اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي

اذهب الى الأسفل

25012021

مُساهمة 

شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي Empty شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي




شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي

شرح الشيخان بدر الدين الحسن بن محمد البوريني 1024هـ وعبد الغني بن إسماعيل النابلسي 1143هـ

شرح قصيدة أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 14
بسم اللّه الرّحمن الرّحيم
[ شرح القصيدة الثانية عشرة قف بالدّيار وحيّ الأربع الدّرسا ]
قال رضي اللّه تعالى عنه :
01 - قف بالدّيار وحيّ الأربع الدّرسا *** ونادها فعساها أن تجيب عسا
 
اعلم أنه جرت عادة العرب بأنهم يخاطبون من ليس معلوما . كقول الشيخ هنا « قف بالديار » ، والمراد قف يا صاحبي ، وكذلك يرجعون الضمير إلى جمع غائب ، ويريدون الحيّ وأهله لأجل أنهم أحباؤه ، أو فيهم حبيبه كما قلت في مطلع قصيدة :
سقى دارهم بالجزع من أيمن الشعب * وإن بعدت عن ناظري أدمع السحب
 
وقد يخاطبون مثنى لأنّ الغالب في الرجل أنه يرافق اثنين .
كقول امرئ القيس :
قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل
 
وقس على ذلك أمثاله ، والمراد هنا يا صاحبي قف معي بالديار أي بديار الأحبة بقرينة المقام . و « حي » فعل أمر من التحية .
أي حيّ وسلم على الأربع جمع ربع وهي بفتح الهمزة وضم الباء .
و « الدرس » بضم الدال والراء جمع دارس ، وهو الذي محاه تطاول الدهر فخفيت علاماته وجدرانه ، والأربع المنازل ، وهي وإن كانت في أصل اللغة خاصة بالمنازل التي تسكن في زمن الربيع ؛ فالمراد بها هنا مطلق المنازل .
 
الإعراب :
قف وحي وناد : أفعال أمر والمخاطب بها صاحبه . قوله فعساها :
اعلم أن عسى قد ترد في كلامهم بمعنى لعل ، فتستعمل للترجي فتنصب الاسم وترفع الخبر ، وشرط اسمها حينئذ أن يكون ضميرا كما استعمله الشيخ حيث قال : فعساها .
 
وشواهد هذا الاستعمال كثيرة فمنها قول ابن العود الحضرمي ، وكان يرجى أن محبوبته يصيبها مرض ليكون ذلك وسيلة إلى عيادته إياها :
فقلت عساها نار كأس وعلها * تشكي فآتي نحوها فأعودها

« 235 »
 
وعسى : حينئذ كلعل وفاقا للسيرافي ، ونقله عن سيبويه خلافا للجمهور في إطلاق القول بفعليته . والهاء : اسمها . وأن تجيب : مؤوّل بالمصدر خبرها .
وعسى : في آخر البيت توكيد لفظيّ لعساها والمصدر مؤوّل أي فعساها مجيبة .
أما ترى المحبين يأمرون صاحبهم ، أو يخاطبون أنفسهم بالوقوف في منازل الأحباب بعد الاضمحلال والذهاب .
قال :
قف بالديار التي لم يعفها القدم * بلى وغيرها الأرواح والديم
وإنما أكثر الفعل بالتكرار لاستبعاد إجابة الزائر من الديار ، فاحتاج إلى زيادة الرجا في حكم الاستبعاد وذلك الحجا قال القيسري :
استعجم الربع بعدي أم به صمم * أم ما به اليوم من آرامه أرم
وقال الشريف الرضي :
هذي المنازل بالنعيم فنادها * واحبس سخي العين غير جمادها
 
[ المعنى ]
( ن ) : قوله قف فعل أمر يخاطب به كل سالك في طريق اللّه تعالى . وقوله بالديار ، يكني بها هنا عن مجموع الصور الإنسانية وغيرها من أشخاص العالمين في الملك والملكوت ، والوقوف بها كناية عن عدم تخطيها لأن الظهور الإلهيّ والتجلي الرباني ليس إلا بها وعليها ، فإنها آثار التجليات ونتائج الأسماء والصفات ، والعدول عنها إلى خيالات الأفكار جحود للحق وإنكار . وقوله وحي الأربع الدرسا ، يكني بالأربع عن نفوس تلك الأشخاص المذكورة .
والدرسا صفة لأربع أي المندرسة ، والصفة قيد في المعنى إشارة إلى أنه أمر بإيصال التحية منه إلى العارفين بربهم المتحققين بتجليه بهم وعليهم على الكشف والشهود .
وقوله فعساها أن تجيب الإشارة بإجابة هذه المحبوبة المذكورة إلى معنى انكشافها له بكل شيء . اهـ .
 
02 - فإن أجنّك ليل من توحّشها *** فاشعل من الشّوق في ظلمائها قبسا
 
[ المعنى ]
جنه الليل وأجنه ستره ، والمادّة كلها لمعنى الستر والتوحش كون الشيء موحشا تمس الوحشة من ألمّ به . و « الهاء » في توحشها للديار أو للأربع ، والمراد هنا إذا توحشت تلك الديار ، وستر قلبك ظلمة هاتيك الوحشة .
قوله « فاشعل » على وزن فامنع لأنه من شعل يشعل مثل منع يمنع . وقوله « قبسا » أي شعلة نار تقتبس من معظم النار .
وحاصل البيت أنك إذا صادفت ظلمة في باطنك من توحش هاتيك الديار ، فأشعل شعلة من شوقك أي من نار شوقك في ظلماء هاتيك الديار . و « الظلماء » على وزن حمراء .

« 236 »
( ن ) : الخطاب للسالك في الطريق الإلهي . وقوله ليل ، كناية هنا عن ظلمة الكون . وقوله من توحشها أي الديار المذكورة . وقوله فاشعل الخ .
يكني بذلك عن اشتعال نار المحبة الإلهية في قلوب السالكين فإنه لا سبب للوصول إلى المعرفة الربانية إلا بوسيلة المحبة الخالصة القلبية . اهـ .
 
03 - يا هل درى النّفر الغادون عن كلف *** يبيت جنح اللّيالي يرقب الغلسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
اعلم أن البيت ليس فيه مفعول لدرى ، فيقدر مفعوله . والتقدير هل درى النفر الغادون عن كلف موصوف بأنه يبيت جنح الليالي مرتقبا الغلس حاله ، وما يكابد في جنح ليله منتظرا للغلس ليذهب فيطلع النهار . و « يا » إن كانت للنداء فالمنادى محذوف ، أي يا قوم .
وإن كانت للتنبيه فلا احتياج إلى حذف المنادى . ودرى الشيء علمه .
وفي القاموس : دريته وبه ، أي يقال دريت الشيء ، ودريت به . و « النفر » الناس كلهم ، وما دون العشرة من الرجال . و « الغادون » جمع غاد وهو الذاهب في الصباح .
و « الكلف » على وزن فرح الرجل العاشق . و « يبيت » مضارع بات واسمها ضمير الكلف .
و « جنح » بضم الجيم وكسرها بمعنى الجانب ، منصوب على الظرفية . وجملة « يرقب الغلسا » في محل نصب على أنها خبرها .
 
( ن ) : قوله النفر الغادون ، كنى بهم عن العارفين المحققين من أولياء اللّه تعالى المعاصرين له المسافرين عن منزل نفوسهم إلى منزل تجليات ربهم عليهم وبهم .
وقوله عن كلف عن مرادفة الباء . نحو قوله تعالى : وَما يَنْطِقُ عَنِ الْهَوى ( 3 ) [ النّجم :
الآية 3 ] أي بالهوى .
وقوله يبيت جنح الليالي يرقب الغلسا ، يعني أنه يبيت في ظلمات الليالي التي هي أعيان الأكوان يرقب قبس الأنوار من طور تجلي الأسرار عساه يحظى بقبس أو يجد الهدى بظهور حقيقة تلك النار . اهـ .
 
04 - فإن بكى في قفار خلتها لججا *** وإن تنفّس عادت كلّها يبسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
هذا البيت من محاسن البيوت المنعوتة بين الأدباء بأحسن النعوت . الضمير في « بكى » للكلف و « القفار » الصحاري الخالية من الأنيس . وهو جمع قفر وقفرة . و « التاء » في خلتها مفتوحة لكل من يصلح للخطاب ، وهو بمعنى ظن . و « الهاء » مفعول أول .
و « لججا » مفعول ثان ، وهي جمع لجة بضم اللام ، وهي معظم الماء . « وإن تنفس » أي ذلك الكلف .
« عادت » بمعنى صارت . واسمها ضمير القفار . و « كلها » توكيد له .
و « يبسا » على وزن جبل بمعنى اليابس . ولا تخفى المقابلة بين بكى وتنفس ، ولا بين اللجج واليبس باعتبار ما يلزم اللجج من الرطوبة .

« 237 »
( ن ) : يكني بالقفار عن الأشخاص الخالية من معالي التجليات الإلهية وبكاؤه فيها لأنه من جملتها على مفارقة أحبتها .
وقوله خلتها الخطاب للسالك في طريق اللّه تعالى . وقوله وإن تنفس التنفس كناية عن إظهار ما عنده من الذوق والوجدان في حقائق الأعيان . وقوله يبسا ، يعني لا أرواح فيها فهي أشباح منحوتة . اهـ .
 
05 - فذو المحاسن لا تحصى محاسنه *** وبارع الأنس لا أعدم به أنسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
لما ذكر في الأبيات السالفات أوصاف نفسه من المحبة ، وما يتبعها من أسباب الاحتراق ، شرع يذكر أوصاف الحبيب ، وما ينسب إليه من الوسامة والإشراق .
و « المحاسن » جمع الحسن على غير قياس ولا تحصى لا تضبط :
يزيدك وجهه حسنا * إذا ما زدته نظرا
 
وإن تعدوا نعمة اللّه لا تحصوها . و « البارع » الفائق من برع فلان على أقرانه إذا فاق عليهم . و « الأنس » بضم الهمزة خلاف الوحشة . و « لا » هنا ناهية ، ولذا جزم الفعل بعدها وهو مضارع للمتكلم وفعله كعلم يعلم . وأنسا الواقع في آخر البيت بضم الهمزة والنون بمعنى الأنس الذي قبله ، ويجوز أن يقرأ بفتح الهمزة وكسر النون بمعنى الأنيس أي لا أعدمني اللّه به الأنس ودفع عني به الوحشة . أو لا أعدمني اللّه به الأنيس .
وعلى الوجه الثاني يجوز أن تكون الباء في به تجريدية . و « ذو » مبتدأ مضاف إلى المحاسن .
و « لا تحصى محاسنه » من الفعل ونائب فاعله في محل رفع على أنها خبر المبتدأ . والمصراع الثاني على أسلوب الأول .
والأنس في آخر البيت مفعول أعدم . ووقوع جملة النهي خبرا على تأويلها بالمفعول ويجوز في لا أن تكون نافية ، والتسكين في ميم أعدم للضرورة وحينئذ فلا تأويل فتدبر . والجملة على كلا الوجهين دعائية .
 
( ن ) : قوله فذو المحاسن ، كناية عن الحق المتجلي بكل صورة . وقوله وبارع الأنس ، كناية عن المتجلي الحق الذي يأنس بذكره العارف ، ويكرع من بحر كرمه الغارف . وقوله لا أعدم به أنسا ، أي لا أعدم أنسا به . ولا ناهية للمتكلم .
والمعنى أنه نهى نفسه أنها لا تفقد التأنس بالمحبوب الحقيقي وأنها تلازم ذلك معرضة عن التأنس بغيره إذ لا غيره في الحقيقة عند أهل الوفاء بالعهود الوثيقة . اهـ .
 
06 - كم زارني والدّجى يربدّ من حنق *** والزّهر تبسم عن وجه الّذي عبسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
« كم » هنا تكثيرية ، والمراد كم مرّة فيكون المميز محذوفا . و « يربد » على وزن يحمرّ من الربدة بضم الراء وسكون الباء والدال المهملة ، وهي معدودة من السواد

« 238 »
لكنها غبرة ليس سوادها قويا . ويروى يزبدّ بالزاي من قولهم فلان أزبد وأرغى ، أي خرج منه زبد أي رغوة من فمه . ويدل للرواية الثانية قوله من حنق لأن الحنق الغيظ .
وإنما يقال فلان أزبد وأرغى من الغيظ . قوله و « الزهر » يروى بضم الزاي على أن المراد بها النجوم . و « تبسم » بكسر السين أي تضحك .
« عن وجه الذي عبسا » وضحكها عبارة عن إشراقها وظهور لمعان نورها ، ولذلك قال عن وجه الذي عبسا ، أي تظهر نورا كنور الحبيب الذي قد عبس لعشاقه فهو عابس لكن نوره ساطع لامع .
 
و « الدجى » جمع دجية بضم الدال . وإذا كان جمعا لدجية فكان الواجب أن يقول تربد بالتاء لكون مرجع الضمير جمعا . ويجوز أن يكون الشيخ قد نطق بها كذلك لكن الرواة حرّفوها على أن الدجى يحتمل أن يكون مفردا على أنه عبارة عن الليل . وفي البيت الطباق بين الغضب والرضا المفهومين من الحنق والتبسم .
 
( ن ) : قوله زارني أي المحبوب الحقيقي بمعنى انكشف لي أنه متجل بي عليّ .
وقوله والدجى ، كناية عن ظلمة الأكوان . وقوله يربدّ هي هنا بمعنى يشتدّ . وقوله حنق يشير إلى أن عالم الكون يقتضي الإعراض عن الحق تعالى بما فيه من الزخارف الملهية والأسباب المطغية .
وأنّ الاشتغال بتجليات الحق تعالى على خلاف مقتضاه ، أو أن أهله منافرون كل التنافر لأهل اللّه . وقوله و « الدهر يبسم » فالدهر هنا إشارة إلى المتجلي الحق بكل شيء ، وفي الحديث : « لا تسبوا الدهر فإن الدهر هو اللّه » .
 
وابتسامه كناية عن الإقبال وإظهار الفرح ، كما ورد عنه تعالى أنه يفرح لتوبة عبده .
وقوله عن وجه عن للمجاوزة . والمعنى هنا بأن الابتسام أي الفرح من الحق تعالى بملاقاة عبده . أي انكشاف الأمر عند عبده ، وإلا فالعبد لا يغيب عنه تعالى أصلا ، ووجه بمعنى ذات .
وقوله الذي عبسا ، أي عن ذات الدجى الذي عبس بوجه المتوجه به على قطعنا عن مواصلة المحبوب الحقيقي وظهور تجلياته لنا . اهـ .
 
07 - وابتزّ قلبي قسرا قلت مظلمة *** يا حاكم الحبّ هذا القلب لم حبسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
« ابتز » بمعنى سلب يقال من عز بز ومن غلب سلب . و « قلبي » بتحريك الياء للوزن .
و « القسر » بفتح القاف والسين المهملة القهر والغلبة .
وقلت كان القياس فيه أن يكون بالفاء أي فقلت . و « مظلمة » بفتح اللام منصوب على أنه مفعول مطلق لفعل محذوف .
أي ظلمت مظلمة . ثم أنه بيّن مظلمته بقوله « يا حاكم الحب » أي يا حاكما في وقائع الحب ، ويا قاضيا في شريعته هذا القلب يشير إلى قلبه . وقوله « لم » أصله لم بفتح الميم لكن سكن للضرورة ، وأصله ما الاستفهامية لكن حذف ألفها عند دخول حرف الجر عليها على حد قوله تبارك وتعالى : عَمَّ يَتَساءَلُونَ ( 1 )

« 239 »
 
[ النّبأ : الآية 1 ] . وقوله تبارك وتعالى :فَناظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ[ النمل : الآية 35 ] و « حسبا » مبني للمجهول والألف للإطلاق . ولم متعلق بحبس ، وقدم المتعلق وجوبا لوجود الاستفهام في ضمنه والجملة خبر المبتدأ .
فإن قلت : ابتزاز القلب عبارة عن سلبه . والسلب الأخذ اختلاسا فما معنى قوله لم حبسا ، وليس في السلب ما يدل على الحبس .
قلت : معناه أنه لما سلبه واختلسه من مكانه منعه عن الدخول إلى وطنه وهو ما بين الضلوع فيكون قد حبسه عن وطنه الأصلي .
وفي القاموس الحبس المنع ، ويجوز أن يكون المعنى : أشكو مظلمة ، وهي بكسر اللام ، ما تظلمه الرجل . وفي البيت ألفاظ متناسبة وهي ابتز والقسر والمظلمة والحبس والحاكم .
وإنما قلنا إن القياس فقلت بالفاء لأن القول المذكور مفرّع على ابتزاز القلب .
 
( ن ) : فاعل ابتز ضمير المحبوب الحقيقي . وقوله قلبي ، مفعوله أي قبض واستولى بطريق الغلبة على قلبي بحيث لم يبق مني انفلات من يده . وقوله قلت ، أي تكلمت في نفسي وحدثتها بذلك . وقوله مظلمة بكسر اللام ما تظلمه الرجل من الظلم بالضم . وهو وضع الشيء في غير موضعه . والمظلمة ، بفتح الميم وكسر اللام أيضا اسم لما يطلبه عند الظالم كالظلامة . وتقدير الكلام هنا لي مظلمة بالرفع أو أنا مظلوم مظلمة بالنصب على أنه مفعول مطلق . ولم يقل أنت ظلمتني لأن الظلم مستحيل على الحق تعالى . والأدب اقتضى ذلك من قبيل قوله تعالى :رَبَّنا ظَلَمْنا أَنْفُسَنا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنا وَتَرْحَمْنا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخاسِرِينَ[ الأعراف : الآية 23 ]
وقوله يا حاكم الحب هو المحبوب الحقيقي . وقوله هذا القلب ، أي الذي أخذته قهرا وسلبته جهرا .
وقوله لم حبسا ، المعنى أن القلب سلب وحبس فمنع من ذهابه إلى جهات الأغيار بسبب المحبة الداعية إلى كشف الأنوار وظهور الأسرار والتباعد عن هذه الدار . وسمي ذلك ظلما لأنه حصل على سبيل القهر والغلبة وهو فضل عظيم . اهـ .
 
08 - زرعت باللّحظ وردا فوق وجنته *** حقّا لطرفي أن يجني الذي غرسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
أراد « بزرعه باللحظ وردا فوق وجنته » نظره إليه الموجب احمرار وجنته ، فهو بمنزلة زرع الورد فوق وجنته . والوجنة كرسي الخد . قوله « حقا » اعلم أنه يروى حق بالرفع ، وهو المتبادر على أن يكون خبرا مقدما ، وأن يكون المصدر المسبوك من أن المصدرية وما بعدها مبتدأ مؤخرا .
ويصير المعنى جناية طرفي الذي غرسه من الورد حق . ويروى بالنصب على أن يكون ظرفا في التقدير أي في الحق على حدّ قوله :أحقّا أنّ أخطلكم هجاني


 
« 240 »
 
أي أفي الحق أن أخطلكم هجاني . ويكون الظرف المقدر أيضا خبرا مقدما .
ومثله قول الشاعر :
فلم منعتم ناظري قطفه * والشرع أن الزرع للزارع
 
( ن ) : قوله زرعت باللحظ الإشارة بذلك إلى المراقبة الإلهية ، وانفساح البصيرة القلبية في صفحات ظواهر الكائنات . وقوله وردا ، يكني به عن حمرة الروحانية السارية في مجموع الكائنات ، وهو ملكوت كل شيء . وقوله فوق وجنته ، أي المحبوب الحقيقي يكني بالوجنة عن العارفين الكاملين من جملة روحانية مجموع العالمين لارتفاعهم على صفحات ظواهر الكائنات واختصاصهم برطوبة الاعتدال وطيب النفحات .
 
وقوله لطرفي هو هنا كناية عن عين البصيرة . وقوله أن يجني الذي غرسا المعنى في ذلك أن من نظر إلى وجنة محبوب ، فاحمرّت تلك الوجنة من الاستحياء ، فقد ظهر ما يشبه الورد الأحمر على تلك الوجنة ، وانتشرت رائحة ذلك الورد ، فكان نظير التفات البصيرة والبصر إلى الوجود الحق الظاهر بالصور الكونية الساري فيها سر الحياة الروحانية ، الذي لولا ذلك الالتفات والنظر ما ظهر ، ولا فاحت منه روائح العرفان على حسب استعداد الأكوان ، وفاحت عواطر العلوم الإلهية من حضرة الإمكان وحقيقة كن فكان . اهـ .
 
09 - فإن أبى فالا قاحي منه لي عوض *** من عوّض الدّرّ عن زهر فما بخسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
أراد « بالأقاحي » ثغر الحبيب فإنه دائما يشبه به . وقوله « من عوض الدر » الذي هو ثغره . « عن الزهر » وهو الورد المغروس .
« فما بخسا » أي ما نقص حظه ، فإن البخس النقص . ومن في قوله « من عوض » موصولة مبتدأ أو شرطية كذلك . وجملة فما بخسا : خبر المبتدأ أو جواب الشرط . وما أحسن قول القائل :
وبين الخدّ والشفتين خال * كزنجيّ أتى روضا صباحا
تحير في الرياض فليس يدري * أيجني الورد أم يجني الأقاحا
ونائب الفاعل في عوض ضمير يعود إلى من . و « الدر » مفعوله الثاني .
 
( ن ) : قوله فإن أبى الفاء للتعقيب ، وأبى أي امتنع ، يعني ذلك المحبوب أن يمكنني من اجتناء ما غرسته ، والتفريع على ما أسسته من الاشتغال بالعلوم المذكورة والمعارف المنشورة .
 
وقوله فالأقاحي الفاء في جواب الشرط . والأقاحي جمع أقحوان بالضم وهو البابونج ، كالقحوان بالضم . يكني بالأقاحي هنا عن الفم . يشير بذلك إلى الأمر الإلهي لأنه مظهر الكلام القديم .
وقوله منه ، أي من الورد المذكور . وقوله لي أحقّا أنّ أخطلكم هجاني

« 241 »
عوض ، أي عوض عن ورد الوجنة الحمراء وهو شهود الأمر الإلهي في جملة العالم وذلك بغلبة الروح على طبيعة الجسد فإن الروح من أمر اللّه تعالى . وقوله الثغر وهو المبسم ، كناية عن أمر الحق تعالى الذي هو مظهر أسمائه وصفاته .
وقوله عن درّ ، كناية عن العلوم الإلهية فإنها وإن جلت وعظمت باعتبار موضوعها بالنسبة إلى تجليات الأمر الإلهي كشفا وشهودا بحضرات الأسماء والصفات أدنى مقاما لكونها علوما كونية بحسب الاستعداد في شهود الحضرة الوجودية . وقوله فما بخسا بالبناء للمفعول من بخسه نقصه . اهـ .
حاشية :
أن الشيخ عبد الغني النابلسي قد أورد المصراع الثاني من هذا البيت هكذا :
من عوض الثغر عن در فما بخسا
 
10 - إن صال صلّ عذاريه فلا حرج *** أن يجن لسعا وأنّي أجتني لعسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
« الصل » بكسر الصاد ، الحية الصفراء أو مطلق الحية . و « العذار » كثيرا ما يشبه بالحية . و « أن » في قوله : أن يجن ، مصدرية ، وإنما حذفت الياء لضرورة الشعر ، وأصله أن يجني . أي لا عجب أن يجني عليّ لسعا من حية عذارية ، وأنني أجتني منه لعسا ، واللعس سواد مستحسن في الشفة .
ولا يخفى ما في البيت من التجنيس بين صال وصل وهو شبه الاشتقاق ، وجناس القلب في لسع ولعس ، وشبه الاشتقاق في أجتني ويجن .
 
( ن ) : العذار ، هنا كناية عن ظهور آثار الجمال بالمحاسن الكونية من شرائف الخصال ، وثنى ذلك لظهوره في أهل اليمين وفي الشمال ، والضمير للمحبوب الحقيقي . وقوله أجتني لعسا ، يكني بذلك عن حلاوة التوحيد التي تظهر له من شهود الأمر الإلهي والقيام بذلك على الكشف والتحقيق . اهـ .
 
11 - كم بات طوع يدي والوصل يجمعنا *** في بردتيه التّقى لا نعرف الدّنسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
هذا البيت اختلفت الرواة في نقله والصواب فيه ما نذكره ، وذلك أن « الوصل » مجرور بالعطف على يدي والتقدير كم بات طوع يدي ، وطوع الوصل ، ويكون قوله « يجمعنا » جملة مستأنفة لبيان مبيته طوع يده والوصل .
 
ويكون « التقى » فاعل يجمعنا ، والضمير في بردتيه للحبيب ذي المحاسن . وقوله « لا نعرف الدنسا » حالية من مفعول يجمعنا ، ويجوز أن تكون مستأنفة لبيان جمع التقى في بردتي الحبيب ، فإن قلت لم

« 242 »
 
ثنى البردة ، قلت هذه عادة مستمرة في كلام البلغاء ، ألا ترى إلى قول الشريف الرضي :
بتنا ضجيعين في ثوبي تقى وهوى * يلفنا الشوق من فرق إلى قدم
وأراد بالدنس في قوله : لا نعرف الدنسا ما يتهم به المحب والحبيب عند اجتماعهما في وقت المواصلة .
وما أحسن قول الشريف الرضي :
سلو مضجعي عني وعنها فإننا * رضينا بما يخبرن عنا المضاجع
 
وقد روى البيت صاحبنا الأديب الأريب الشيخ العناياتي النابلسي على هذه الصفة :
كم بات طوع يدي والوصل يجمعنا * في بردتي والتقى لا نعرف الدنسا
 
على أن فاعل يجمعنا ضمير يعود إلى الوصل . و « في بردتي » متعلق به على أن البردة مفردة ، ويكون الواو في قوله والتقى للقسم ، ويكون الوصل مرفوعا على الابتداء على أن الواو قبله واو الحال ، وروايته صحيحة غير ثابتة السند .
 
( ن ) : بات ، أي المحبوب الحقيقي وإنما قال بات لدخول ذلك الأمر الإلهي في ظلمة الكون أي تجليه عليه . وقوله طوع يدي ، أي بحيث متى شئت شهدته وهو مقام التمكن في العرفان بخلاف أحوال السالكين التي تدهمهم في بعض الأحيان .
 
وقوله والوصل مبتدأ والواو للحال والجملة حال من فاعل بات والمعنى بالوصل شهود خالقه قيوما عليه .
وقوله يجمعنا ، أي أنا وإياه والجملة خبر المبتدأ ، وقوله في بردتيه ، أي بردتي الوصل فإنه لا يكون إلا بين اثنين بردة الأسماء والصفات المنسوبة إليه تعالى ، وبردة الآثار الكونية وهي منسوبة إليه تعالى أيضا . وقوله التقى ، فاعل يجمعنا .
وقوله لا نعرف الدنسا ، الدنس هنا كناية عن مخالطة الأغيار وملاحظتها في طور من الأطوار . اهـ .


12 - تلك اللّيالي الّتي أعددت من *** عمري مع الأحبّة كانت كلّها عرسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
قوله « أعددت من عمري » ظاهر أعددت أنه بمعنى عددت من العدد ، ولم يرد أعددت الشيء بمعنى عددته ، وإنما أعددت بمعنى هيأت ، واعتبار معنى التهيئة هنا بعيد .
وكلها توكيد للضمير في كانت .
و « عرسا » خبر كانت وجملة كان من اسمها وخبرها خبر المبتدأ لأن التي صفة لليال ومن عمري متعلق بأعددت ومع الأحبة كذلك . وجملة كانت كلها عرسا خبر تلك الليالي .

« 243 »
 
( ن ) : إنما كان الاجتماع في الليالي لأنه في عالم الأكوان ، والأكوان ليالي لأنها ظلمات . وقوله أعتدّ من العدد أي الحساب .
وفي بعض النسخ أعددت ، ومعناها هيأت وهو غير مناسب هنا . وقوله من عمري ، أي أحسبها وأعدها من عمري . يعني وما عدا تلك الليالي فلا أحسبها ولا أعدها من عمري لأنها ذهبت غفلة وإعراضا عن الحق تعالى .
 وقوله مع الأحبة ، إنما عدده باعتبار كثرة أسمائه وصفاته واختلاف آثاره وأنواع مخلوقاته ،
وقوله : عرسا بضمتين جمع عروس ، والعروس وصف يستوي فيه المذكر والمؤنث ما داما في أعراسهما ، وجمع الرجل عرس بضمتين ، وجمع المرأة عرائس .
والمعنى في ذلك أن الأعيان الكونية المكني عنها بالليالي الماضية له لصحبته لها فيما مضى من أيام سلوكه في طريق اللّه تعالى وأشار إليها بالأحبة أيضا ، وذكر أن أوقات صحبته لها التي كان يعدها من عمره كانت كلها عرسا بضمتين جمع عروس ، ومن لازم العروس أن يكون له عروس فعرائس هؤلاء العرس حقائق نفوسهم الربانية وذواتهم الإنسانية الروحانية . اهـ .
 
13 - لم يحل للعين شيء بعد بعدهم *** والقلب مذ آنس التّذكار ما أنسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
« لم يحل » من الحلاوة يقال حلا الشيء يحلو . ولم دخلت على يحلو مضارع حلا فحذفت الواو ، والضمة على اللام دليل عليها . و « شيء » فاعل . و « بعد » ظرف .
و « بعدهم » بضم الباء خلاف القرب . أي ما حلا لعيني شيء من الأشياء بعد صدور بعد الأحبة . قوله : « والقلب » الخ . . . تقرير للمصراع الأول أي والقلب مذ أنس بهمزة بعدها مدة بعدها نون وهو على وزن أفعل . و « التذكار » بفتح التاء بمعنى التذكر .
و « أنس » في آخر البيت ثلاثي على وزن فرح . فيصير المعنى : والقلب مذ أحس تذكر الأحباب ما أنس أي ما ذهبت وحشته ، فيكون المصراع الثاني تقرير للمصراع الأول .
فيكون المعنى جميع ما تراه العين بعد بعدهم مر ليست له حلاوة ، ولا ترى عليه أنسا ولا طلاوة .
والقلب مذ أحس بذكرهم بعد فراقهم ما ذهبت عنه الوحشة ، ولا زالت عنه الدهشة فآنس الأول له مدّة بعد الهمزة ، وهو بمعنى أحس ، والثاني بغير المد بمعنى وجد الأنس الذي هو خلاف الوحشة .
وفي البيت الجناس المحرف في بعد وبعد ، والجناس الناقص بين آنس وأنس مع نوع تحريف .
 
14 - يا جنّة فارقتها النّفس مكرهة *** لولا التّأسّي بدار الخلد متّ أسا
 
[ الاعراب والمعنى ]
أراد بالجنة في قوله « يا جنة » الحبيب المفارق ، والخليل الغائب الذي ليس بمرافق ، وإنما أطلق الجنة على الحبيب المباعد ، والصديق الذي ليس بمساعد لما

« 244 »
 
بينهما من المشابهة من حصول النعيم واقتراب الأنس بمصاحبة النديم .
و « النفس » فاعل فارقتها . و « مكرهة » على صيغة اسم المفعول منصوب على الحالية .
والمنادى من قبيل المنادى الشبيه بالمضاف لأن بعده ما يتم المعنى به .
و « لولا » حرف امتناع لوجود .
و « التأسي » مبتدأ وخبره محذوف ، أي موجود . و « بدار الخلد » متعلق بالتأسي .
و « مت » جواب الشرط . و « أسى » مفعول لأجله لمت .
 
ومراده بالمصراع الثاني لولا التشبه بما صدر لآدم في دار الخلد كنت أموت بسبب الحزن الذي أصابني بسبب مفارقة المحبوب ومباعدة المطلوب .
وفي البيت التلميح بتقديم اللام على الميم ، وهو الإشارة إلى قصة أو شعر أو ما أشبه ذلك ، وأصل شاهده قول أبي تمام حبيب بن أوس :
لحقنا بأخراهم وقد حوم الهوى * قلوبا عهدنا طيرها وهي وقع
فردت علينا الشمس والليل راغم * بشمس بدت من جانب الخدر تطلع
فو اللّه ما أدري أأحلام نائم * ألمت بنا أم كان في الركب يوشع
 
( ن ) : قوله يا جنة ، منادى منصوب يكني بذلك عن حضرة التجلي الحق .
وقوله فارقتها النفس ، أي نفسي لأنها فنيت في شهودها واضمحلت في التحقق بوجودها .
 
وقوله مكرهة ، حال من النفس لأن ذلك الفناء والاضمحلال بطريق الغلبة والقهر لسلطان الحقيقة ، إذ لا بقاء للباطل إذا ظهر الحق . وقوله لولا التأسي ، أي التسلي .
 
ودار الخلد ، جنة النعيم والتأسي بها لأن أهلها موعودون بربهم وهم فيها . انتهى .
عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: reddit
- مواضيع مماثلة
» شرح أدر ذكر من أهوى ولو بملامي الأبيات من 01 إلى 35 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي
» شرح ما بين ضال المنحنى وظلاله الأبيات من 01 إلى 13 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي
» شرح أرج النّسيم سرى من الزّوراء الأبيات من 01 إلى 50 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي
» شرح هل نار ليلى بدت ليلا بذي سلم الأبيات من 01 إلى 18 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي
» شرح شربنا على ذكر الحبيب مدامة الأبيات من 01 إلى 41 .شرح ديوان سلطان العاشقين عمر ابن الفارض الجزء الثاني للشيخين بدر الدين البوريني وعبد الغني النابلسي

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى