اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مصطلحات حرف اللام .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyأمس في 12:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف النون .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 12 مايو 2021 - 14:09 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الواو .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 11 مايو 2021 - 3:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 10 مايو 2021 - 16:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 10 مايو 2021 - 14:40 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الواو .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 16:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف النون .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 16:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 14:37 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف اللام .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 14:12 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الكاف .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 14:04 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 13:51 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الفاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 6:30 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الغين .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 6:22 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 5:16 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الظاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 4:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 3:30 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الضاد .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 3:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 2:55 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 9 مايو 2021 - 2:45 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 17:24 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 17:12 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 17:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 16:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 8:54 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 8:38 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 8 مايو 2021 - 8:08 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الثاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 12:59 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 8:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 8:30 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات والصفحات .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 6:17 من طرف عبدالله المسافر

» الدور الأعلى .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 6:12 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة نسب الخرقة وإلباسها للشيخ الأكبر .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 5:08 من طرف عبدالله المسافر

» الإسرا إلى مقام الأسرى .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 4:34 من طرف عبدالله المسافر

» مواقع النجوم .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 7 مايو 2021 - 0:17 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة ما لا يعول عليه .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 23:40 من طرف عبدالله المسافر

» الوصيّة .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 23:23 من طرف عبدالله المسافر

» الوصايا .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 12:29 من طرف عبدالله المسافر

» كنه ما لا بد للمريد منه .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» التدبيرات الإلهية في اصلاح المملكة الإنسانية .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 5:34 من طرف عبدالله المسافر

» الغذاء في الخلوة - الابتلاء في الخلوة - الاشتغال بالذكر - الأذكار الهجّير - التسبيح - السماع .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 6 مايو 2021 - 4:44 من طرف عبدالله المسافر

» رب أنعمت فزد - في الصمت - في العزلة - في السهر - مخالفة النفس - الخلوة .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 12:17 من طرف عبدالله المسافر

» المريد بين يدي الشيخ كالميت بين يدي الغاسل - الموت المعنوي- التبري - السلوك - النفس .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 11:51 من طرف عبدالله المسافر

» احترام الشيوخ - الكشف - الفرق بين الكشف الحسي والخيالي - المريد والمراد .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 11:24 من طرف عبدالله المسافر

» الخواطر وأصلها - علم العلل والأدوية - من أحوال الشيوخ وهممهم .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 11:09 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة إلى الإمام الرازي - الشيخ - حظ الشيوخ من العلم باللّه .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 1:19 من طرف عبدالله المسافر

» تمهيد - الشريعة - الظاهرية والباطنية - الطريق - الدواعي والبواعث والأخلاق والحقائق - .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 0:46 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة المؤلف .الطريق إلى الله تعالى الشيخ والمريد من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 5 مايو 2021 - 0:36 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات والصفحات .روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 4 مايو 2021 - 6:45 من طرف عبدالله المسافر

» التنعم بالحلال في الدنيا - سر الجمعية الكبريائية - أنظر إلى هذا الوجود المحكم .روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 4 مايو 2021 - 6:22 من طرف عبدالله المسافر

» إبراهيم وهاجر ومریم علیهم السلام - الغيرة على الله تعالی - العبيد و الإجراء - أبي يزيد البسطامي - أو لا يذكر الإنسان .روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 4 مايو 2021 - 3:29 من طرف عبدالله المسافر

» أيهما أفضل الغني الشاكر أم الفقير الصابر - الفقير - الفقر والغنى - وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين .روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 3 مايو 2021 - 14:43 من طرف عبدالله المسافر

» الفتوة والفتيان - إن الله مع الصابرين - مقام الحيرة - أهل الورع - الأبدال السبعة - الأواهون - محبة عارفة .روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 3 مايو 2021 - 10:56 من طرف عبدالله المسافر

» ما اريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون - جبل قاف والحية المحيطة بها - السائحون - الشيخ لا ينسى أهل زمانه .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 2 مايو 2021 - 10:54 من طرف عبدالله المسافر

» قطب التوكل في زمان الشيخ - أهل الحديث وأهل الرأي - الرجال - الأوتاد - الأبدال .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 2 مايو 2021 - 7:03 من طرف عبدالله المسافر

» مذ حل كاتب حب الله في خلدي - رجال الإمداد الإلهي والكوني - الطريق والرفيق - اقعد على البساط وإياك والانبساط .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 2 مايو 2021 - 5:01 من طرف عبدالله المسافر

» الوصال - أنا سيد ولد آدم ولا فخر - آدم فمن دونه تحت لوائي - صالح العدوي - محاسبة النفس .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 1 مايو 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» حتى يفنى من لم یکن ویبقی من لم يزل - الملامية - أبو يعقوب الكومي - المار بين يدي المصلی .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 30 أبريل 2021 - 11:18 من طرف عبدالله المسافر

» ما فضلكم ابو بکر بكثرة صوم ولا صلاة ولكن فضلكم بسر وقر في صدره - عروج أبي بكر الصديق بروحه مع رسول الله .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 30 أبريل 2021 - 11:08 من طرف عبدالله المسافر

» من أهل التمكين والتحقيق كان طعامهم - الإيثار .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 30 أبريل 2021 - 6:12 من طرف عبدالله المسافر

» القبض المجهول - الحجاب على الذات الإلهية لا يرفع ابدا .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 14:46 من طرف عبدالله المسافر

» أهل الله و السماع .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 9:58 من طرف عبدالله المسافر

» مقام العبودة المحضة - الصحابة .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 8:04 من طرف عبدالله المسافر

»  خلق جهنم - إسراء الأولياء - النفس - أمر الحق الشيخ بالنصيحة .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» مع أهل الطريقة - الموتات الأربع عند أهل طريق الله .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 7:46 من طرف عبدالله المسافر

» عن أهل المغرب - الطريق والطريقة والشريعة والحقيقة .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 7:38 من طرف عبدالله المسافر

» سبب كتابة الرسالة - رؤية الحق في المنام .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 29 أبريل 2021 - 7:29 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة المؤلف محمود محمود الغراب .شرح رسالة روح القدس في محاسبة النفس من كلام الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 4:41 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات والصفحات - المسائل التي اجتهد فيها الشيخ محي الدين ابن العربي .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 1:02 من طرف عبدالله المسافر

» خاتمة - وصية .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 0:44 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب البيوع - كتاب الرق - كتاب الذبائح - أحكام متفرقة .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 0:41 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب الأموال - كتاب الجهاد .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 0:33 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب الشهادة والأيمان .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 0:26 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب الحدود والأحكام .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 أبريل 2021 - 0:14 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب الإمامة .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 7:34 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب الرضاع - كتاب المواريث .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 7:25 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الخامس الأحكام والمعاملات - كتاب النكاح .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 7:18 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 7" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 6:10 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 6" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 5:55 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 5" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 5:31 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 4" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 25 أبريل 2021 - 5:13 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 3" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 13:04 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 2" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 13:02 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الرابع العبادات "ج 1" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثالث التوحيد والعقيدة "ج 4" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 9:36 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثالث التوحيد والعقيدة "ج 3" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 9:27 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثالث التوحيد والعقيدة "ج 2" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 9:18 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثالث التوحيد والعقيدة "ج 1" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 8:29 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثاني أصول الفقه "ج 3" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 8:22 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثاني أصول الفقه "ج 2" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 7:51 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الثاني أصول الفقه "ج 1" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 7:25 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الأول المدخل "إلى الفقة ج 2" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 24 أبريل 2021 - 7:02 من طرف عبدالله المسافر

» الجزء الأول المدخل "إلى الفقة ج1" .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 12:00 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة المؤلف .كتاب الفقه عند الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 8:55 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات والصفحات .كتاب ترجمة حياة الشيخ الأكبر من كلمات محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 4:49 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة إلى عبد العزيز بن باز .كتاب ترجمة حياة الشيخ الأكبر من كلمات محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 3:38 من طرف عبدالله المسافر

» الرد على الدكتور كمال عيسى .كتاب ترجمة حياة الشيخ الأكبر من كلمات محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 3:30 من طرف عبدالله المسافر

» خاتمة الترجمة - خاتم الولاية المحمدية الخاصة - عقيدة الشيخ الأكبر .كتاب ترجمة حياة الشيخ الأكبر من كلمات محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 23 أبريل 2021 - 3:24 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي

اذهب الى الأسفل

17042021

مُساهمة 

تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي Empty تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي




تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي

كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي لجامعها أ. محمود محمود الغراب

تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء : 
ننتقل إلى موضوع من أهم المواضيع التي أوردها شيخ الإسلام ابن تيمية في فتاويه ، ونسبها إلى الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي ، 
يقول الإمام ابن تيمية غفر اللّه له في المجلد الحادي عشر من فتاويه في الصفحة 223 " وقد ظن طائفة غالطة ، أن خاتم الأولياء أفضل من خاتم الأنبياء من جهة العلم باللّه ، وأن الأنبياء يستفيدون العلم باللّه من جهته ، كما يزعم ذلك ابن العربي صاحب كتاب الفتوحات المكية وكتاب الفصوص ، فخالف الشرع والعقل ، مع مخالفة جميع أنبياء اللّه تعالى وأوليائه " . أهـ . 

ويقول ابن تيمية في الصفحة 363 من نفس المجلد - فصل - تكلم طائفة من الصوفية في خاتم الأولياء ، وعظموا أمره كالحكيم الترمذي - وهو من غلطاته ، فإن الغالب على كلامه الصحة ، بخلاف ابن العربي فإنه كثير التخليط لا سيما في الاتحاد - وابن العربي وغيرهم ، وادعى جماعة كل واحد أنه هو ، كابن العربي ، وربما بأنه ختم الولاية المحمدية أو

" 62 "

الكاملة أو نحو ذلك ، لئلا يلزمه أن لا يخلق بعده للّه ولي ، وربما غلوا فيه كما فعل ابن العربي في فصوصه ، فجعلوه ممدا في الباطن لخاتم الأنبياء ، تبعا لغلوهم الباطل ، حيث قد يجعلون الولاية فوق النبوة " 1 " ، موافقة لغلاة الفلاسفة ، الذين قد يجعلون الفيلسوف الكامل فوق النبي . 

ثم يقول في الصفحة رقم 365 : وإنما الكلام هنا فيما يذكرونه من خاتم الأولياء ، فنقول : هذه تسمية باطلة ، لا أصل لها في كتاب ولا سنة ، ولا كلام مأثور عمن هو مقبول عند الأمة قبولا عاما ، لكن يعلم من حيث الجملة أن آخر من بقي من المؤمنين المتقين في العالم ، فهو آخر أولياء اللّه . 

ثم يقول في الصفحة 373 - فصل - تكلم أبو عبد اللّه محمد بن علي الحكيم الترمذي في كتاب " ختم الولاية " بكلام مردود ، مخالف للكتاب والسنة وإجماع السلف والأئمة ، حيث غلا في ذكر الولاية ، وما ذكره من خاتم الأولياء وعصمة الأولياء ونحو ذلك ، مما هو مقدمة لضلال ابن العربي وأمثاله ، الذين تكلموا في هذا الباب بالباطل والعدوان ، ومنها قوله : فيقال لهذا المسكين : صف لنا منازل الأولياء - إذا استفرغوا مجهود الصدق - كم عدد منازلهم ؟ وأين منازل أهل القربة ( ذكرت خطأ في فتاوى ابن تيمية الفرية ولعله خطأ مطبعي ) 
وأين الذين حازوا العساكر ؟ بأي شيء حازوا ؟ وإلى أين منتهاهم ؟ 
وأين مقام أهل المجالس والحديث ؟ وكم عددهم ؟ وبأي شيء استوجبوا هذا على ربهم ؟ وما حديثهم ونجواهم ؟ 
وبأي شيء يفتتحون المناجاة ؟ وبأي شيء يختتمونها ؟ وماذا يخافون ؟ وكيف يكون صفة سيرهم ؟ ومن ذا الذي يستحق خاتم الولاية كما استحق محمد صلى اللّه عليه وسلم خاتم النبوة ؟ وبأي صفة يكون ذلك المستحق لذلك ؟ . . . إلى أن قال نقلا عن الحكيم الترمذي . . . أوليس كائنا في آخر الزمان من له ختم الولاية ؟ وهو حجة اللّه على جميع الأولياء يوم الموقف ؟ فكما أن محمدا صلى اللّه عليه وسلم آخر الأنبياء فأعطي ختم النبوة وهو حجة اللّه على جميع الأنبياء ، فكذلك هذا الولي آخر الأولياء في آخر الزمان . . . إلى آخر ما أورده عن الحكيم الترمذي نقلا من كتابه خاتم الولاية . .
..........................................................................................
( 1 ) راجع كتابنا شرح كلمات الصوفية - الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي
سماء النبوة في برزخ   ...   دوين الولي وفوق الرسول

" 63 "
ثم يقول في الصفحة 385 : 
ولم يمدح الحيرة أحد من أهل العلم والإيمان ، ولكن مدحها طائفة من الملاحدة كصاحب الفصوص ابن العربي وأمثاله من الملاحدة ، الذين هم حيارى ، فمدحوا الحيرة وجعلوها أفضل من الاستقامة ، وادعوا أنهم أكمل الخلق ، وأن خاتم الأولياء منهم يكون أفضل في العلم باللّه من خاتم الأنبياء ، وأن الأنبياء يستفيدون العلم باللّه منهم . 
ثم يقول في الصفحة 444 : 
وكذا لفظ خاتم الأولياء لفظ باطل لا أصل له ، وأول من ذكره محمد بن علي الحكيم الترمذي ، وقد انتحله طائفة كل منهم يدعي أنه خاتم الأولياء ، كابن حموية وابن العربي وبعض الشيوخ الضالين بدمشق وغيرها ، وكل منهم يدعي أنه أفضل من النبي عليه السلام من بعض الوجوه ، إلى غير ذلك من الكفر والبهتان ، وكل ذلك طمعا في رياسة خاتم الأولياء ، لما فاتتهم رياسة خاتم الأنبياء ، 
وقد غلطوا ، فإن خاتم الأنبياء إنما كان أفضلهم للأدلة الدالة على ذلك ، وليس كذلك خاتم الأولياء ، فإن أفضل أولياء هذه الأمة ، السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار ، 
وخير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر رضي اللّه عنه ، ثم عمر رضي اللّه عنه ، ثم عثمان رضي اللّه عنه ، ثم علي رضي اللّه عنه ، 
وخير القرون القرن الذي بعث به النبي صلى اللّه عليه وسلم ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ، وخاتم الأولياء في الحقيقة آخر مؤمن تقي يكون في الناس ، وليس ذلك بخير الأولياء ولا أفضلهم ، بل خيرهم وأفضلهم أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه . ثم عمر ، اللذان ما طلعت شمس ولا غربت على أحد بعد النبيين والمرسلين أفضل منهما - انتهى كلام الإمام ابن تيمية .

تلخيص ما جاء في فتاوى ابن تيمية عن ختم الأولياء : 
ويمكن تلخيص أهم ما جاء في فتاوى ابن تيمية في هذا الموضوع في النقاط التالية : 
أولا - إن خاتم الأولياء أو خاتم الولاية المحمدية أو الكاملة أو آخر الأولياء ، هي ألفاظ مختلفة لشخص واحد ، ادعى الشيخ الأكبر ابن العربي أنه هو. 
ثانيا - ينقل الإمام ابن تيمية عن الشيخ الأكبر أنه يقول : إن خاتم الأولياء أفضل من خاتم الأنبياء ، وإنه صلى اللّه عليه وسلم والأنبياء يستفيدون العلم باللّه من خاتم الأولياء .

" 64 "

ثالثا : إن خاتم الأولياء الذي ذكره الحكيم الترمذي والشيخ الأكبر وغيرهما ، إنما هو في الحقيقة في رأي ابن تيمية ، هو آخر من بقي من المؤمنين المتقين في العالم . 
رابعا - إن كلام الحكيم الترمذي في كتابه خاتم الولاية عن ختم الأولياء ، كلام مردود مخالف للكتاب والسنة وإجماع السلف ، وعلى ذلك فهو يعتبر الحكيم الترمذي مخطئا فقط فيما أورده ، وأن الشيخ الأكبر الذي شرح كلام الحكيم الترمذي والشيخ الأكبر يقولان بأن ختم الأولياء أفضل من أبي بكر وعمر رضي اللّه عنهما ( في نظره ورأيه ) . 
خامسا - إن تسمية خاتم الأولياء ، تسمية باطلة لا أصل لها في كتاب ولا سنة ، ولا كلام مأثور عمن هو مقبول عند الأمة قبولا عاما . 
سادسا - يدعي الإمام ابن تيمية أنه يستند في فتاويه ، على ما جاء من كلام للشيخ الأكبر محي الدين بن العربي في الفتوحات المكية والفصوص دون غيرهما ، مع عدم إيراد أي نص منهما تأييدا لفتاويه . 
فنقول في الرد على ذلك واللّه المستعان .من هو الحكيم الترمذي صاحب كتاب ختم الأولياء ؟ : 
من هو الحكيم الترمذي الذي وصفه الإمام ابن تيمية بالخطأ ، ولم يعتبر ذلك منه ذما ، كما اعتبر تخطئة الشيخ الأكبر على حد زعمه للجنيد ذما ؟ . 
جاء في حلية الأولياء للحافظ أبي نعيم تحت اسم ما يلي : أبو عبد اللّه الترمذي محمد ابن علي بن الحسين - صحب أبا تراب النخشبي ، ولقي يحيى بن الجلاء ، له التصانيف المشهورة ، كتب الحديث ، مستقيم الطريقة ، يرد على المرجئة وغيرها من المخالفين ، تابع للآثار . 
وجاء في الترجمة عنه في كتابه نوادر الأصول ، 
وهو كتاب فقه : هو أبو عبد اللّه محمد ابن علي بن الحسين بن بشير المؤذن ، الحكيم الترمذي ، هو من أجل مشايخ خراسان ، روى عن أبيه ، وعن قتيبة بن عبد اللّه الترمذي ، وصالح بن محمد الترمذي ، ويعقوب الدورقي ،

" 65 "

وعلي بن حجر السعدي ، وسفيان بن وكيع وغيرهم ، وأسمع الكثير بخراسان والعراق وغيرهما ، وكتب الحديث ، وحدث بنيسابور عمن ذكر من الشيوخ سنة 285 هـ ، وروى عنه القاضي يحيى بن منصور وغيره من أهل نيسابور وغيره ، ولقي أبا تراب النخشبي ، وصحب أبا عبد اللّه بن الجلاء وأحمد بن حضروية ، وله التصانيف المشهورة ، منها هذا الكتاب الملقب بسلوة العارفين وبساتين الموحدين ، ما سبق بمثاله ، ومنها كتاب علل الشريعة ، وكتاب شرح الصلاة ، وكتاب المناهي ، وكتاب غور الأمور ، وكتاب عرس الموحدين ، وكتاب الفروق ، ونحو ذلك ، وكان رجلا صوفيا زاهدا متقشفا ، 
وكان رضي اللّه عنه يقول : ما صنفت حرفا عن تدبر ، ولا لينسب إليّ شيء من المؤلفات ، ولكن كان إذا اشتد علي وقتي أتسلى به - أهـ . 
فالحكيم الترمذي فقيه حنفي ومحدث ، نقل الحديث وروي عنه ، فلا غرابة في أن يتوقف الإمام ابن تيمية ويتحفظ في مهاجمته ، ويكتفي بأن يعتبره مخطئا في بعض المواضع ، وفي الحقيقة إن الحكيم الترمذي لم يخطئ ، ولكن ابن تيمية لم يفهم ما أتى به الحكيم الترمذي كما سيتضح لك ، كما فهم الشيخ الأكبر ما كتب الحكيم ، وشرح ذلك في كتابه الفتوحات المكية ، 
وأفرد له في الباب الثالث والسبعين مائة صفحة ، من الصفحة رقم 39 إلى الصفحة رقم 139 ، 
لو أطلع عليه ابن تيمية لرجع عن كل ما كتبه في هذا الموضوع ، وإليك بيان ذلك .

كلام الشيخ الأكبر عن ختم الأولياء في كتبه :
ذكر الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي موضوع خاتم الأولياء في كتابه " عنقاء مغرب في معرفة ختم الأولياء وشمس المغرب " المؤلف عام 595 هـ ، وليس فيه أي شيء مما أورده الإمام ابن تيمية على الإطلاق ، 
ولما كان ابن تيمية لا يشير إلى هذا الكتاب ، فقد ضربت صفحا عن ذكر ما ورد فيه ، 
وإليك ما أورده الشيخ في كتابه الفتوحات المكية . 
الجزء الأول الصفحة 2 - يقول الشيخ في خطبة كتاب الفتوحات في معرض ذكر رؤيته للنبي صلى اللّه عليه وسلم في الرؤيا يقول :

" 66 "
والصديق على يمينه الأنفس ، والفاروق على يساره الأقدس ، والختم بين يديه قد جثى ، يخبره بحديث الأنثى ، وعلي صلى اللّه عليه وسلم يترجم عن الختم بلسانه ، وذو النورين مشتمل برداء حيائه ، مقبل على شانه ، فالتفت السيد الأعلى ، والمورد العذب الأحلى ، والنور الأكشف الأجلى ، فرآني وراء الختم ، لا شتراك بيني وبينه في الحكم ، 
فقال له السيد : هذا عديلك ، وابنك وخليلك ، أنصب له منبر الطرفاء بين يدي ، ثم أشار اليّ أن قم يا محمد عليه ، فأثن على من أرسلني وعليّ ، فإن فيك شعرة مني لا صبر لها عني . . . إلى آخر الرؤيا . أهـ . 
وسيتضح لك فيما يلي من هو الختم ومن هي الأنثى . 

الجزء الأول الصفحة 150 : اعلم أيدك اللّه ، أن النبي هو الذي يأتيه الملك بالوحي من عند اللّه ، يتضمن ذلك الوحي شريعة يتعبده بها في نفسه ، فإن بعث بها إلى غيره كان رسولا ، ويأتيه الملك على حالتين ، إما ينزل بها على قلبه على اختلاف أحوال ، في ذلك التنزيل ، وإما على صورة جسدية من خارج ، يلقي ما جاء به إليه على أذنه فيسمع ، أو يلقيها على بصره فيبصره ، فيحصل له من النظر مثل ما يحصل له من السمع سواء ، وكذلك سائر القوى الحساسة ، 
وهذا باب قد أغلق برسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، فلا سبيل أن يتعبد اللّه أحدا بشريعة ناسخة لهذه الشريعة المحمدية ، وإن عيسى عليه السلام إذا نزل ما يحكم إلا بشريعة محمد صلى اللّه عليه وسلم ، وهو خاتم الأولياء ، 
فإنه من شرف محمد صلى اللّه عليه وسلم أن ختم اللّه ولاية أمته والولاية مطلقة بنبي رسول مكرم ، ختم به مقام الولاية ، فله يوم القيامة حشران ، يحشر مع الرسل رسولا ، ويحشر معنا وليا تابعا محمدا صلى اللّه عليه وسلم ، كرمه اللّه تعالى وإلياس بهذه المقام على سائر الأنبياء . 

الجزء الأول الصفحة 151 : وأما القطب الواحد فهو روح محمد صلى اللّه عليه وسلم ، وهو الممد لجميع الأنبياء والرسل سلام اللّه عليهم أجمعين والأقطاب ، من حين النشء الإنساني إلى يوم القيامة ، قيل له صلى اللّه عليه وسلم : متى كنت نبيا ؟ فقال صلى اللّه عليه وسلم : وآدم بين الماء والطين . . إلى أن يقول . . . 
ولهذا الروح المحمدي مظاهر في العالم ، أكمل مظهره في قطب الزمان ، وفي الأفراد ، وفي ختم الولاية المحمدي ، وختم الولاية العامة الذي هو عيسى عليه السلام . 
الجزء الأول الصفحة 184 : اعلم أنه لابد من نزول عيسى عليه السلام ، ولا بد من

" 67 "

حكمه فينا بشريعة محمد صلى اللّه عليه وسلم ، يوحي اللّه بها إليه من كونه نبيا ، فإن النبي لا يأخذ الشرع من غير مرسله ، فيأتيه الملك مخبرا بشرع محمد الذي جاء به صلى اللّه عليه وسلم ، وقد يلهمه إلهاما ، فلا يحكم في الأشياء بتحليل وتحريم ، إلا بما كان يحكم به رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم لو كان حاضرا ، ويرتفع اجتهاد المجتهدين بنزوله عليه السلام ، ولا يحكم فينا بشرعه الذي كان عليه في أوان رسالته ودولته ، فبما هو عالم بها من حيث الوحي الإلهي إليه بها ، هو رسول ونبي ، وبما هو الشرع الذي كان عليه محمد صلى اللّه عليه وسلم ، 
هو تابع له فيه ، وقد يكون له من الاطلاع على روح محمد صلى اللّه عليه وسلم كشفا ، بحيث أن يأخذ عنه ما شرع اللّه له أن يحكم به في أمته صلى اللّه عليه وسلم ، فيكون عيسى عليه السلام صباحبا وتابعا من هذا الوجه ، وهو عليه السلام من هذا الوجه خاتم الأولياء ، فكان من شرف النبي صلى اللّه عليه وسلم ، 
أن ختم الأولياء في أمته نبي رسول مكرم ، هو عيسى عليه السلام ، وهو أفضل هذه الأمة المحمدية ، وقد نبه عليه الترمذي الحكيم في كتاب ختم الأولياء له ، وشهد له بالفضيلة على أبي بكر الصديق ، وغيره ، 
فإنه وإن كان وليا في هذه الأمة والملة المحمدية ، فهو نبي ورسول في نفس الأمر ، فله يوم القيامة حشران ، يحشر في جماعة الأنبياء والرسل بلواء النبوة والرسالة ، وأصحابه تابعون له فيكون متبوعا كسائر الرسل ، ويحشر أيضا معنا وليا في جماعة أولياء هذه الأمة ، تحت لواء محمد صلى اللّه عليه وسلم تابعا له ، مقدّما على جميع الأولياء ، من عهد آدم إلى آخر ولي يكون في العالم ، فجمع اللّه له بين الولاية والنبوة ظاهرا ، وما في الرسل يوم القيامة من يتبعه رسول إلا محمد صلى اللّه عليه وسلم ، فإنه يحشر في أتباعه عيسى وإلياس عليهما السلام ، 
وإن كان كل من في الموقف من آدم فمن دونه تحت لوائه صلى اللّه عليه وسلم ، فذلك لواؤه العام ، وكلامنا في اللواء الخاص بأمته صلى اللّه عليه وسلم ، وللولاية المحمدية المخصوصة بهذا الشرع المنزل على محمد صلى اللّه عليه وسلم ختم خاص ، هو في الرتبة دون عيسى عليه السلام لكونه رسولا ، وقد ولد في زماننا ، ورأيته أيضا واجتمعت به ، 
ورأيت العلامة الختمية التي فيه ، فلا ولي بعده إلا وهو راجع إليه ، كما أنه لا نبي بعد محمد صلى اللّه عليه وسلم إلا وهو راجع إليه ، كعيسى إذا نزل ، فنسبة كل ولي يكون بعد هذا الختم إلى يوم القيامة ، نسبة كل نبي يكون بعد محمد صلى اللّه عليه وسلم في النبوة ، كإلياس وعيسى والخضر في هذه الأمة . 
هذا ما ورد في الجزء الأول من الفتوحات ، فلننظر ما ورد في الجزء الثاني منها ، يقول

" 68 "

الشيخ الأكبر في الباب الثالث والسبعين : اعلم أيدنا اللّه وإياك بروح منه ، أن هذا الباب يتضمن أصناف الرجال الذين يحصرهم العدد ، والذين لا توقيت لهم ، ويتضمن المسائل التي لا يعلمها إلا الأكابر من عباد اللّه ، الذين هم في زمانهم بمنزلة الأنبياء في زمان النبوة ، وهي النبوة العامة ، فإن النبوة التي انقطعت بوجود رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، إنما هي نبوة التشريع لا مقامها ، فلا شرع يكون ناسخا لشرعه صلى اللّه عليه وسلم ، ولا يزيد في حكمه شرعا آخر ، 
وهذا معنى قوله صلى اللّه عليه وسلم : إن الرسالة والنبوة قد انقطعت ، فلا رسول بعدي ولا نبي ، أي لا نبي بعدي يكون على شرع يخالف شرعي ، بل إذا كان يكون تحت حكم شريعتي ، ولا رسول ، أي لا رسول بعدي إلى أحد من خلق اللّه بشرع يدعوهم إليه ، فهذا هو الذي انقطع وسد بابه ، لا مقام النبوة ، فإنه لا خلاف أن عيسى عليه السلام نبي ورسول ، وأنه لا خلاف أنه ينزل في آخر الزمان حكما مقسطا عدلا ، بشرعنا لا بشرع آخر ، ولا بشرعه الذي تعبد اللّه به بني إسرائيل ، من حيث ما نزل هو به ، بل ما ظهر من ذلك هو ما قرره شرع محمد صلى اللّه عليه وسلم ، ونبوة عيسى عليه السلام ثابتة له محققة ، فهذا نبي ورسول قد ظهر بعد محمد صلى اللّه عليه وسلم ، 
وهو المراد بقولهم : إن النبوة غير مكتسبة ، وأما القائلون باكتساب النبوة ، فإنهم يريدون بذلك حصول المنزلة عند اللّه ، المختصة من غير تشريع ، لا في حق أنفسهم ولا في حق غيرهم ، فمن لم يعقل النبوة سوى عين الشرع ونصب الأحكام ، قال بالاختصاص ومنع الكسب ، فإذا وقفتم على كلام أحد من أهل اللّه أصحاب الكشف ، يشير بكلامه إلى الاكتساب - كأبي حامد الغزالي وغيره - فليس مرادهم سوى ما ذكرناه ، 
وقد بينا هذا في فصل الصلاة على النبي صلى اللّه عليه وسلم في آخر باب الصلاة من هذا الكتاب ، وهؤلاءهم المقربون الذين قال اللّه فيه معَيْناً يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ وبه وصف اللّه نبيه عيسى عليه السلام فقال وَجِيهاً فِي الدُّنْيا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ وبه وصف الملائكة فقالوَ لَا الْمَلائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ ومعلوم قطعا أن جبريل كان ينزل بالوحي على رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، 
ولم يطلق عليه في الشرع اسم نبي ، مع أنه بهذه المثابة ، فالنبوة مقام عند اللّه يناله البشر ، وهو مختص بالأكابر من البشر ، يعطى للنبي المشرع ، ويعطى للتابع لهذا النبي المشرع الجاري على سنته ، قال تعالى :وَوَهَبْنا لَهُ مِنْ رَحْمَتِنا أَخاهُ هارُونَ نَبِيًّا فإذا نظر إلى هذا المقام بالنسبة إلى التابع ، وأنه باتباعه حصل له

" 69 "

هذا المقام سمي مكتسبا ، والتعمل بهذا الاتباع اكتسابا ، ولم يأته شرع من ربه يختص به ، ولا شرع يوصله إلى غيره ، وكذلك كان هارون ، فسددنا باب إطلاق لفظ النبوة على هذا المقام مع تحققه ، لئلا يتخيل متخيل أن المطلق لهذا اللفظ يريد نبوة التشريع فيغلط ، كما اعتقده بعض الناس في الإمام أبي حامد ، فقال عنه إنه يقول باكتساب النبوة في كيمياء السعادة وغيره ، معاذ اللّه أن يريد أبو حامد غير ما ذكرناه ، وسأذكر إن شاء اللّه ما يختص به صاحب هذا المقام من الأسرار الخاصة به ، التي لا يعلمها إلا من حصله ، فإذا سمعتني أقول في هذا الباب " ومما يختص بهذا المقام كذا " فاعلم أن ذلك الذي أذكره هو من علوم أهل هذا المقام . 

إلى أن يقول في الصفحة 9 : ومنهم رضي اللّه عنهم الختم ، وهو واحد لا في كل زمان ، بل هو واحد في العالم ، يختم اللّه به الولاية المحمدية ، فلا يكون في الأولياء المحمديين أكبر منه ، وثم ختم آخر يختم اللّه به الولاية العامة من آدم إلى آخر ولي ، وهو عيسى عليه السلام وهو ختم الأولياء ، كما كان ختم دورة الملك ، فله يوم القيامة حشران ، يحشر في أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم ، ويحشر رسولا مع الرسل عليهم السلام .شرح كلام الحكيم الترمذي الذي لم يفهمه ابن تيمية : 
وفي الباب المذكور ، أفرد الشيخ الأكبر مائة صفحة ، كلها في شرح كلام الحكيم الترمذي ، الذي لم يفهم منه الإمام ابن تيمية شيئا ، وقد حل الشيخ رموز الحكيم الترمذي ، بحيث يفهم ما يعني بإشاراته أغلب العامة ، لأنه لم يضمن شرحه إلا القليل من أسرار الإشارات ، فيقول رضي اللّه عنه في الجزء الثاني الصفحة رقم 39 : 
اعلم أن الدعاوى لما استطال لسانها في هذا الطريق من غير المحققين ، قديما وحديثا ، جرد الإمام صاحب الذوق التام محمد بن علي الترمذي الحكيم ، مسائل تمحيص واختبار ، عددها مائة وخمس وخمسون سؤالا ، لا يعرف الجواب عنها إلا من علمها ذوقا وشربا ، فإنها لا تنال بالنظر الفكري ولا بضرورات العقول ، فلم يبق إلا أن يكون حصولها عن تجل إلهي ، في حضرة غيبية بمظهر من المظاهر ، فوقتا يكون المظهر جسميا ، ووقتا يكون جسمانيا ، ووقتا

" 70 "

جسديا ، ووقتا يكون المظهر روحيا ، ووقتا روحانيا ، وهذا الباب من هذا الكتاب مما يطلب إيضاح تلك المسائل وشرحها ، فجعلت هذا الباب مجلاها إن شاء اللّه تعالى . 
فيقول في الصفحة 41 : وأما الختم ( أي الختم المحمدي ) فهذا زمانه ، وقد رأيناه وعرفناه ، تمم اللّه سعادته ، علمته بفاس سنة خمس وتسعين وخمسمائة . 
ويقول في الصفحة 49 : " السؤال الثالث عشر " فإن قلت : ومن الذي يستحق خاتم الأولياء كما يستحق محمد صلى اللّه عليه وسلم خاتم النبوة ؟ فلنقل في الجواب : الختم ختمان ، ختم يختم اللّه به الولاية ، وختم يختم اللّه به الولاية المحمدية ، فأما ختم الولاية على الإطلاق فهو عيسى عليه السلام ، فهو الولي بالنبوة المطلقة في زمان هذه الأمة ، وقد حيل بينه وبين نبوة التشريع والرسالة : فينزل في آخر الزمان وارثا خاتما ، لا ولي بعده بنبوة مطلقة ، كما أن محمدا صلى اللّه عليه وسلم خاتم النبوة ، لا نبوة تشريع بعده ، وإن كان بعده مثل عيسى ، من أولي العزم من الرسل وخواص الأنبياء ، ولكن زال حكمه من هذا المقام ، لحكم الزمان عليه الذي هو لغيره ، فينزل وليا ذا نبوة مطلقة ، يشركه فيها الأولياء المحمديون ، فهو منا وهو سيدنا ، فكان أول هذا الأمر نبي وهو آدم ، وآخره نبي وهو عيسى ، أعني نبوة الاختصاص ، فيكون له يوم القيامة حشران ، حشر معنا وحشر مع الرسل ، وحشر مع الأنبياء ، وأما ختم الولاية المحمدية فهي لرجل من العرب ، من أكرمها أصلا ويدا ، وهو في زماننا اليوم موجود ، عرفت به سنة خمس وتسعين وخمسمائة ، ورأيت العلامة التي له ، قد أخفاها الحق فيه عن عيون عباده ، وكشفها لي بمدينة فاس ، حتى رأيت خاتم الولاية منه ، وهو خاتم النبوة المطلقة ، لا يعلمها كثير من الناس ، وقد ابتلاه اللّه بأهل الإنكار عليه ، فيما يتحقق به من الحق في سره من العلم به ، وكما أن اللّه ختم بمحمد صلى اللّه عليه وسلم نبوة الشرائع ، كذلك ختم اللّه بالختم المحمدي الولاية التي تحصل من الورث المحمدي ، لا التي تحصل من سائر الأنبياء ، فإن من الأولياء من يرث إبراهيم وموسى وعيسى ، فهؤلاء يوجدون بعد هذا الختم المحمدي ، وبعده فلا يوجد ولي على قلب محمد صلى اللّه عليه وسلم ، هذا معنى خاتم الولاية المحمدية ، وأما ختم الولاية العامة الذي لا يوجد بعده ولي فهو عيسى عليه السلام ، ولقينا جماعة ممن هو على

" 71 "

قلب عيسى عليه السلام وغيره من الرسل عليهم السلام ، وقد جمعت بين صاحبي عبد اللّه وإسماعيل بن سودكين وبين هذا الختم ، ودعا لهما وانتفعا به والحمد للّه . 
" السؤال الرابع عشر " بأي صفة يكون ذلك المستحق لذلك ؟ الجواب بصفة الأمانة ، وبيده مفاتيح الأنفاس ، وحاله التجريد والحركة ، وهذا هو نعت عيسى عليه السلام ، كان يحيي بالنفخ ، وكان من زهاد الرسل ، وكانت له السياحة ، وكان حافظا للأمانة مؤديا لها ، ولهذا عادته اليهود ، ولم تأخذه في اللّه لومة لائم ، كنت كثير الاجتماع به في الوقائع " 1 " ، 
وعلى يده تبت ، ودعا لي بالثبات على الدين في الحياة الدنيا وفي الآخرة ، ودعاني بالحبيب ، وأمرني بالزهد والتجريد ، وأما الصفة التي استحق بها خاتم الولاية المحمدية أن يكون خاتما ، فبتمام مكارم الأخلاق مع اللّه ، وجميع ما حصل للناس من جهته من الأخلاق ، فمن كون ذلك الخلق موافقا لتصريف الأخلاق مع اللّه ، وإنما كان ذلك كذلك ، لأن الأغراض مختلفة ، ومكارم الأخلاق عند من يتخلق بها معه ، عبارة عن موافقة غرضه ، سواء حمد ذلك عند غيره أو ذم ، فلما لم يتمكن في الوجود تعميم موافقة العالم بالجميل ، الذي هو عنده جميل ، نظر في ذلك نظر الحكيم ، الذي يفعل ما ينبغي كما ينبغي لما ينبغي ، فنظر في الموجودات ، فلم يجد صاحبا مثل الحق ، ولا صحبة أحسن من صحبته ، ورأى أن السعادة في معاملته وموافقة إرادته ، فنظر فيما حده وشرعه فوقف عنده واتبعه ، وكان من جملة ما شرعه أن علمه كيف يعاشر ما سوى اللّه ، من ملك مطهر ورسول مكرم ، وإمام جعل اللّه أمور الخلق بيده ، من خليفة إلى عريف ، وصاحب وصاحبة ، وقرابة وولد وخادم ، ودابة وحيوان ، ونبات وجماد ، في ذات وعرض وملك ، إذا كان ممن يملك ، فراعى جميع ما ذكرناه بمراعاة الصاحب الحق ، فما صرف الأخلاق إلا مع سيده ، فلما كان بهذه المثابة ، قيل فيه مثل ما قيل في رسولهوَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍقالت عائشة كان القرآن خلقه ، يحمد ما يحمد اللّه ، ويذم ما ذم اللّه ، بلسان حق في مقعد صدق عند مليك مقتدر ، فلما طابت أعراقه ، وعم العالم أخلاقه ، ووصلت إلى جميع الآفاق أرفاقه ، استحق أن يختم بمن هذه صفته
..........................................................................................
( 1 ) الواقعة هي الرؤيا .


" 72 "

الولاية المحمدية ، من قوله وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ جعلنا اللّه ممن مهد له سبيل هداه ، ووفقه للمشي عليه وهداه . 
" السؤال الخامس عشر " فإن قلت : ما سبب الخاتم ومعناه ؟ 
فلنقل في الجواب : كمال المقام سببه ، والمنع والحجر معناه ، وذلك أن الدنيا لما كان لها بدء ونهاية ، وهو ختمها ، قضى اللّه سبحانه أن يكون جميع ما فيها - بحسب نعتها - له بدء وختام ، وكان من جملة ما فيها تنزيل الشرائع ، 
فختم اللّه هذا التنزيل بشرع محمد صلى اللّه عليه وسلم ، فكان خاتم النبيين ، وكان اللّه بكل شيء عليما ، وكان من جملة ما فيها الولاية العامة ، ولها بدء من آدم ، فختمها اللّه بعيسى ، فكان الختم يضاهي البدء إِنَّ مَثَلَ عِيسى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ فختم بمثل ما به بدأ ، 
فكان البدء لهذا الأمر بنبي مطلق ، وختم به أيضا ، ولما كانت أحكام محمد صلى اللّه عليه وسلم عند اللّه تخالف أحكام سائر الأنبياء والرسل ، في البعث العام ، وتحليل الغنائم ، وطهارة الأرض ، واتخاذها مسجدا ، وأوتي جوامع الكلم ، ونصر بالمعنى وهو الرعب ، وأوتي مفاتيح خزائن الأرض ، وختمت به النبوة ، عاد حكم كل نبي بعده حكم ولي ، فأنزل في الدنيا من مقام اختصاصه ، واستحق أن يكون لولايته الخاصة ختم يواطئ اسمه اسمه صلى اللّه عليه وسلم ، ويحوز خلقه ، وما هو بالمهدي المسمى المعروف المنتظر ، فإن ذلك من سلالته وعترته " 1 " ، 
والختم ليس من سلالته الحسية ، ولكنه من سلالة أعراقه وأخلاقه صلى اللّه عليه وسلم . 
وفي الصفحة 125 - " السؤال الخامس والأربعون ومائة " ما تأويل قول موسى اجعلني
..........................................................................................
( 1 ) يقول الشيخ عن المهدي في ف ح 3 / 327 : اعلم أيدنا اللّه ، أن للّه خليفة يخرج وقد امتلأت الأرض جورا وظلما ، فيملؤها قسطا وعدلا ، لو لم يبق من الدنيا إلا يوم واحد ، طول اللّه ذلك اليوم حتى يلي هذا الخليفة من عترة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، من ولد فاطمة ، يواطئ اسمه اسم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، جده الحسن بن علي بن أبي طالب . . يمسي جاهلا بخيلا جبانا ، 
ويصبح أعلم الناس أكرم الناس أشجع الناس ، يصلحه اللّه في ليلة . . . الخ . 
هذا يخالف ما جاء به الشيعة أن الإمام المهدي هو الثاني عشر من الأئمة المعصومين ، من ولد الحسين بن علي .
 
" 73 "

من أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم ؟ . . .
 الجواب . . . ولهذا قال الترمذي : إنه يكون في أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم من هو أفضل من أبي بكر الصديق ، عند من يرى أنه أفضل الناس بعد رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم من المسلمين ، فإنه معلوم أن عيسى عليه السلام أفضل من أبي بكر ، وهو من أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم ومتبعيه ، وإنما ذكرناه لكون الخصم يعلم أنه لابد أن ينزل في هذه الأمة في آخر الزمان ، ويحكم بسنة محمد صلى اللّه عليه وسلم مثل ما حكم الخلفاء المهديون الراشدون ، فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ، ويدخل بدخوله من أهل الكتاب في الإسلام خلق كثير أيضا . 
أما في الجزء الثالث من الفتوحات المكية ، فيقول الشيخ الأكبر في الباب السادس والستين ، في معرفة وزراء المهدي الظاهر في آخر الزمان ، 
يقول في الصفحة رقم 328 :
ألا إن ختم الأولياء شهيد   ...   وعين إمام العالمين فقيد 
هو السيد المهدي من آل أحمد   ...   هو الصارم الهندي حين يبيد 
هو الشمس يجلو كل غم وظلمة   ...   هو الوابل الوسمي حين يجود
يشير الشيخ بذلك إلى أن خاتم الأولياء وهو عيسى عليه السلام ، يشهد ويجتمع بالمهدي في آخر الزمان . 
ثم يقول في نفس الباب الصفحة 339 : 
وأما ختم الولاية المحمدية ، فهو أعلم الخلق باللّه لا يكون في زمانه ولا بعد زمانه ، أعلم باللّه وبمواقع الحكم منه ، فهو والقرآن أخوان ، كما أن المهدي والسيف أخوان " 1 " . 
ويقول في الصفحة 400 : فقالت الملائكة : لا علم لنا ؛ فقال لآدم : أنبئهم بأسمائهم ، فجعله أستاذا لهم ، فعلمهم الأسماء كلها ، فعلموا عند ذلك أنه خليفة عن اللّه في أرضه ، لا خليفة عن سلف ، ثم ما زال يتلقاها كامل عن كامل ، حتى انتهت إلى السيد الأكبر المشهود له بالكمال ، محمد صلى اللّه عليه وسلم ، الذي عرف بنبوته وآدم بين الماء والطين ، فالماء لوجود البنين ، والطين وجود آدم ، وأوتي صلى اللّه عليه وسلم جوامع الكلم كما أوتي آدم جميع الأسماء ، ثم علمه اللّه الأسماء التي علمها آدم ، فعلم علم الأولين والآخرين ، فكان محمد صلى اللّه عليه وسلم أعظم خليفة وأكبر
..........................................................................................
( 1 ) راجع صفحة 92 ( السؤال الثاني ) .
 
" 74 "

إمام ، وكانت أمته خير أمة أخرجت للناس ، وجعل اللّه ورثته في منازل الأنبياء والرسل ، فأباح لهم الاجتهاد في الأحكام ، فهو تشريع عن خبر الشارع ، فكل مجتهد مصيب كما أنه كل نبي معصوم ، وتعبدهم اللّه بذلك ، ليحصل لهذه الأمة نصيب من التشريع ، وتثبت لهم فيه قدم ، فلم يتقدم عليهم سوى نبيهم صلى اللّه عليه وسلم ، 
فتحشر علماء هذه الأمة - حفاظ الشريعة المحمدية - في صفوف الأنبياء لا في صفوف الأمم ، فهم شهداء على الناس ، وهذا نص في عدالتهم ، فما من رسول إلا ولجانبه عالم من علماء هذه الأمة ، أو اثنان أو ثلاثة أو ما كان ، وكل عالم منهم فله درجة الأستاذية ، في علم الرسوم والأحوال والمقامات والمنازل والمنازلات ، 
إلى أن ينتهي الأمر في ذلك إلى خاتم الأولياء ، خاتم المجتهدين المحمديين ، إلى أن ينتهي إلى الختم العام ، الذي هو روح اللّه وكلمته ، فهو آخر متعلم ، وآخر أستاذ لمن أخذ عنه ، 
ويموت هو وأصحابه من أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم في نفس واحد ، بريح طيبة تأخذهم من تحت آباطهم ، يجدون لها لذة كلذة الوسنان ، الذي قد جهده السهر وأتاه النوم في السحر ، الذي سماه الشارع العسيلة لحلاوته ، فيجدون للموت لذة لا يقدر قدرها ، ثم يبقى رعاع كغثاء السيل أشباه البهائم ، فعليهم تقوم الساعة . 

ويقول في الصفحة 507 : والحق مشهود المحمدي ، فلا غاية له في شهوده ، وما سوى المحمدي فإنه مشاهد إمكانه ، فما من حالة يقام فيها ولا مقام ، إلا ويجوز عنده انقضاؤه وتبدل الحال عليه أو إعدامه ، ويرى أن ذلك من غاية المعرفة باللّه ، حيث وفّى الحكم حقه بالنظر إلى نفسه وإلى ربه ، وعيسى عليه الصلاة والسلام محمدي ، ولهذا ينزل في آخر الزمان ، وبه يختم اللّه الولاية الكبرى ، وهو روح اللّه وكلمته . 

ويقول في الصفحة 514 : ثم إن عيسى إذا نزل إلى الأرض في آخر الزمان ، أعطاه ختم الولاية الكبرى من آدم إلى آخر نبي ، تشريفا لمحمد صلى اللّه عليه وسلم ، حيث لم يختم اللّه الولاية العامة في كل أمة إلا برسول تابع إياه صلى اللّه عليه وسلم ، وحينئذ فله ختم دورة الملك وختم الولاية ، أعني الولاية العامة ، فهو من الخواتم في العالم ، وأما خاتم الولاية المحمدية ، وهو الختم الخاص لولاية أمة محمد الظاهرة ، فيدخل في حكم ختميته عيسى عليه السلام وغيره كإلياس والخضر ، وكل ولي للّه تعالى من ظاهر الأمة ، فعيسى عليه السلام وإن كان ختما فهو مختوم

" 75 "

تحت ختم هذا الخاتم المحمدي ، وعلمت حديث هذا الخاتم المحمدي بفاس من بلاد المغرب سنة أربع وتسعين وخمسمائة ، عرفني به الحق وأعطاني علامته ، ولا أسميه ، ومنزلته من رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم منزلة شعرة واحدة من جسده صلى اللّه عليه وسلم ، ولهذا يشعر به إجمالا ولا يعلم به تفصيلا . 
وفي الجزء الرابع من الفتوحات المكية الصفحة 75 ، يقول الشيخ الأكبر : اعلم أن الأقطاب المحمديين على نوعين ، أقطاب بعد بعثته وأقطاب قبل بعثته ، فالأقطاب الذين كانوا قبل بعثته هم الرسل ، وهم ثلاثمائة وثلاثة عشر رسولا ، وأما الأقطاب من أمته الذين كانوا بعد بعثته إلى يوم القيامة ، فهم اثنا عشر قطبا ، والختمان خارجان عن هؤلاء الأقطاب ، فهم من المفردين ، وسيأتي في آخر الكتاب ذكر الختم ، ويأتي بعد هذا الباب ذكر الاثني عشر قطبا مستوفى إن شاء اللّه تعالى ، 
فأما منازل الأقطاب المحمديين الذين هم الرسل صلوات اللّه عليهم أجمعين ، فلا سبيل لنا إلى الكلام على منازلهم ، فإن كلامنا عن ذوق ، ولا ذوق لنا في مقامات الرسل عليهم السلام ، وإنما أذواقنا في الوراثة خاصة ، فلا يتكلم في الرسل إلا رسول ، ولا في الأنبياء إلا نبي أو رسول ، ولا في الوارثين إلا رسول أو نبي أو ولي أو من هو منهم ، هذا هو الأدب الإلهي ، 
فلا تعرف مراتب الرسل إلا من الختم العام ، الذي يختم اللّه به الولاية العامة في آخر الزمان ، وهو عيسى ابن مريم وروح اللّه ، فإن سئل عن ذلك فهو يترجم عنهم وعن تفاضلهم ، فإنه رسول منهم ، وأما نحن فلا سبيل إلى ذلك ، فكلامنا في أقطاب الأمم الذين هم ورثة أنبيائهم وأرسالهم ، وفي أقطاب هذه الأمة المحمدية المتأخرة ، المنعوتة بالخيرية على جميع الأمم السالفة . 

ويقول الشيخ الأكبر في الباب السابع والخمسين وخمسمائة ، في معرفة ختم الأولياء على الإطلاق في الصفحة 195 من الجزء الرابع :
ألا إن ختم الأولياء رسول   ...   وليس له في العالمين عديل 
هو الروح وابن الروح والأم مريم   ...   وهذا مقام ما إليه سبيل 
فينزل فينا مقسطا حكما بنا   ...   وما كان من حكم له فيزول

" 76 "

فيقتل خنزيرا ويدفع باطلا   ...   وليس له إلا الإله دليل 
يؤيده في كل حال بآية   ...   يراها برأي العين فهو كفيل 
يقيم بأعلام الهدى شرع أحمد   ...   يكون له منه لديه مقيل 
يفيض عليه من وسيلة ملكه   ...   ولكنه في حالتيه نزيل 

اعلم وفقنا اللّه وإياك ، أن اللّه تعالى من كرامة محمد صلى اللّه عليه وسلم على ربه ، أن جعل من أمته رسلا ، ثم أنه اختص من الرسل من بعدت نسبته من البشر ، فكان نصفه بشرا ، ونصفه الآخر روحا مطهرة ملكا ، لأن جبريل وهبه لمريم بشرا سويا ، رفعه اللّه إليه ، ثم ينزله خاتم الأولياء في آخر الزمان ، يحكم بشرع محمد صلى اللّه عليه وسلم في أمته ، وليس يختم إلا ولاية الرسل والأنبياء ، وختم الولاية المحمدي يختم ولاية الأولياء ، لتتميز المراتب بين ولاية الولي وولاية الرسل ، 
فإذا نزل وليا ، فإن خاتم الأولياء يكون ختما لولاية عيسى من حيث ما هو من هذه الأمة ، حاكما بشرع غيره ، كما أن محمدا خاتم النبيين وإن نزل بعده عيسى ، كذلك حكم عيسى في ولايته ، يتقدمه بالزمان خاتم ولاية الأولياء ، وعيسى منهم ، ورتبته فقد ذكرناها في كتابنا المسمى عنقاء مغرب ، فيه ذكره وذكر المهدي الذي ذكره رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ، فأغنى عن ذكره في هذا الكتاب ، ومنزلته لا خفاء بها ، فإن عيسى كما قال تعالى :رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقاها إِلى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ واللّه يقول الحق وهو يهدي السبيل . 
الجزء الرابع الصفحة 282 - حد الأربعين حد الزمان الذي تبعث فيه الرسل ، الذين هم أكمل العالم علما بالأمور الإلهية . 
الجزء الرابع الصفحة 442 - علم الاختصاص بالختم الخاص - قال : الختم الخاص هو المحمدي ، ختم اللّه به ولاية الأولياء المحمديين ، أي الذين ورثوا محمدا صلى اللّه عليه وسلم ، وعلامته في نفسه أن يعلم قدر ما ورث كل ولي محمدي من محمد صلى اللّه عليه وسلم ، فيكون هو الجامع علم كل ولي محمدي للّه تعالى ، وإذا لم يعلم هذا فليس بختم " 1 " .
..........................................................................................
( 1 ) انظر ص 85 .
يتبع

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6014
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي :: تعاليق

عبدالله المسافر

مُساهمة السبت 17 أبريل 2021 - 4:54 من طرف عبدالله المسافر

تحقيق ما أورده ابن تيمية عن ختم الأولياء .كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي

كتاب الرد على ابن تيمية من كلمات الشيخ الأكبر محيي الدين محمد ابن العربي لجامعها أ. محمود محمود الغراب

تلخيص ما جاء في كلام الشيخ الأكبر عن ختم الأولياء : 
هذا ما وقفنا عليه في كتاب الفتوحات المكية ، المطابق للنسخة الخطية بيد الشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي ، 
وهو الكتاب الذي يشير إليه الإمام ابن تيمية في كلامه وفتواه ، 
ويتضح مما أوردناه أن الشيخ الأكبر ذكر أن خاتم الأولياء هو عيسى ابن مريم تصريحا بالاسم تسع مرات ، 
وذكره مرة باسم الختم العام وقال : 
هو روح اللّه وكلمته ؛ وليس إلا عيسى عليه السلام ، وذكره أربع مرات باسم الختم ، ووصفه بأنه رسول ، وأنه وهب لمريم ، وأنه في آخر الزمان ، وليس إلا عيسى عليه السلام ؛ 
ولذلك نلخص ما جاء في كلام الشيخ الأكبر فيما يلي : 
أولا - إن الختم ختمان ، ختم الأولياء ، ويذكره أحيانا تحت اسم ختم الولاية العامة ، وأحيانا باسم الختم العام ، وهو آخر الأولياء ، وهو عيسى ابن مريم عليه السلام ، والختم الآخر ختم الولاية المحمدية ، وهو شخص من أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم ، كان في عام 594 هـ أو عام 595 هـ ، وسنذكر ما يتعلق به فيما بعد . 
ثانيا - إن ختم الأولياء الذي هو عيسى ابن مريم ، أفضل من أبي بكر وعمر رضي اللّه عنهما ، وهذا لا خلاف فيه ، وأما غيره مثل إدريس وإلياس والخضر ، فهو مختلف في حياتهم ، فلا يقر المخالف بهم لعدم قوله بأنهم أحياء . 
ثالثا - إن ختم الولاية المحمدية أعلم الخلق باللّه ، فلا يوجد في زمانه ولا بعد زمانه أعلم باللّه وبمواقع الحكم منه ، فلا يوجد بعده ولي على قلب محمد صلى اللّه عليه وسلم ، ولا ولي بعده إلا هو راجع إليه ، 
ولم يتعرض في ذلك لا إلى الأنبياء ولا إلى الرسل ، ولا الأولياء من أمة محمد صلى اللّه عليه وسلم ممن كان قبله .
.

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى