب : 
اعلم - جعلني اللّه وإياك من المحبوبين عنده - 
أن لمقام المحبة أربعة ألقاب ، وهيالهوى - الحب - العشق - الود
الهوى وهو عندنا عبارة عن سقوط الحب في القلب في أول نشأة في قلب المحب لا غير ، من هوى النجم إذا سقط ؛ فإذا لم يشاركه أمر وخلص المحب من إرادته ، فهو مع إرادة محبوبه وصفا الهوى سمي حبا ؛ فإذا ثبت سمّي ودا ؛ فإذا عانق القلب والأحشاء والخواطر ولم يبق فيه شيء إلا تعلق القلب به سمي عشقا ؛ من العشق ، وهي اللبلابة المشوكة التي تلتف على شجرة العنبة وأمثالها ، فهو يلتف بقلب المحب حتى يعميه عن النظر إلى غير محبوبه ؛ ولكل لقب حال فيه ما هو عين الآخر ، نفصله لك . 
( ف ح 2 / 323 - ذخائر الأعلاق - ف ح 4 / 259 - ح 2 / 323  )

" 78 "

الهوى :
بلغ الهوى من قلبي المجهودا *** والحب أخلقني وكنت جديدا 
يا عاذلي لو ذقت من ألم الهوى *** لوجدته صعبا عليك شديدا
الهوى ذو سلطان لأنه من العالم العلوي ، ولهذا سمي سقوطه ، فقيل فيه : هوى أي سقط ، وهو استفراغ الإرادة في المحبوب والتعلق به في أول ما يحصل في القلب ، وليس للّه منه اسم ، ولحصوله سبب نظرة أو خبر أو إحسان ، وأسبابه كثيرة ، والهوى على نوعين وهما في الحب . 
( مسامرات / ح 2 - ف ح 2 / 323 ) 

النوع الواحد : سقوطه في القلب وهو ظهوره من الغيب إلى الشهادة في القلب ، يقال هوى النجم إذا سقط ، 
يقول تعالى :وَالنَّجْمِ إِذا هَوى فهو من أسماء الحب في ذلك الحال ، والفعل منه هوي يهوي بكسر عين الفعل في الماضي وفتحها في المستقبل ، والاسم منه هوى وهو الهوى ، وهذا الاسم هو الفعل الماضي من الهوي الذي هو السقوط ، يقال هوى بفتح عين الفعل في الماضي يهوي بكسرها في المستقبل والاسم منه هويّ ، وسبب حصول المعنى الذي هو الهوى في القلب أحد ثلاثة أشياء أو بعضها أو كلها ، إما نظرة أو سماع أو إحسان ، وأعظمها النظر وهو أثبتها فإنه لا يتغير باللقاء ، 
والسماع ليس كذلك فإنه يتغير باللقاء ، فإنه يبعد أن يطابق ما صوره الخيال بالسماع صورة المذكور ، 
وأما حب الإحسان فمعلول تزيله الغفلة مع دوام الإحسان ، لكون عين المحسن غير مشهودة ، 
قال بعضهم في الحب المولد عن الخبر :
يا قوم أذني لبعض الحي عاشقة *** والأذن تعشق قبل العين أحيانا

ولنا في الحب المولد عن النظر والخبر في الغزليات :
حبي لغيرك موقوف على النظر *** إلا هواك فمبناه على الخبر 
اللّه يعلم أني ما علمت لها *** على الذي قيل لي أختا من البشر 
فبغيتي من عزلتي أن أفوز بها *** وأن تجود على عينيّ بالنظر

" 79 "

ولنا أيضا في هذا المعنى :
حقيقتي همت بها *** وما رآها بصري 
ولو رآها لغدا *** قتيل ذاك الحور 
فعندما أبصرتها *** صرت بحكم النظر 
فبت مسحورا بها *** أهيم حتى السحر 
يا حذري من حذري *** لو كان يغني حذري 
واللّه ما هيمني *** جمال ذاك الخفر 
وإنما هيمني *** حكم القضا والقدر 
يا حسنها من ظبية *** ترعى بذات الخمر 
إذا رنت أو عطفت *** تسبي عقول البشر 
تفتر عن ظلم وعن *** حب غمام نشر 
كأنما أنفاسها *** أعراف مسك عطر 
كأنها شمس ضحى *** في النور أو كالقمر 
إن سفرت أبرزها *** نور صباح مسفر 
أو سدلت غيّبها *** ظلام ذاك الشّعر 
يا قمرا تحت دجى *** خذي فؤادي وذري 
عيني لكي أبصركم *** إذ كان حظي نظري 
فإن مبنى كلفي *** بحبها من خبر

ولنا أيضا في هذا المعنى :
الأذن عاشقة والعين عاشقة *** شتان ما بين عشق العين والخبر 
فالأذن تعشق ما وهمي يصوّره *** والعين تعشق محسوسا من الصور 
فصاحب العين إن جاء الحبيب له *** يوما ليبصره يلتذ بالنظر 
وصاحب الأذن إن جاء الحبيب له *** في صورة الحس ما ينفك عن غير 
إلا هوى زينب فإنه عجب *** قد استوى فيه حظ السمع والبصر
( ف ح 2 / 323 )

" 80 "

وأما الهوى الثاني فلا يكون إلا مع وجود الشريعة ، وهو قوله لداود عليه السلام فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلا تَتَّبِعِ الْهَوى يعني محابك ، 
بل اتبع محابي وهو الحكم بما رسمته لك ، 
ثم قال : فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّه  ِأي يحيرك ويتلفك ويعمي عليك السبيل ، الذي شرعته لك وطلبت منك المشي عليه والحكم به ، فالهوى هنا محاب الإنسان ، فأمره الحق بترك محابه إذا وافق غير الطريقة المشروعة ، 
فإن قلت : فقد نهاه عما لا يصح أن ينتهي عنه ، فإن الحب الذي هو الهوى سلطانه قوي ، ولا وجود لعين العقل معه ، قلنا : ما كلفه إزالة الهوى فإنه لا يزول ، إلا أن الهوى كما قلنا يختلف متعلقه ويكون في موجودين كثيرين ، والهوى الذي هو الحب حقيقته حب الاتصال في موجود ما أو كثيرين ، فطلب منه تعالى أن يعلقه بالحق الذي شرع له وهو سبيل اللّه ، كما يعلقه بسبل كثيرة ما هي سبيل اللّه ، 
فهذا معنى قوله :وَلا تَتَّبِعِ الْهَوى فما كلفه ما لا يطيق ، فإن تكليف ما لا يطاق محال على العالم الحكيم .
وحق الهوى إن الهوى سبب الهوى *** ولولا الهوى في القلب ما عبد "1" الهوى 
وما ثمّ غيره ، فالأمر أمره ، العقل محتاج إليه ، وخديم بين يديه ، له التصريف ، والاستقامة والتحريف ، عمّ حكمه ، لما عظم علمه ، فللهوى السراح والسماح ، وله لكل باب مفتاح ، سلطانه في الدنيا والآخرة ، وليست الشهوة سوى الهوى ، ومن هوى فقد هوى ، 
لهذا قيل في العاشق : ما عليه من سبيل ، وإن ضل عن السبيل ، فالنفس محل الهوى بالحشا لأنها كالمحشوة في البدن ، أي حشو فيه ، والشهوة آلة النفس تعلو بعلو المشتهى وتسفل باستفال المشتهى ، والشهوة إرادة الالتذاذ بما ينبغي أن يلتذ به ، والحب أعظم شهوة وأكملها ، 
لذا قلنا : " لولا الهوى ما هوى من هوى " به كان الابتلاء ، فإما إلى نزول وإما إلى اعتلا ، وإما إلى نجاة وإما إلى شقا . 
( ف ح 2 / 336 - ح 4 / 382 - ذخائر الأعلاق - ف ح 2 / 189 - ذخائر الأعلاق - ف ح 2 / 385 )
..........................................................................................
 ( 1 ) قال تعالى : أفرأيت من اتخذ إلهه هواه .

" 81 "
الحب : 
الحب هو خلوص الهوى إلى القلب وصفاؤه عن كدورات العوارض ، فلا غرض لمحب ولا إرادة مع محبوبه ، فإذا خلص الهوى في تعلقه بسبيل اللّه دون سائر السبل ، وتخلص له وصفا من كدورات الشركاء في السبل ، سمي حبا لصفائه وخلوصه ، ومنه سمي الحبّ الذي يجعل فيه الماء حبا ، لكون الماء يصفو فيه ويروق وينزل كدره إلى قعره ، 
وكذلك الحب في المخلوقين ، إذا تعلق بجناب الحق وتخلص له من علاقته بالأنداد ، الذين جعلها المشركون شركاء للّه في الألوهة ، سمي ذلك حبا ، 
بل قال فيه تعالى : وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ 
وسبب ذلك أنه إذا كشف الغطاء وتبرأ الذين اتّبعوا من الذين اتّبعوا ،
وَقالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَما تَبَرَّؤُا مِنَّا 
فزال حبهم إياهم في ذلك الموطن ، وبقي المؤمنون على حبهم للّه ، فكانوا أشد حبا للّه بما زادوا على أولئك ، في وقت رجوعهم عن حبهم آلهتهم حين لم تغن عنهم من اللّه شيئا ، فلا يبقى مع المشركين يوم القيامة إلا حبهم للّه خاصة ، فإنهم في الدنيا أحبوه وأحبوا شركاءهم على أنهم آلهة ، فإذا كان في القيامة كما ذكرنا ، لم يبق عندهم سوى حبهم للّه ، فكانوا في الآخرة أشد حبا للّه منهم له في الدنيا ، 
لكون حبهم كان منقسما فاجتمع عليه في الآخرة ، لما لم يعاينوا محبوبهم وهي الألوهة إلا فيه خاصة ، فلذلك كان سبق الرحمة ، وقوة الطرفين وضعف الواسطة ، بما فيها من الشركة . 
( ف ح 2 / 323 ، 336 ) 


ويرى بعضهم أن الحب ما ثبت ، وكل حب يزول فليس بحب ، أو يتغير فليس بحب ، لأن سلطان الحب أعظم من أن يزيله شيء ، حتى إن الغفلة - التي هي أعظم سلطان تحكم على الإنسان - لا يتمكن لها أن تزيل الحب من المحب ، يتمكن عند هذا القائل أن يغفل الإنسان عن نفسه بمحبوبه ، ولا يتمكن للمحب أن يغفل بأحد عن محبوبه ، فذلك هو المحب وذاك هو الحب .


فداء المحب بما لا يزول *** وإن الشفاء له مستحيل 
فلا تركننّ إلى غير ذا *** ولا تصغينّ إلى ما يقول
فبحب اللّه أحببنا اللّه ، وحب الحق لا يتغير ، فحب الكون لا يتغير ، 
فقيل له : فحب الكون

" 82 "
 الكون هل يتغير ؟ قال : لا ، لأن الكون محبوب لذاته ، والمحبة الذاتية لا يمكن زوالها ، فقيل له : فقد رأينا من تستحيل " 1 " مودته ، 
فقال : تلك إرادة ما هي محبة ، إذ لو كانت محبة ثبتت ، ألا تراها تسمى ودا لثبوتها وثبوت حكمها ، وذلك أنه ما في المحب لغير محبوبه فضلة من ذاته ، يتمكن للمزيل أن يدخل عليه منها ، هذا سبب ثبوتها ، فإنه يشاهد عين محبوبه في كل شيء يشهده فلا يفقده ، فلو صح للمحب أن يشهد غير محبوبه في عين ما ، لدخل عليه من ذلك ما يزيل حبه ، وهذا ليس بواقع في الحب ، فالتبس على من هذه حالته حكم الإرادة بحكم الحب ، وما كل مريد محب ، وكل محب مريد ، وما كل مراد محبوب ، وكل محبوب مراد . 
( ف ح 2 / 84 ) 

يقول المحب :
ما للهوى أخذ الهوى بدمي *** تحكم الحب في روحي وفي بدني 
ما حل للحب إن الحب أعدمني *** صبري وحرّم أجفاني على الوسن
( مسامرات / ح 2 ) 

ولذلك فإن تعجبي في حق المحب من الشكوى ، أعظم من تعجبي مما حل به من البلوى ، فإن المحب مشغول بلذة حبه ، فأين الألم ؟ ومن لم تكن هذه حاله في الحب فليس له فيه قدم ، الألم مع الإحساس ، والمحب مخدر الحواس ، الضراعة مع العقل ، والمحب معتوه مقسور ، 
أين أنت من المثل السائر في النقل ؟ : 
ولا خير في حب دبر بالعقل ؛ هذه ليلى وقفت على قيس فقال لها : إليك عني فإن حبك شغلني عنك ؛ وكان يمشي عريانا لا يواريه شيء ، فلا عقل ولا إحساس ، وكنا نقول بالموت لولا الأنفاس ، كيف يشكو من لا يعقل ؟ 
كيف يألم من غمرته اللذات ؟ 
أما علمت أن شهوة الحب أقوى من سلطانه ، وأن شبهتها أقوى في الصورة من برهانه . 
( تاج الرسائل ) 

والحبيب قريب من الحب - لأنه الذي يتعلق به - لا من المحب ، فالحب لا يجول المسافات البعيدة النائية ، ولا التنويهات الشريفة التي لا ترتفع أحكامها عن قرب الحب من الحبيب ، والمحب قد يكون له القرب من الحبيب وقد لا يكون ، فالحب قريب من المحب
..........................................................................................
( 1 ) من التحول .

" 83 "

لقيامه به ، وقريب من المحبوب لتعلقه به ، فإنه لا تعلق له بغير محبوبه ، فقد انفرد إليه ، والمحب تبع للحب لقيامه به ، والحبيب ليس بتابع لحب المحب وإن تعلق به ، بل هو مع ما يقوم به ، فإن قام به حب المحب أحبه ، فعاد المحب حبيبا ، فصح الطلب من الطرفين ، ولا عائق إلا إن كان من خارج أو من محال ، أي لا تعطي الحقائق الاتصال ، فمن عرف الحب عرف كيف يحب ، كان شيخنا أبو العباس العريبي رحمه اللّه يسأل اللّه أن يرزقه شهوة الحب لا الحب ، 
وذلك أن شهوة الحب قرب الحبيب من المحب ، فينبغي أن تعرف يا أخي قدر من أحبك للّه أو لنفسه ، إذا كان الحق - مع غناه عن العالم - إذا أحبه عبده سارع إليه بالوصلة ، وقرّبه وأدنى مجلسه ، وجعله من خواص جلسائه ، فأنت أولى بهذه الصفة ، 
إذا أحبك شخص فقد أعطاك السيادة عليه ، وجعل نفسه محلا لتحكمك فيه ، فينبغي لك إن كنت عاقلا أن تعرف قدر الحب وقدر من أحبك ، 
ولتسارع إلى وصلته تخلقا بأخلاق اللّه مع محبته ، 
فإنه قد بدأك بالمحبة ، فتلك يد له عليك لا تكافئها أبدا ، 
وذلك لأن كل ما يفعله من الحب بعد ابتدائه معه ، فإنما هو نتيجة عن ذلك الحب الذي أحبك ابتداء . 
( ف ح 4 / 426 - ح 2 / 325 ، 340 ) 

واعلم أن مشاهدة المحبوب ، هي البغية والمطلوب ، وهي أعز موجود ، وأصعب مفقود ، وعليك آداب في المشاهدة لها علامات ، 
منها الثبات ، وعدم الالتفات ، والخشوع والإقناع ، والخضوع والارتياع ، ما أطيب رائحة المحبوب ، ما أفرح من جاد عليه دهره بالمطلوب . 
( تاج الرسائل )

العشق : 
هو إفراط المحبة أو المحبة المفرطة ، وهو معنى من المحبوب يقع به العشق ، وهو الذي يوقد نار الشوق والوجد الذي في القلب ، وهو لا يكون إلا لتجلي الاسم الجميل ، وكني عنه في القرآن بشدة الحب في قوله : وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ 
وهو قوله قَدْ شَغَفَها حُبًّا أي حبّها يوسف على قلبها كالشغاف ، وهي الجلدة الرقيقة التي تحتوي على القلب ، فهي ظرف له محيطة ، 
وقد وصف الحق نفسه في الخبر بشدة الحب ، غير أنه لا يطلق على الحق اسم العشق والعاشق ، فالعشق التفاف الحب على المحب حتى خالط جميع أجزائه ، واشتمل عليه اشتمال الصمّاء ، مشتق من العشقة وهي اللبلابة المشوكة ، ولا بد من سبب

" 84 "

ورابطة بين العاشق والمعشوق ، حتى التف به على الاختصاص دون غيره ، فإنه يراه في عينه أجمل ممن هو أجمل منه في علمه ، ولذا يكون العاشق تحت سلطان المعشوق وإن كان عبده ، فينتقل الحكم على السيد للعبد إذا كان معشوقا له ، 
فيكون تحت أمره ، فيتخيل أنه يراه أعظم عنده من نفسه ، وأن سعادته في عبوديته وذلته بين يديه ، مع أنه يحب الرياسة بالطبع ، 
فإن العشق قد يكون روحانيا ، فرده إلى ما تقتضيه حقيقة الروح ، وأن الروح لا رياسة عنده في نفسه ، ولا يقبل الوصف بها ، فإن العشق منه روحاني وطبيعي ، لوجوده من الحيوانات والنبات ، فإذا كان العشق من الإنسان لجارية أو غلام يفنى فيه ، ولا يستفرغ مثل هذا الاستفراغ في حب من ليس بإنسان ، من ذهب وفضة وعقار وغير ذلك ، فالإنسان إذا ما عشق من العالم أي شيء كان ، من فرس أو دار أو دينار أو درهم ، فما قابله إلا بالجزء المناسب ، ففني منه ذلك الجزء المناسب لعشقه فيه ، وبقي سائره صاحيا لا حكم له فيه ، إلا إذا عشق شخصا مثله من جارية أو غلام ، فإنه يقابله بكله ، كذلك العبد إذا رأى الحق أو تخيله فني فيه عند مشاهدته ، لأنه على صورته فيقابله بذاته ، فما بقي فيه جزء يصحو حتى يعقل به ما فني منه فيه ، فيستفرغ المحب في محبة الحق وحده دون ما ذكرناه ، 
فإن الإنسان إذا أحب اللّه تعالى فمن حيث روحه وطبعه ، ولو أن الحب الطبيعي لا يليق أن يتعلق من المحب بالجناب الإلهي ، ولكن هو من صورة الجمع بين الضدين ، ومن حيث التجلي الإلهي المقيد في الصور الطبيعية ، فلا يستغرق الحب المحب كله إلا إذا كان محبوبه الحق تعالى ، أو أحدا من جنسه من جارية أو غلام ، أما ما عدا ما ذكرته فإنه لا يستغرق حبه إياه ، وإنما قلنا ذلك لأن الإنسان لا يقابل بذاته كلها إلا من هو على صورته إذا أحبه ، فما فيه جزء إلا وفيه ما يماثله ، فلا يبقى فيه فضلة يصحو بها جملة واحدة ، فيهيم ظاهره في ظاهره وباطنه في باطنه ، 
ألا ترى الحق قد تسمى بالظاهر والباطن ، فتستغرق الإنسان المحبة في الحق وفي أشكاله ، وليس ذلك فيما سوى الجنس من العالم ، فإنه إذا أحب صورة من العالم إنما يستقبله بالجزء المناسب ، ويبقى ما بقي من ذاته صاحية في شغلها ، وأما استغراق حبه إذا أحب اللّه ، فلكونه على صورته كما ورد في الخبر ، فيستقبل الحضرة الإلهية بذاته كلها ، ولهذا تظهر فيه جميع الأسماء الإلهية ، ويتخلق بها من ليست عنده صفة الحب ، وبكونها ( أي من باب كنت سمعه ) 
من عنده صفة الحب ، فلهذا يستغرق الإنسان الحب ، وإذا تعلق باللّه وكان اللّه

" 85 "
محبوبه ، فيفنى في حبه في الحق أشد من فنائه في أشكاله ، فإنه في حب أشكاله فاقد في غيبته ظاهر المحبوب ، وإذا كان الحق هو المحبوب فهو دائم المشاهدة ، ومشاهدة المحبوب كالغذاء للجسم ، به ينمى ويزيد ، فكلما زاد مشاهدة زاد حبا . 
( ف ح 2 / 323 - ذخائر الأعلاق - ف ح 2 / 606 - ح 3 / 409 - ح 2 / 606 ، 325 ) 

ولما كان الشوق يسكن باللقاء والاشتياق يهيج باللقاء ، وهو الذي يجده العشاق عند الاجتماع بالمحبوب ، لا يشبع من مشاهدته ولا يأخذ نهمته منه ، لأنه كلما نظر إليه زاد وجدا به وشوقا مع حضوره معه ، 
كما قيل :
ومن عجب أني أحن إليهم *** وأسأل شوقا عنهم وهم معي 
وتبكيهم عيني وهم في سوادها *** وتشتاقهم نفسي وهم بين أضلعي

فالعاشق إن راح المعشوق لم يرح خياله ، والمحب إذا ذهب المحبوب لم يذهب مثاله ، فالصبابة به أبدا معلقة ، وزفرة وجده في ضلوعه محرقة ، يقول المحب : ما للوجد تجرعني كاسه ، ما له تحرقني أنفاسه ؟ ! 
ويل للشجي من الخلي . 
( ف ح 2 / 325 ، 326 - تاج الرسائل ) 

فإذا ظهر الحب في حبة القلب ، وعمّ الإنسان بجملته ، وأعماه عن كل شيء سوى محبوبه ، وسرت تلك الحقيقة في جميع أجزاء بدنه وقواه وروحه ، وجرت فيه مجرى الدم في عروقه ولحمه ، وغمرت جميع مفاصله فاتصلت بوجوده ، وعانقت جميع أجزائه جسما وروحا ، ولم يبق فيه متسع لغيره ، وصار نطقه به ، وسماعه منه ، ونظره في كل شيء إليه ، ورآه في كل صورة ، وما يرى شيئا إلا يقول : هو هذا ؛ حينئذ سمي ذلك الحب عشقا ، كما حكي عن زليخا أنها افتصدت ، فوقع الدم في الأرض فانكتب به يوسف يوسف ، في مواضع كثيرة حيث سقط الدم ، لجريان ذكر اسمه مجرى الدم في عروقها كلها ؛ وهكذا حكي عن الحلاج لما قطعت أطرافه ، انكتب بدمه في الأرض اللّه اللّه ، حيث وقع ، 
ولذلك قال رحمه اللّه :
ما قدّ لي عضو ولا مفصل *** إلا وفيه لكم ذكر

" 86 "
وهذا يعضده مقام الخلة حيث يقول القائل :
وتخللت مسلك الروح مني *** وبذا سمي الخليل خليلا
فهؤلاء هم العشاق الذين استهلكوا في الحب هذا الاستهلاك . 
( ف ح 2 / 337 - 362   ) 

قال الحبيب الصادق صلى اللّه عليه وسلم ولم يكن في مقام الاكتراث : " حبّب إليّ من دنياكم ثلاث " هذه صفة المحبوب لا المحب ، ونعت المعشوق لا العاشق ، المعشوق في الاختيار ، والعاشق في الاضطرار ، المعشوق في التمحيص والاختبار ، والعاشق ساكن تحت مجاري الأقدار . 
( تاج الرسائل )

سلام على يوم الثلاثاء إنه *** له همة خصت بعشق محمد
( التنزيلات الموصلية )

الود : 
وله اسم إلهي وهو الودود ، والودّ من نعوته تعالى ، وهو الثابت فيه ، وبه سمي الودّ ودا لثبوته في الأرض ، فالود ثبات الحب أو العشق أو الهوى ، أية حالة كانت من أحوال هذه الصفة ، فإذا ثبت صاحبها الموصوف بها عليها ولم يغيره شيء عنها ، ولا أزاله عن حكمها ، وثبت سلطانها في المنشط والمكروه ، وما يسوء ويسر ، وفي حال الهجر والطرد ، من الموجود الذي يحب أن يظهر فيه محبوبه ، ولم يبرح تحت سلطانه لكونه مظهر محبوبه ، سمي لذلك ودا ، وهو قوله تعالى :سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا أي ثباتا في المحبة عند اللّه وفي قلوب عباده ، ولذلك تسمى الحق بالودود ، لثبوت حبه من أحب من عباده . 
( ف ح 2 / 323 ، 337 ) 

ثم إن من رزقه اللّه تعالى أن يحبه كحبه إياه ، أعطاه الشهود ، ونعّمه بشهوده في صور الأشياء ، فالمحبون له تعالى من العالم بمنزلة إنسان العين من العين ، فالإنسان وإن كان ذا أعضاء كثيرة ، فما يشهد ويرى منه إلا العينان خاصة ، فالعين بمنزلة المحبين من العالم ، فأعطى الشهود لمحبيه لما علم حبهم فيه ، وهو عنده تعالى علم ذوق ، ففعل مع محبيه فعله مع نفسه ، وليس إلا الشهود في حال الوجود ، الذي هو محبوب للمحبوب ، فما خلق الجن والإنس إلا ليعبدوه ، فما خلقهم من بين الخلق إلا لمحبته ، فإنه ما يعبده ويتذلل إليه إلا

" 87 "

محب ، وما عدا الإنسان فهو مسبح بحمده ، لأنه ما شهده فيحبه ، فما تجلى لأحد من خلقه في اسمه الجميل إلا للإنسان وفي الإنسان في علمي ، ولذا ما فني وهام في حبه بكليته إلا في ربه ، أو فيمن كان مجلى ربه ، 
فأعين العالم المحبون منه ، كان المحبوب ما كان ، فإن جميع المخلوقين منصات تجلي الحق ، فودادهم ثابت ، فهم الأوداء وهو الودود ، والأمر مستور بين الحق والخلق بالخلق والحق ، ولهذا أتى مع الاسم الودود الاسم الغفور لأجل الستر ، فقيل قيس أحب ليلى ، فليلى عين المجلى ، وكذلك بشر أحب هندا ، وكثير أحب عزة ، وابن الدريج أحب لبنى ، وتوبة أحب الأخيلية ، وجميل أحب بثينة ، هؤلاء كلهم منصات ، تجلى الحق لهم عليها ، وإن جهلوا من أحبوه بالأسماء ، 
فإن الإنسان قد يرى شخصا فيحبه ، ولا يعرف من هو ، ولا يعرف اسمه ، ولا إلى من ينتسب ، ولا منزله ، ويعطيه الحب بذاته أن يبحث عن اسمه ومنزله حتى يلازمه ، ويعرفه في حال غيبته باسمه ونسبه ، فيسأل عنه إذا فقد مشاهدته ، وهكذا حبنا اللّه تعالى نحبه في مجاليه ، وفي هذا الاسم الخاص ، الذي هو ليلى ولبنى أو من كان ، ولا نعرف أنه عين الحق ، فهنا نحب الاسم ولا نعرف أنه عين الحق ، وفي المخلوق تعرف العين وتحب ، وقد لا يعرف الاسم ، ويأبى الحب إلا التعريف به ، أي بالمحبوب ، فمنا من يعرفه في الدنيا ، ومنا من لا يعرفه حتى يموت محبا في أمر ما ، فينقدح له - عند كشف الغطاء - أنه ما أحب إلا اللّه ، وحجبه اسم المخلوق ، كما عبد المخلوق هنا من عبده ، وما عبد إلا اللّه من حيث لا يدري ، 

قال تعالى : وَقَضى رَبُّكَ أي حكم أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ فما عبدوا إلا الألوهة وإن أخطأوا في النسبة ، فقوله تعالى الْغَفُورُ الْوَدُودُ فهو بالستر المسدل لم يعرف ، وليس إلا الأسماء .

فهكذا الأمر إن عقلنا *** فإن تكن فيه كنت أنتا 
منصة الحق أنت حقا *** فأنت ما أنت حين أنتا 
فقد ملكت الذي أردتا *** وقد علمت الذي عبدتا 
فليس ليلى وليس لبنى *** سوى الذي أنت قد علمتا 
إن كنت في حبه بصيرا *** تشهده منك أنت أنتا 
فما أحب المحب غيرا *** سواه فالكل أنت أنتا
فما أعجب القرآن في مناسبة الأسماء بالأحوال ، فهو الغفور الودود ذو العرش المجيد،

" 88 "

فعال لما يريد فهو المحب ، وهو فعال لما يريد فهو المحبوب ، لأن المحبوب فعال لما يريد بمحبوبه ، والمحب سامع مطيع مهيأ لما يريد محبوبه ، لأنه المحب الودود ، أي الثابت على لوازم المحبة وشروطها ، والعين واحدة ، فإن الودود هنا هو الفعال لما يريد . 
( ف ح 4 / 259 ، 260 ) 


حكى بعض الصالحين أن قيسا المجنون كان من المحبين للّه ، وجعل حجابه ليلى ، وكان من المولهين ، ويحتمل صدق هذا القول من حكايته التي قال فيها لليلى :  " إليك عني فإن حبك شغلني عنك " ، 
وما قربها ولا أدناها ، ومن شأن المحب أن يطلب الاتصال بالمحبوب ، وهذا الفعل نقيض المحبة ، ومن شأن المحب أن يغشى عليه عند فجأة ورود المحبوب عليه ويدهش ، 
وهذا يقول لها : " إليك عني " وما دهش ولا فني ، فتحقق عندي بهذا الفعل صدق ما قاله العارف في حق قيس المجنون ، وليس ببعيد ، فلله ضنائن من عباده . 

( ف ح 2 / 352 - مسامرات ح 2 )
.

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle
- مواضيع مماثلة
» سريان الحب في الوجود - السكر من شراب الحب - سبب الحب .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي
» حب الحب - أثر الجمال .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي
» الحب سبب وجود العالم .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي
» بماذا يتعلق الحب؟ .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي
» المحبة الإلهية لنا .كتاب الحب والمحبة الإلهية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي الطائي الحاتمي

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى