اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» الرسالة الثالثة في الفرح بالمنن بعد أن قدم الفرح باللّه .كتاب إيقاظ الهمم في شرح الحكم
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyاليوم في 14:59 من طرف عبدالله المسافر

» الرسالة الثانية في بيان الوصول إلى بحر الحقيقة مع مراعاة حرمة الشريعة .كتاب إيقاظ الهمم في شرح الحكم
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyاليوم في 14:32 من طرف عبدالله المسافر

» الرسالة الأولى في السلوك إلى حضرة ملك الملوك .كتاب إيقاظ الهمم في شرح الحكم
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyاليوم في 14:11 من طرف عبدالله المسافر

» 228 - الفكرة فكرتان فكرة تصديق وإيمان وفكرة شهود وعيان فالأولى لأرباب الاعتبار والثانية لأرباب الشهود والاستبصار .كتاب إيقاظ الهمم في شرح الحكم
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyاليوم في 11:24 من طرف عبدالله المسافر

» ترجمة الشارح الشيخ محمد بن إبراهيم النفزي الرندي .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالخميس 18 فبراير 2021 - 1:22 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس محتويات الكتاب .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 16 فبراير 2021 - 0:17 من طرف عبدالله المسافر

» خاتمة المؤلف للكتاب .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 16 فبراير 2021 - 0:12 من طرف عبدالله المسافر

» 40 - إلهي يا من احتجب في سرادقات عزّه عن أن تدركه الأبصار يامن تجلى بكمال بهائه فتحققت عظمته الأسرار كيف تخفى وأنت الظاهر أم كيف تغيب وأنت الرقيب الحاضر .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 16 فبراير 2021 - 0:05 من طرف عبدالله المسافر

» 39 - إلهي يا من استوى برحمانيته على عرشه فصار العرش غيبا في رحمانيته كما صارت العوالم غيبا في عرشه محقت الآثار بالآثار ومحوت الأغيار بمحيطات أفلاك الأنوار .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 16 فبراير 2021 - 0:01 من طرف عبدالله المسافر

» 38 - إلهي أنت الذي لا إله غيرك تعرّفت لكل شيء فما جهلك شيء وأنت الذي تعرّفت إلي في كل شيء فرأيتك ظاهرا في كل شيء فأنت الظاهر لكل شيء .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 23:56 من طرف عبدالله المسافر

» 37 - إلهي كيف أستعزّ وأنت في الذلة أركزتني أم كيف لا أستعز وإليك نسبتني أم كيف لا أفتقر وأنت الذي في الفقر أقمتني أم كيف أفتقر وأنت الذي بجودك أغنيتني .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 23:52 من طرف عبدالله المسافر

» 36 - إلهي كيف أخيب وأنت أملي أم كيف أهان وعليك متكلي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 23:48 من طرف عبدالله المسافر

» 35 - إلهي قد دفعتني العوالم إليك وقد أوقفني علمي بكرمك عليك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 17:19 من طرف عبدالله المسافر

» 34 - إلهي إن رجائي لا ينقطع عنك وإن عصيتك كما أن خوفي لا يزايلني إن أطعتك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 17:15 من طرف عبدالله المسافر

» 33 - إلّهي اطلبني برحمتك حتى أصل إليك واجذبني بمنتك حتى أقبل عليك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 17:10 من طرف عبدالله المسافر

» 32 - إلهي كيف يرجى سواك وأنت ما قطعت الإحسان وكيف يطلب من غيرك وأنت ما بدلت عادة الامتنان يا من أذاق أحباءه حلاوة مؤانسته فقاموا بين يديه متملقين؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 16:11 من طرف عبدالله المسافر

» 31 - إلهى أنت الذي أشرقت الأنوار في قلوب أوليائك حتى عرفوك ووحدوك وأنت الذي أزلت الأغيار من قلوب أحبابك، حتى لم يحبوا سواك ولم يلجئوا إلى غيرك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 16:02 من طرف عبدالله المسافر

» 30 - إلهي إن القضاء والقدر غلبني وإن الهوى بوثائق الشهوة أسرني فكن أنت النصير لي حتى تنصرني وتنصر بي وأغنني بفضلك حتى أستغني بك عن طلبي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 15:54 من طرف عبدالله المسافر

» 29 - أنت الغني بذاتك عن أن يصل إليك النفع منك فكيف لا تكون غنيا عنيّ؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 15:50 من طرف عبدالله المسافر

» 28 - إلهي تقدّس رضاك عن أن تكون له علة منك فكيف تكون له علة منّي؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 15:31 من طرف عبدالله المسافر

» 27 - إلهي بك أستنصر فانصرني وعليك أتوكل فلا تكلني وإياك أسأل فلا تخيبني وفي فضلك أرغب فلا تحرمني ولجنابك أنتسب فلا تبعدني .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» 26 - إلهي أخرجني من ذل نفسي وطهرني من شكى وشركى قبل حلول رمسى .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 15:16 من طرف عبدالله المسافر

» 25 - إلهي أغنيتني بتدبيرك لي عن تدبيري وباختيارك لي عن اختياري وأوقفني على مراكز اضطراري .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:58 من طرف عبدالله المسافر

» 24 - إلهي حققني بحقائق أهل القرب واسلك بي مسالك أهل الجذب .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:55 من طرف عبدالله المسافر

» 23 - إلهي علمني من علمك المخزون وصني بسر اسمك المصون .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» 22 - إلهي هذا ذلي ظاهر بين يديك وهذا حالي لا يخفى عليك أطلب الوصول إليك وبك أستدل عليك ولا بغيرك فاهدني بنورك إليك وأقمني بصدق العبودية بين يديك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:48 من طرف عبدالله المسافر

» 21 - إلهي أمرت بالرجوع إلى الآثار فارجعني إليها بكسوة الأنوار وهداية الاستبصار حتى أرجع إليك منها كما دخلت إليك منها مصون السرّ عن النظر إليها .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» 20 - إلهي عميت عين لا تراك عليها رقيبا وخسرت صفقة عبد لم تجعل له من حبك نصيباً .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:36 من طرف عبدالله المسافر

» 19 - إلهي كيف يستدل عليك بما هو في وجوده مفتقر إليك أيكون لغيرك من الظهور ما ليس لك حتى يكون هو المظهر لك؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:32 من طرف عبدالله المسافر

» 18 - إلهي ترددي في الآثار يوجب بعد المزار فاجمعني عليك بخدمة توصلني إليك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:28 من طرف عبدالله المسافر

» 17 - إلهي كيف أعزم وأنت القاهر وكيف لا أعزم وأنت الآمر .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:25 من طرف عبدالله المسافر

» 16 - إلهي أنت تعلم وإن لم تدم الطاعة مني فعلا جزما فقد دامت محبة وعزما .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:23 من طرف عبدالله المسافر

» 15 - إلهي كم من طاعة بنيتها وحالة شيدتها هدم اعتمادي عليها عدلك بل أقالني منها فضلك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:21 من طرف عبدالله المسافر

» 14 - إلهي حكمك النافذ ومشيئتك القاهرة لم يتركا لذي مقال مقالا ولا لذي حال حالا .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:18 من طرف عبدالله المسافر

» 13 - إلهي من كانت محاسنه مساوىء فكيف لا تكون مساويه مساوي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 14:15 من طرف عبدالله المسافر

» 12 - إلهي كلما أخرسني لؤمي أنطقني كرمك وكلما آيستني أوصافي أطعمتني منتك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:53 من طرف عبدالله المسافر

» 11 - إلهي قد علمت باختلاف الآثار وتنقلات الأطوار أنّ مرادك منّي أن تتعرف إليّ في كلّ شيء حتى لا أجهلك في شيء .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:50 من طرف عبدالله المسافر

» 10 - إلهي ما أقربك مني وما أبعدني عنك وما أرأفك بي فما الذي يحجبني عنك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:45 من طرف عبدالله المسافر

» 09 - إلهي ما ألطفك بي مع عظيم جهلي وما أرحمك بي مع قبيح فعلي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:42 من طرف عبدالله المسافر

» 08 - إلهى أنا أتوسل إليك بفقري إليك وكيف أتوسل إليك بما هو محال أن يصل إليك؟ أم كيف أشكو إليك حالي وهو لا يخفى عليك؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:37 من طرف عبدالله المسافر

» 07 - إلهي كيف تكلني إلى نفسي وقد توكلت عليك وكيف أضام وأنت الناصر لي أم كيف أخيب وأنت الحفيّ بي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:34 من طرف عبدالله المسافر

» 06 - إلهي لا لك شريك فيؤتى ولا وزير لك فيرشى إن أطعتك فبفضلك ولك المنّة عليّ وإن عصيتك فبعدلك ولك الحجة عليّ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:29 من طرف عبدالله المسافر

» 05 - إلهي إن ظهرت المحاسن مني فبفضلك ولك المنة عليّ وإن ظهرت المساوىء فبعدلك ولك الحجة عليّ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:24 من طرف عبدالله المسافر

» 04 - إلهي وصفت نفسك باللطف والرأفة بي قبل وجود ضعفي أفتمنعني منهما بعد وجود ضعفي .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:21 من طرف عبدالله المسافر

» 03 - إلهي مني ما يليق بلؤمي ومنك ما يليق بكرمك .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 13:19 من طرف عبدالله المسافر

» 02 - إلهي إن اختلاف تدبيرك وسرعة حلول مقاديرك منعا عبادك العارفين بك عن السكون إلى عطاء واليأس منك في بلاء .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 3:21 من طرف عبدالله المسافر

» 01 - إلهي أنا الفقير في غناي فكيف لا أكون فقيرا في فقري؟ إلهي أنا الجاهل في علمي فكيف لا أكون جهولا في جهلي؟ .المناجاة العطائية كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 3:18 من طرف عبدالله المسافر

» فصل الناس في ورود المنن على ثلاثة أقسام .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 3:11 من طرف عبدالله المسافر

» رسائل الشيخ ابن عطاء الله السكندري لبعض إخوانه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 3:02 من طرف عبدالله المسافر

» 227 - الفكرة فكرتان فكرة تصديق وإيمان وفكرة شهود وعيان فالأولى لأرباب الاعتبار والثانية لأرباب الشهود والاستبصار .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 2:49 من طرف عبدالله المسافر

» 226 - لفكرة سير القلوب في ميادين الأغيار والفكرة سراج القلب، فإذا ذهبت فلا إضاءة له .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 1:49 من طرف عبدالله المسافر

» 225 - الخذلان كل الخذلان في أن تتفرغ من الشواغل ثم لا تتوجه إليه وتقل عوائقك ثم لا ترحل إليه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 1:45 من طرف عبدالله المسافر

» 224 - رب عمر اتسعت آماده وقلت أمداده ورب عمر قليلة آماده كثيرة أمداده ورب عمر قليلة آماده كثيرة إمداده .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 1:38 من طرف عبدالله المسافر

» 223 - أكرمك بكرامات ثلاث جعلك ذاكرا له ولولا فضله لم تكن أهلا لجريان ذكره عليك وجعلك مذكورا به إذ حقق نسبته لديك وجعلك مذكورا عنده فتمم نعمته عليك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 1:30 من طرف عبدالله المسافر

» 222 - ما كان ظاهر ذكر إلا عن باطن شهود وفكر أشهدك من قبل أن استشهدك فنطقت بألوهيته الظواهر وتحققت بأحديته القلوب والسرائر .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالإثنين 15 فبراير 2021 - 0:48 من طرف عبدالله المسافر

» 221 - ذاكر ذكر ليستنير قلبه فكان ذاكرا وذاكر استنار قلبه فكان ذاكرا والذي استوت أذكاره وأنواره فبذكره يهتدى وبنوره يقتدى .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:34 من طرف عبدالله المسافر

» 220 - قوم تسبق أنوارهم أذكارهم وقوم تسبق أذكارهم أنوارهم وقوم لا أذكار ولا أنوار .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:30 من طرف عبدالله المسافر

» 219 - كيف تطلب العوض على عمل هو متصدق به عليك أم كيف تطلب الجزاء على صدق هو مهديه إليك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:26 من طرف عبدالله المسافر

» 218 - وجد ان ثمرات الطاعات بشائر العاملين بوجود الجزاء عليها آجلا .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:22 من طرف عبدالله المسافر

» 217 - لا يعلم قدر أنوار القلوب والأسرار إلا في غيب الملكوت كما لا تظهر أنوار السماء إلا في شهادة الملك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:19 من طرف عبدالله المسافر

» 216 - دل بوجوده آثاره على وجود أسمائه وبوجود أسمائه على ثبوت أوصافه وبثبوت أوصافه على وجود ذات إذ محال أن يقوم الوصف بنفسه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 23:16 من طرف عبدالله المسافر

» 215 - تارة تشرق شموس أوصافه على ليل وجودك وتارة يقبض ذلك عنك فيردّك إلى حدودك فالنهار ليس منك إليك ولكنه وارد عليك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 22:17 من طرف عبدالله المسافر

» 214 - لا يلزم من ثبوت الخصوصية عدم وصف البشرية إنما مثل الخصوصية كإشراق شمس النهار ظهرت في الأفق وليست منه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 22:12 من طرف عبدالله المسافر

» 213 - أنت مع الأكوان ما لم تشهد المكون فإذا شهدته كانت الأكوان معك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 22:06 من طرف عبدالله المسافر

» 212 - الكائن في الكون ولم تفتح له ميادين الغيوب مسجون بمحيطاته ومحصور في هيكل ذاته .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 22:01 من طرف عبدالله المسافر

» 211 - جعلك في العالم المتوسط بين ملكه وملكوته ليعلمك جلالة قدرك بين مخلوقاته وأنك جوهرة تنطوي عليك أصداف مكوّناته .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 18:05 من طرف عبدالله المسافر

» 210 - إذ لا مسافة بينك وبينه حتى تطويها رحلتك ولا قطيعة بينك وبينه حتى تمحوها وصلتك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 18:02 من طرف عبدالله المسافر

» 209 - لولا ميادين النفوس ما تحقق سير السائرين .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 17:55 من طرف عبدالله المسافر

» 208 - ليس المحب الذي يرجو من محبوبه عوضا أو يطلب منه غرضا فإن المحب من يبذل لك ليس المحب أن تبذل له .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 14:44 من طرف عبدالله المسافر

» 207 - لا يخرجك عن الوصف إلا شهود الوصف المؤمن يشغله الشاغل لله عن أن يكون لنفسه شاكرا وتشغله حقوق الله عن أن يكون لحظوظه ذاكرا .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 14:39 من طرف عبدالله المسافر

» 206 - التواضع الحقيقي هو ما كان ناشئا من شهود عظمته وتجلي صفته .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 14:31 من طرف عبدالله المسافر

» 205 - من أثبت لنفسه تواضعا فهو المتكبر حقا إذ ليس التواضع إلّا عن رفعة فمتى أثبتّ لنفسك تواضعا فأنت المتكبر حقا .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 14:26 من طرف عبدالله المسافر

» 204 - إذا علمت أن الشيطان لا يغفل عنك فلا تغفل أنت عمن ناصيتك بيده جعله لك عدوا ليحوشك به إليه وحرك عليك النفس لتديم إقبالك عليه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 14:12 من طرف عبدالله المسافر

» 203 - من آلمك إقبال الناس عليك أو توجههم بالذم إليك فارجع إلى علم اللّه فيك فإن كان لا يقنعك علمه فمصيبتك بعدم قناعتك بعلمه أشدّ من مصيبتك بوجود الأذى منهم .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 13:12 من طرف عبدالله المسافر

» 202 - خير العلم ما كانت الخشية معه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 13:03 من طرف عبدالله المسافر

» 201 - العلم النافع هو الذي ينبسط في الصدر شعاعه وينكشف به عن القلب قناعه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 11:30 من طرف عبدالله المسافر

» 200 - علم أنك لا تقبل النصح المجرد فذوّقك من ذواقها ما يسهّل عليك وجود فراقها .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 11:26 من طرف عبدالله المسافر

» 199 - إن رغبتك البدايات زهدتك النهايات إن دعاك إليها ظاهر نهاك عنها باطن .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 11:20 من طرف عبدالله المسافر

» 198 - ليقلّ ما تفرح به يقلّ ما تحزن عليه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 11:08 من طرف عبدالله المسافر

» 197 - من تمام النعمة عليك أن يرزقك ما يكفيك ويمنعك ما يطغيك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» 196 - ما تجده القلوب من الهموم والأحزان فلأجل ما منعت من وجود العيان .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالأحد 14 فبراير 2021 - 10:59 من طرف عبدالله المسافر

» 195 - النعيم وإن تنوعت مظاهره إنما هو لشهوده واقترابه والعذاب وإن تنوعت مظاهره إنما هو لوجود حجابه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 20:10 من طرف عبدالله المسافر

» 194 - تطلعك إلى بقاء غيره دليل على عدم وجدانك له واستيحاشك لفقدان ما سواه دليل على عدم وصلتك به .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 20:05 من طرف عبدالله المسافر

» 193 - لا تطلبن بقاء الواردات بعد أن بسطت أنوارها وأودعت أسرارها فتلك فلك في اللّه غنى عن كل شيء وليس يغنيك عنه شيء .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 20:01 من طرف عبدالله المسافر

» 192 - لا تزكين واردا لا تعلم ثمرته فليس المراد من السحابة الإمطاروإنما المراد منها وجود الإثمار .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:59 من طرف عبدالله المسافر

» 191 - لا تيأس من قبول عمل لم تجد فيه وجود الحضور فربما قبل من العمل ما لم تدرك ثمرته عاجلا .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:54 من طرف عبدالله المسافر

» 190 - كيف يحتجب الحق بشيء والذي يحتجب به هو فيه ظاهر وموجود حاضر .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:51 من طرف عبدالله المسافر

» 189 - الوارد يأتي من حضرة قهار لأجل ذلك لا يصادمه شيء إلا دمغه بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» 188 - متى وردت الواردات الإلهية عليك هدمت العوائد عليك وإن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:46 من طرف عبدالله المسافر

» 187 - الحقائق ترد في حال التجلي مجملة وبعد الوعي يكون البيان فإذا قرأناه فاتبع قرآنه ثم إنّ علينا بيانه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» 186 - قربك منه أن تكون مشاهدا لقربه وإلا فمن أين أنت ووجود قربه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:39 من طرف عبدالله المسافر

» 185 - وصولك إلى اللّه وصولك إلى العلم به وإلا فجلّ ربنا أن يتصل به شيء أو يتصل هو بشيء .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:35 من طرف عبدالله المسافر

» 184 - لا يزيد في عزّه إقبال من أقبل عليه ولا ينقص من عزه إدبار من أدبر عنه .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:29 من طرف عبدالله المسافر

» 183 - لا تنفعه طاعتك ولا تضرّه معصيتك وإنما أمرك بهذه ونهاك عن هذه لما يعود عليك .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:26 من طرف عبدالله المسافر

» 182 - ما أحببت شيئا إلا كنت له عبدا وهو لا يحب أن تكون لغيره عبدا .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 19:09 من طرف عبدالله المسافر

» 181 - ما فات من عمرك لا عوض له وما حصل لك منه لا قيمة له .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 1:57 من طرف عبدالله المسافر

» 180 - حقوق في الأوقات يمكن قضاؤها وحقوق الأوقات لا يمكن قضاؤها إذ ما من وقت يرد إلا وللّه عليك فيه حق جديد وأمر أكيد .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 1:25 من طرف عبدالله المسافر

» 179 - فلا تستبطىء منه النوال ولكن استبطىء من نفسك وجود الإقبال .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 1:22 من طرف عبدالله المسافر

» 178 - فرّغ قلبك من الأغيار يملؤه بالمعارف والأسرار .كتاب غيث المواهب العلية فى شرح الحكم العطائية
 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Emptyالثلاثاء 9 فبراير 2021 - 1:05 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج 244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف

اذهب الى الأسفل

 أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج  244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف Empty أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج 244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف

مُساهمة من طرف عبدالله المسافر الجمعة 6 أكتوبر 2017 - 3:53

أبو عبد الله حسين بن منصور الحلاج
 244 هـ 309 هـ من أعلام التصوف
           
  الحسين بن منصور الحلاج
 الحسين بن منصور بن محمد  الملقب بالحلاج يعتبر من أكثر الرجال الذين اختلف في أمرهم، وهناك من وافقوه وفسروا مفاهيمه ، من أهل البيضاء وهناك خلاف حول البيضاء هل هي البلدة التي بفارس ، أم البلدة التي في جنوب العراق وهو ما رجحته الدراسات الأكاديمية ،
نشأ في مدينة واسط 180 كم جنوب بغداد في العراق، وصحب أبا القاسم الجنيد وغيره
 يقول الدكتور علي ثويني في الاصل العراقي للحلاج ، وبالرغم من اقتران اسم الحلاج ببغداد فأنه لم يولد فيها وإنما ولد في أطراف واسط القريبة من جنوبها عام 858م في منطقة (البيضاء) التي يقال لها (الطور)
وربما يكون ذلك الموضع يقع في تخوم (أهوار) العراق التي تدعى (البيضاء) حتى يومنا هذا، ويؤكد مسقط رأسه هذا المؤرخ (الاصطخري) الذي عاصره وذكر ذلك أبن الجوزي في (المنتظم) حيث ذكر(الحسين بن منصور المعروف بالحلاج من أهل البيضاء)،وهكذا فأنه عراقي المولد والمنشأ بالرغم من دعاوى البعض بفارسيته والتي لا يؤيدها منهج البحث التاريخي .ثم انتقل إلى البصرة قبل وروده بغداد وهو في الثامنة عشر من عمره [4].
لقد كانت فلسفته التي عبّر عنها بالممارسة لم ترض الفقيه محمد بن داود قاضي بغداد، فقد رآها متعارضة مع تعاليم الإسلام بحسب رؤيته لها، فرفع أمر الحلاج إلى القضاء طالباً محاكمته أمام الناس والفقهاء فلقي مصرعه مصلوباُ بباب خراسان المطل على دجلة على يدي الوزير حامد بن العباس، تنفيذاً لأمر الخليفة المقتدر في القرن الرابع الهجري.و في سن مبكرة جدا، و هو بعد غلام في السادسة عشرة من عمره، اتصل بالصوفية، و لبس حرفتهم، و تتلمذ على أعلامهم، كالجنيد، و سهل التستري، و من إليهم.
ثم أصبح له هو نفسه مع مرور الأيام مريدون كثيرون، كان يعبر عنهم في قصائد بقوله : « أصحابي و خلاني ».
و لم يلبث الخلاف أن بدأ ينشب بين الحلاج و بين أعلام الصوفية في عصره.
فقد كانوا هم يبتون أمرهم على تكتم مشاعرهم و وجدهم و أفكارهم و أسرارهم، و كانوا يؤثرون العزلة على الناس، تاركين أمر تدبير الخلق لله.
إما هو فقد تملكته نشوة التعبير، فجهر بأفكاره و إحساساته في الأسواق و لعامة الناس.
نشأ الحسين الحلاج في واسط ثم دخل بغداد وتردّد إلى مكة واعتكف بالحرم فترة طويلة، وأظهر للناس تجلدًا وتصبرًا على مكاره النفوس، من الجوع والتعرض للشمس والبرد على كعادة المتصوفة ، وكان قد دخلها وتعلم، وكان الحلاج في ابتداء أمره فيهِ تعبد وتأله وتصوف.
كان الحلاج يظهر للغوغاء متلونًا لا يثبت على حال، إذ يرونه تارة بزي الفقراء والزهاد وتارة بزي الأغنياء والوزراء وتارة بزي الأجناد والعمال، وقد طاف البلدان ودخل المدن الكبيرة وانتقل من مكان لآخر داعياً إلى الله الحق على طريقته، فكان لهُ أتباع في الهند وفي خراسان، وفي بغداد وفي البصرة.
 وقد اتهمه مؤرخو أهل السنة الذين لم يكونوا يفهمون بالتأثير الروحي ذي التاريخ العريق في الدين والفلسفة الزرادشتية، إنه كان مخدومًا من الجن والشياطين ولهُ حيل مشهورة في خداع الناس ذكرها ابن الجوزي وغيره، وكانوا يرون أن الحلاج يتلون مع كل طائفة حتى يستميل قلوبهم، وهو مع كل قوم على مذهبهم، إن كانوا أهل سنة أو شيعة أو معتزلة أو صوفية أو حتى فساقًا، دون أن يفهموا النظرة الفلسفية للحلاج التي ترى جوهر الإنسان وليس ظاهر سلوكه.
كما تملكته نزعة إصلاحية، حملته أخيرا على أن يطرح خرقة الصوفية، و أن يكثر من التنقل في البلاد، يلقى الناس، و يسمع منهم، و يتحدث إليهم بكلام مفهوم حينا و غير مفهوم في كثير من الأحيان، و لكنهم – على كل حال – افتتنوا به افتتانا كبيرا، جعل البعض منهم يرفعه عن أن يكون إنسانا عاديا، إلى حد أنهم عندما قتل، لبثوا ينتظرون أوبته زاعمين أن أعداءه لم يقتلوه هو بعينه، و إنما شبه لهم !!.
كان الحلاج في تجواله في البلاد، و في تطوافه في الأسواق، و في لقائه الناس، ينتقد الأوضاع السائدة في عصره، فأوغر ذلك عليه الصدور، و دبرت له المكيدة، وحوكم محاكمة صورية سريعة، بتهمة الزندقة و الإلحاد، و صدر الحكم في شأنه بالإعدام، و قتل شر قتلة.
و عندما أحس الحلاج بالخطر، خاطب قضاته بقوله : « ظهري حمي، و دمي حرام، و ما يحل لكم أن تتهموني بما يخالف عقيدتي، و مذهبي السنة، ولي كتب في الوراقين تدل على سنتي، فالله الله في دمي !!»
و لعل هذه كانت من المرات القلائل التي تكلم فيها الحلاج بكلام واضح مفهوم، و لكن ذلك لم يغن عنه شيئا، فقد جلد ألف سوط، و قطعت يداه و رجلاه، و أحرقت جثته، و رمي برمادها في نهر الفرات، و علق رأسه بباب الكرخ !
تلك باختصار هي قصة حياة الحلاج.
أما هو نفس، فقد كان و لا يزال مشكلة، كان و لا يزال شيئا غامضا يستعصي على الرؤية الواضحة و على الفهم الصحيح.
و الذين كتبوا في شأنه أو تحدثوا عنه، سواء من القدامى أو المحدثين، لم يقولوا شيئا محددا، و إنما تكلموا عنه بكلام يوحي بالخوف من الخوض في شأنه، كما يوحي بتفضيل بعضهم ترك أمره لله، فهو أعلم بحقيقة حاله.
                                            .........
و كمثال لذلك نسوق هنا ما قاله ابن خلكان في شأنه، فقد قال عنه : « و الناس في أمره مختلفون، فمنهم من يبالغ في تعظيمه، و منهم من يكفره ».
و لم يذكر لنا ابن خلكان رأيه الخاص هو في الحلاج، و إنما اكتفى بأن ينقل لنا كلاما لأبي حامد الغزالي فصلا طويلا في حاله، و قد اعتذر عن الألفاظ التي كانت تصدر عنه، مثلا قوله : « أنا الحق » و قوله « ما في الجبة إلا الله » و هذه الإطلاقات التي ينبو السمع عنها و عن ذكرها، و حملها كلها على محامل حسنة، و أولها، وقال : هذا من فرط المحبة و شدة الوجد ».
 
الفكر الصوفي عند الحلاج
التصوف عند الحلاج جهاد في سبيل إحقاق الحق، وليس مسلكاً فردياً بين المتصوف والخالق فقط. لقد طور الحلاج النظرة العامة إلى التصوف، فجعله جهاداً ضد الظلم والطغيان في النفس والمجتمع ونظراً لما لتلك الدعوة من تأثير على السلطة السياسية الحاكمة في حينه. عن إبراهيم بن عمران النيلي أنه قال:
سمعت الحلاج يقول: النقطة أصل كل خط، والخط كلّه نقط مجتمعة. فلا غنى للخط عن النقطة، ولا للنقطة عن الخط. وكل خط مستقيم أو منحرف هو متحرك عن النقطة بعينها، وكلّ ما يقع عليه بصر أحد فهو نقطة بين نقطتين. وهذا دليل على تجلّي الحق من كل ما يشاهد وترائيه عن كل ما يعاين. ومن هذا قلت: ما رأيت شيئاً إلاّ رأيت الله فيه.
و لا يخفى ما بهذه الجملة من فلسفات وحدة الوجود التي ترى توحد الخالق بمخلوقاته .
ومع ذلك نجد ان في فكره شيئا من الحلول والاتحاد ولكن من تعمق في فكره وتراثه يجد مقولات كثيره تبرئه من فكر الحلول والاتحاد ، ولذلك نجد الإمام البحر شيخ الإسلام عبدالقادر الجيلاني الذي لم يختلف اهل العلم فيه.
 قال الإمام عبدالقادر الجيلاني في الحلاج : عُثر الحلاج ولم يكن في زمانه من يأخذ بيده .. ولو أدركته لأخذت بيده.

قاله ابن خلكان في شأنه، فقد قال عنه : « و الناس في أمره مختلفون، فمنهم من يبالغ في تعظيمه، و منهم من يكفره ».
و لم يذكر لنا ابن خلكان رأيه الخاص هو في الحلاج، و إنما اكتفى بأن ينقل لنا كلاما لأبي حامد الغزالي فصلا طويلا في حاله، و قد اعتذر عن الألفاظ التي كانت تصدر عنه، مثلا قوله : « أنا الحق » و قوله « ما في الجبة إلا الله » و هذه الإطلاقات التي ينبو السمع عنها و عن ذكرها، و حملها كلها على محامل حسنة، و أولها، وقال : هذا من فرط المحبة و شدة الوجد ».

المرحوم الدكتور زكي مبارك، و قد عقد للحلاج فصلا خاصا في الجزء الأول من كتابه « التصوف الإسلامي » تكلم فيه ما شاء أن يتكلم، و إن كان لم يفدنا بشيء محدد في شأن الحلاج، ثم ختم كلامه الطويل بقوله : « لا تسألوني عما أودعت في هذا الفصل من المعاني، فأنا أحب أن أكون أعقل من الحلاج، و إن كنت أصغر من الحلاج »!!
و معنى هذا أن زكي مبارك في كلامه عن الحلاج، قد تحرج على غير عادته، و كنى و لم يصرح، و رمز و لم يفصح، و هو شيء غريب من رجل كزكي مبارك، لم يكن يتحرج من شيء ، و لم يكن يتورع عن أن يقول كل ما في نفسه، كيفما كان.
أما المستشرقون فيبدو أن الأستاذ ماسينيون كان أكثرهم جميعا اهتماما بأمر الحلاج، و الكتابة عنه، و محاولة النفاذ إلى حقيقة عمله و مذهبه.
و كل الذين كتبوا عن الحلاج من المحدثين يشيرون إلى الأستاذ ماسينيون أو ينقلون عنه.
يرى الأستاذ ماسينيون أن الحلاج كان مشغولا بإصلاح واقع عصره، و أنه كان بالنسبة للعامة أكثر من رائد صوفي، كان داعية سياسيا و اجتماعيا.

قتل الصوفي الحسين الحلاج من كتاب الكامل في التاريخ
في هذه السنة قتل الحسين بن منصور الحلاج الصوفي وأحرق . وكان إبتداء حاله أنه كان يظهر الزهد والتصوف ، ويظهر الكرامات ، ويخرج للناس فاكهة الشتاء في الصيف ، وفاكهة الصيف في الشتاء ، ويمد يده إلى الهواء ، فيعيدها مملوءة دراهم عليها مكتوب قل هو الله أحد ، ويسميها دراهم القدرة ، ويخبر الناس بما أكلوه وما صنعوا في بيوتهم ، ويتكلم بما في ضمائرهم فافتتن به خلق كثير ، واعتقدوا فيه الحلول ، والجملة فان الناس اختلفوا فيه اختلافهم في المسيح عليه السلام . فمن قائل : إنه حل فيه جزء إلهي ، ويدعي فيه الربوبية . ومن قائل : إنه ولي الله تعالى ، وأن الذي يظهر منه ، من جملة كرامات الصالحين . ومن قائل : إنه مشعبذ وممخرق وساحر كذاب ومتكهن ، والجن تطيعه ، فتأتيه بالفاكهة في غير أوانها . وكان قدم من خراسان إلى العراق وسار إلى مكة ، فأقام بها سنة في الحجر لا يستظل تحت سقف ، شتاء ولا صيفا . وكان يصوم الدهر فإذا جاء العشاء أحضر له القوام كوز ماء ، وقرصا فيشربه ويعض من القرص ثلاث عضاتي من جوانبها فيأكلها . ويترك الباقي ، فيأخذونه ولا يأكل شيئا آخر إلى الغد آخر النهار.

وكان شيخ الصوفية يومئذ بمكة عبدالله المغربي فأخذ أصحابه ، ومشى إلى زيارة الحلاج فلم يجده في الحجر وقيل له : قد صعد إلى جبل أبي قبيس ، فصعد إليه فرآه على صخرة حافيا مكشوف الرأس والعرق يجري منه إلى الأرض ، فأخذ أصحابه ، وعاد ولم يكلمه فقال : هذا يتصبر ويتقوى على قضاء الله سوف يبتليه الله بما يعجز عنه صبره وقدرته ، وعاد الحسين إلى بغداد .
وأما سبب قتله فإنه نقل عنه عند عوده إلى بغداد إلى الوزير حامد بن العباس ، أنه أحيا جماعة وانه يحيي الموتى وان الجن يخدمونه ، وانهم يحضرون عنده ما يشتهي ، وأنهم قدموه على جماعة من حواشي الخليفة، وان نصرا الحاجب قد مال إليه وغيره .
 فالتمس حامد الوزير من المقتدر بالله أن يسلم إليه الحلاج وأصحابه ،فدفع عنه نصر الحاجب فألح الوزير ، فأمر المقتدر بتسليمه إليه فأخذه ، وأخذ معه إنسانا يعرف بالشمري وغيره قيل : إنهم يعتقدون أنه إله ،فقررهم فاعترفوا أنهم قد صح عندهم ، أنه إله ، وانه يحيي ال موتى،
وقابلوا الحلاج على ذلك ، فأنكره وقال : أعوذ بالله أن أدعي الربوبية أو النبوة ، وإنما أنا رجل أعبد الله عز وجل .
 فأحضر حامد القاضي أبا عمرو، والقاضي أبا جعفر بن البهلول ، وجماعة من وجوه الفقهاء، والشهود، فاسفتاهم فقالوا: لا يفي في أمره بشيء إلا أن يصح عندنا ما يوجب قتله ولا يجوز قبول قول من يدعي عليه . ما ادعاه إلا ببينة أو قرار
وكان حامد يخرج الحلاج إلى مجلسه و يستنطقه ، فلا يظهر منه ما تكرهه الشريعة المطهرة . وطال الأمر على ذلك وحامد الوزير مجد في أمره ، وجرى له معه قصص يطول شرحها ، وفي آخرها ، أن الوزير رأى له كتابا حكي فيه أن الإنسان إذا أراد الحج ، وثم يمكنه أفرد من داره بيتا لا يلحقه شيء من النجاسات ، ولا يدخله أحد ، فإذا حضرت أيام الحج طاف حوله وفعل ما يفعله الحاج بمكة ، ثم يجمع بين ثلاثين يتيما ويجمل أجود الطعام يمكنه ، وأطعمهم في ذلك البيت ، وخدمهم بنفسه ، فاذا فرغوا كساهم ، وأعطى كل واحد منهم سبعة دراهم ، فإذا فعل ذلك كان كمن حج ،فلما قرئ هذا على الوزير .
قال القاضي أبو عمرو للحلاج : من أين لك هذا ؟
قال : من كتاب الإخلاص للحسن البصري ، قال له القاضي : كذبت يا حلال الدم ، قد سمعناه بمكة ، وليس فيه هذا .
فلما قال : يا حلال الدم ، وسمعها الوزير قال له : اكتب بهذا فدافعه أبو عمرو ، فالزمه حامد ، فكتب بإباحة دمه ، وكتب بعده من حضر المجلس ولما سمع الحلاج ذلك قال : ما يحل لكم دمي واعتقادي الإسلام ومذهبي السنة ، ولي فيها كتب موجودة فالله الله في دمي وتفرق الناس . وكتب الوزير الى الخليفة يستأذنه في قتله ، وأرسل الفتاوى إليه فأذن في قتله ، فسلمه الوزير الى صاحب الشرطة فضربه ألف سوط فما تأوه ، ثم قطع يده ثم رجله ثم يده ثم رحله ثم قتل وأحرق بالنار .
فلما صار رمادا ألقي في دجلة ونصب الرأس ببغداد . وأرسل إلى خراسان لأنه كان له بها أصحاب فاقبل بعض أصحابه يقولون : انه لم يقتل وإنما ألقي شبهه على دابة وانه يجيء بعد أربعين يوما .
وبعضهم يقول : لقيته على حمار بطريق النهروان ، وأنه قال لهم : لا تكونوا مثل هؤلاء البقر الذين يظنون أني ضربت وقتلت

وقال عنه الإمام عبد القادر الجيلاني حين سُئل عن الحلاج قال: عثر الحلاج ولم يكن في زمانه من يأخذ بيده، ولو أدركته لأخذت بيده.

وقال عنهُ الإمام أبو الحسن الشاذلي: أكره من العلماء تكفير الحلاج، ومن فهم مقاصده فهم مقصدي.

قال منتقدوه
اكتفى بعضهم بتكفيره بالاعتماد على ما قيل على لسانهِ من أقوال أو أشعار، بينما سعى بعضهم إلى تبرئته بالزعم بأن ما قيل على لسانه لا أساس له من الصحة وأنه كلام مدسوس عليه. أما أتباعه فإنهم يقدسون أقواله ويؤكدون نسبتها إليه، ولكنهم يقولون إن لها معاني باطنة غير المعاني الظاهرة، وأن هذه المعاني لا يفهمها سواهم. بينما جنح المستشرقون إلى تفسيرات أخرى وجعلوا منه بطلاً ثورياً شبيهاً بأساطير الغربيّين.
وعند الشيعة: ذكره الشيخ الطوسي في كتاب الغيبة في المذمومين الذين ادعوا النيابة البابية.
وقال ابن تيمية: (مَنِ اعْتَقَدَ مَا يَعْتَقِدُهُ الْحَلاجُ مِنَ الْمَقَالاتِ الَّتِي قُتِلَ الْحَلاجُ عَلَيْهَا فَهُوَ كَافِرٌ مُرْتَدٌّ بِاتِّفَاقِ الْمُسْلِمِينَ ; فَإِنَّ الْمُسْلِمِينَ إنَّمَا قَتَلُوهُ عَلَى الْحُلُولِ وَالاتِّحَادِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنْ مَقَالاتِ أَهْلِ الزَّنْدَقَةِ وَالإِلْحَادِ كَقَوْلِهِ: أنا الله. وَقَوْلِهِ : إلَهٌ فِي السَّمَاءِ وَإِلَهٌ فِي الأَرْضِ...وَالْحَلاجُ كَانَتْ لَهُ مخاريق وَأَنْوَاعٌ مِنَ السِّحْرِ وَلَهُ كُتُبٌ مَنْسُوبَةٌ إلَيْهِ فِي السِّحْرِ. وَبِالْجُمْلَةِ فَلا خِلافَ بَيْنِ الأُمَّةِ أَنَّ مَنْ قَالَ بِحُلُولِ اللَّهِ فِي الْبَشَرِ وَاتِّحَادِهِ بِهِ وَأَنَّ الْبَشَرَ يَكُونُ إلَهًا وَهَذَا مِنَ الآلِهَةِ: فَهُوَ كَافِرٌ مُبَاحُ الدَّمِ، وَعَلَى هَذَا قُتِلَ الْحَلاجُ)اهـ [7].

وقال أيضاً: (وَمَا نَعْلَمُ أَحَدًاً مِنْ أَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ ذَكَرَ الْحَلاجَ بِخَيْرِ لا مِنْ الْعُلَمَاءِ وَلا مِنْ الْمَشَايِخِ ; وَلَكِنَّ بَعْضَ النَّاسِ يَقِفُ فِيهِ; لأَنَّهُ لَمْ يَعْرِفْ أَمْرَهُ).اهـ [8]

من اشعاره


والله ما طلعت شمس ولا غربت ... إلا و حبك مقرون بأنفاسي
ولا خلوت إلى قوم أحدثهم ... إلا و أنت حديثي بين جلاسي
ولا ذكرتك محزونا و لا فرحا ... إلا و أنت بقلبي بين وسواسي
ولا هممت بشرب الماء من عطش ... إلا رأيت خيالا منك في الكأس
ولو قدرت على الإتيان جئتكم ... سعيا على الوجه أو مشيا على الرأس
ويا فتى الحي إن غنيت لي طربا ... فغنني وأسفا من قلبك القاسي
ما لي وللناس كم يلحونني سفها ... ديني لنفسي ودين الناس للناس

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 5471
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى