اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي

اذهب الى الأسفل

17122020

مُساهمة 

 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي Empty مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي




 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي

كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ ابن العربي مع شرح ست العجم بنت النفيس البغدادية

 مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية 
مفتتح الشيخ ابن العربي
أشهدني الحق بمشهد نور الألوهية وطلوع نجم “ لا “ . 
فلم تسعها العبارة وقصرت عنها الإشارة ، وزال النعت والوصف ، والاسم والرسم .
وقال وقلت . وائت ، وأقبل ، وأدبر ، وقم ، واقعد . 
وبدا لي كل شيء ، ولم أر شيئا . ورأيت الأشياء ، ولم أر رؤية . 
زال الخطاب وانعدمت الأسباب وذهب الحجاب ، ولم يبق إلّا البقاء ، وفني الفناء عن الفناء بأنا .
محيي الدين ابن العربي
 
 "6"
 
“ 7 “


مقدمة التحقيق ( 1 )
بسم الله الرحمن الرحيم

" اللهمّ إني أقدم إليك بين يدي كل نفس ، ولمحة ، ولحظة ، وطرفة يطرف بها أهل السماوات ، وأهل الأرض ، وكل شيء هو في علمك كائن ، أو قد كان . أقدم إليك بين يدي ذلك كله ، وقبل ذلك كله ، وبعد ذلك كله ، ومع ذلك كله ، وعند ذلك كله ، وفي ذلك كله :
اللهم لك الحمد حمدا دائما مع خلودك ، ولك الحمد حمدا لا منتهى له دون مشيئتك ، ولك الحمد حمدا لا يزيد قائلها إلا رضاك ، ولك الحمد حمدا مليا عند كل طرفة عين وتنفس نفس . . ملء ما علم ، وعدد ما علم ، وزنة ما علم " . ثم .
" اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق ، والخاتم لما سبق ، ناصر الحق بالحق ، والهادي إلى صراطك المستقيم ، وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم " . صلاة فائقة جميع صلوات خلق اللّه ، دائمة بدوام ملك اللّه ، مضروبة في كل عدد في علم اللّه ، بعدد كل ما في علم اللّه ، وعرّفنا بها إياه ، معرفة أبدية بمحض فضلك يا أللّه . ملء ما علم ، وعدد ما علم ، وزنة ما علم .
ثم أمّا بعد :
هذا كتاب في الكلام عن المشاهدات للأسرار القدسية ، له من الخصوصيات العظيمة لكاتبه وقارئه على السواء ، فالكتاب مليء بالأسرار ، كما أنه مليء أيضا بالإشارات والرموز ، ولا يصح في هذا المقام إلّا استخدام الإشارات والرموز ، لضرورة الستر ، فالستر أولى .
وابن العربي يعرف طبعا معنى التستر فستر الكثير والكثير من الأسرار ، وتبدى ذلك في وصاياه داخل الكتاب ، وحرصه الدائم على أن من يقع في يده مثل هذا الكتاب فعليه أن يبادر بأن يضعه عند أهله الذين يعرفون ماذا يجب
 
“ 8 “


عليهم أن يقدموا لنا . لأن الكتاب أمانة ، يقول ابن العربي أول الكتاب : " ولا سبيل إلى أن يقف على هذه المشاهد إلّا أربابها ، وهي أمانة بيد كل من حصلت عنده . فإن كان من أهلها حصل له مراده ، وإن كان من غير أهلها فليبحث عن أربابها وأهلها .
فإن اللّه تعالى يقول :
* إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَماناتِ إِلى أَهْلِها “ 1 “
والعجيب أنه يختم الرسالة بنفس الأمر تقريبا فيقول : " ثم لتعلم أن لهذه الحضرات أسرارا ظاهرة وأسرارا باطنة . فالأسرار الظاهرة لأهل الاستدراج ، والباطنة لأهل الحقائق . فليس كل حكيم حكيما . بل الحكيم من حكمته الحكمة ، وقيدته بالوقوف عند فصل الخطاب ، ومنعته أن ينظر إلى سوى خالقه ، ولازم المراقبة على كل أحيانه فليس من نطق بالحكمة ولم تظهر آثارها عليه يسمى حكيما .
فالنبي ( صلى اللّه عليه وسلم ) قد قال : ( ربّ حامل فقه ليس بفقيه ) “ 2 “ .
إنما هي أمانة عنده ، يؤديها إلى غيره ، فإذا صدرت منك حكمة ، فانظرها في نفسك . فإن كنت قد تحليت بها ، فأنت صاحبها ، وإن رأيت نفسك عارية عنها فأنت لها حامل ومسؤول عنها . وتحقيق هذا أن تنظر إلى استقامتك على الطريق الأوضح ، والمهيع “ 3 “ السديد والميزان الأرجح في قولك وفعلك وقلبك " “ 4 “ .
ولذا كان لا بد لهذا الكتاب أن يكون من الكتب الشديدة الخصوصية بالذوق الصوفي ، ويطلب من الذين يحبون قراءته أن يكونوا ممن يعتقدون في هذا العلم وفي
.....................................................................................
( 1 ) الآية رقم ( 58 ) من سورة النساء .
( 2 ) حديث : ( رب حامل فقه ليس بفقيه ) : انظر تخريج الحديث نهاية هذا الكتاب .
( 3 ) ( المهيع ) : وطريق مهيع : واضح واسع بيّن ، وجمعه مهايع . وفي حديث عليّ ، رضي اللّه عنه :
اتّقوا البدع والزموا المهيع ؛ هو الطريق الواسع المنبسط ، انظر : لسان العرب لابن منظور ( مادة : هيع ) .
( 4 ) انظر خاتمة هذه الرسالة فلا يزال في هذه الإشارة بقية .
 
“ 9 “


أهله ، وأن يكونوا ممن يكثرون الذكر ، حتى تحدث مشاكلة بين أنوارهم وأنوار الكتاب ، ولا يكون العلم غريبا عنهم فيحكّمون فيه العقل فيضل ، ويضلوا معه . لأن هذا فوق طوق العقل ، فلا يدرك إلّا بذوق ، والذوق من عمل الروح ، والروح تسعد بالذكر ، وتهنأ بمشارب الأنوار فتستغرق فيها ، فيشعر العقل بعد ذلك بما تخلله ويعبر عنه ، كما يحدث للنائم . أقول كما . . . . . لأنهم يقظى ليسوا بنائمين ، فمشاهداتهم كلها يقظة ، وأين كل ذلك من مشاهدة الحبيب ( صلى اللّه عليه وسلم ) فإنهم يشاهدونه يقظة لا مناما ! 
 
“ 10 “

( 2 ) شرح عنوان الكتاب
لماذا سمّي هذا الكتاب بهذا الاسم (  ) وما معنى كل هذا ، وهل الكتاب يفي فعلا بهذا العنوان أم لا ؟ وماذا نفهم من هذه التفاصيل التي ربما اصطد منا بها لعدم فهمنا لها ؟ وماذا يمكننا أن نعمل لفهم هذا على حقيقته .
أسئلة كثيرة في الحقيقة تتبادر إلى ذهن كثير من الناس حينما يقدمون على قراءة عمل من أعمال سيدي محيي الدين بن عربي ( رضي اللّه عنه ) .
وخاصة إذا تميّز هذا العمل بشدة إبحاره في الرمز والإشارة ، وربما يغلق على كثيرين أيضا أسباب فهمه ، حتى بعد الشروح والتذييلات .
في البدء ينبغي أن يعلم القارئ - أيّ قارئ - أنه هو السبب الأول والرئيسي الذي وضع الكتاب من أجله ، وأنه هو أيضا السبب الأول والرئيسي الذي يتوقف عليه فهم الكتاب ، وعدم فهمه . فللكتاب أنوار ما في ذلك شك ، ولكل واحد من القرّاء الأعزاء نور مختلف أيضا ما في ذلك شك ، وهذا النور الخاص للقارئ ، هو الذي يفهم به هذا الكتاب من غيره ، بل يفهم به أصلا مسألة العلوم ، وتنوّعها . وهذا العلم - أي علم أهل اللّه كله - لا يمكن فهمه على حقيقته ، أو الدخول فيه ما لم تكن ذاكرا للّه تعالى ، بل مكثرا من الذكر ، بل يصير الذكر عندك أهم شيء في حياتك . فلا يعطيك كتاب ما أسراره كلها أو أهمها ما لم تهيئ نفسك لاستقبال هذه الأسرار ، على الوجه الذي يليق بها . فإن لم تر الأسرار نفسها أنك أهل لها ، أعطتك بعض نفسك ، وهواك في هذا الكتاب ، أو غيره . فتظن أن زادك وفير وهو غير ذلك وما قرأت على الحقيقة إلّا بعض أفكارك . أمّا إذا أردت حقيقة الأسرار ذاتها التي هي حقيقتها كما أراد اللّه لها فلا بد أن تدخل عليها باللّه ، وعلى قدر نورك تكشف لك الأسرار عن مكنونها . فلم تتهيأ الفرصة لنشر هذه الكتب وغيرها ، ولم ينشر العلم عموما إلّا لكي يستفيد الناس من



“ 11 “


هذه العلوم ، وغيرها . ويترتب على ذلك ثواب الناس في الأعمال عند اللّه سبحانه وتعالى ، ويشترك في هذا الثواب الجميع : الكاتب والقارئ ، والناشر ، والموزع ، والبائع ، والمهدي ، كل حسب نيته وقربه مع اللّه ، فمن طلب بهذا العمل علما ناله ، ومن طلب بها دنيا كذلك ، ومن طلب به قربا للّه فبخ بخ . فكل على حسب مطلوبه ، وهو الذي ينبني على النية الصادقة للعبد ، مع الأعمال طاعة للّه في المقام الأول لا شهوة للنفس ، وإن فاتنا شيء فلنستعيده بأجمل ما يكون ، ولنجدد فيه النية ونستغفره مما سلف . فكل عملك في الدنيا إمّا طاعة ، وإمّا معصية . فإذا أردت أن تنظر فيه ، فانظر كيف يرضى ربك عنك فيه ، واعلم أنه لا يقبل من العمل إلا جيده لقوله ( صلى اللّه عليه وسلم ) : ( إن اللّه يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ) “ 1 “ . واعمل على قدر جهدك وطاقتك ، فهذا من أفضل الأعمال ؛ لأنه ذكر للّه تعالى .
وقد سئل " محمد بن خفيف “ 2 “ " ( رضي اللّه عنه ) عن الذكر فقال :
...........................
( 1 ) حديث : ( إن اللّه يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ) .
عن عائشة أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال : ( إن اللّه يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ) .
رواه أبو يعلى وفيه مصعب بن ثابت وثقه ابن حبان وضعفه جماعة وعن عاصم بن كليب عن أبيه أنه خرج مع أبيه إلى جنازة شهدها النبي صلى اللّه عليه وسلم وأنا غلام أعقل فقال النبي ( صلى اللّه عليه وسلم ) : ( يحب اللّه العامل إذا عمل أن يتقن ) رواه الطبراني في الكبير ، وفيه قطبة بن العلاء ، وهو ضعيف .
وقال ابن عدي : أرجو أنه لا بأس به . وجماعة لم أعرفهم .
ابن حجر الهيتمي 1 / 41 ، 4 / 98 .
( 2 ) ( محمد بن خفيف ) هو : الشيخ الإمام العارف الفقيه القدوة ذو الفنون أبو عبد اللّه محمد بن خفيف بن اسفكشار الشيرازي شيخ الصوفية ، ولد قبل السبعين ومائتين وستين ، وحدث عن حماد بن مدرك وهو آخر أصحابه وعن محمد بن جعفر التمار والحسين المحاملي وجماعة ، وتفقه على أبي العباس بن سريج حدث عنه أبو الفضل الخزاعي والحسن بن حفص الأندلسي وإبراهيم بن الخضر الشياح والقاضي أبو بكر بن الباقلاني ومحمد بن عبد اللّه بن باكويه قال السلمي أقام بشيراز وأمه نيسابورية وهو اليوم شيخ المشايخ وتاريخ الزمان لم يبق للقوم أقدم منه ، ولا أتم حالا .
روى حديث :عن أبي ذر قال قال رسول اللّه ( صلى اللّه عليه وسلم ) : ( إذا صنعت قدرا فأكثر من مرقها وانظر أهل بيت من جيرانك فأصبهم بمعروف ) .



“ 12 “

- اعلموا أن المذكور واحد .
- والذكر مختلف .
- ومحل قلوب الذاكرين متفاوت .
- وأصل الذكر : إجابة الحق من حيث اللوازم ، لقوله ( صلى اللّه عليه وسلم ) : ( من أطاع اللّه فقد ذكره ، وإن قلت صلاته ، وصيامه ، وتلاوته للقرآن ، ومن عصى اللّه فلم يذكره ، وإن كثرت صلاته ، وصيامه ، وتلاوته للقرآن ) “ 1 “ .
زاد في رواية ، وصنيعه للخير ، قال القرطبي : هذا يؤذن بأن حقيقة الذكر طاعة اللّه في امتثال أمره وتجنب نهيه . وقال بعض العارفين : هذا يعملك بأن أصل الذكر إجابة الحق من حيث اللوازم . لأنه كالمستهزئ والمتهاون . وقال أبو عثمان النهدي : إني لأعلم الساعة التي يذكرنا اللّه فيها .
فقيل له : ومن أين تعلمها ؟ قال : يقول اللّه عز وجل : فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ “ 2 “ .
وقال السدي : ليس من عبد يذكر اللّه إلا ذكره اللّه عز وجل ، ولا يذكره مؤمن إلّا ذكره اللّه برحمته ، ولا يذكره كافر إلا ذكره اللّه بعذاب .
وسئل أبو عثمان فقيل له : نذكر اللّه ولا نجد في قلوبنا حلاوة ؟ فقال : احمدوا اللّه تعالى على أن زيّن جارحة من جواركم بطاعته !
..............................................................
انظر : الذهبي سير أعلام النبلاء : 16 / 342 .
( 1 ) حديث : ( من أطاع اللّه فقد ذكره . . . ) .
عن واقد مولى رسول اللّه ( صلى اللّه عليه وسلم ) عن رسول اللّه ( صلى اللّه عليه وسلم ) قال ( من أطاع اللّه - عز وجل - فقد ذكره وإن قلّت صلاته وصيامه وتلاوته القرآن ، ومن عصى اللّه لم يذكره وإن كثرت صلاته وصيامه وتلاوته القرآن ) رواه الطبراني في الكبير ، وفيه الهيثم بن جماز وهو متروك . انظر ابن حجر الهيتمي : مجمع الزوائد 2 / 259 .
وانظر أيضا السيوطي : جامع الأحاديث : 6 / 104 الحديث رقم ( 20283 ) .
والبيهقي في شعب الإيمان ، 1 / 452 والزهد لابن المبارك 1 / 17 .
والديلمي : في الفردوس : 3 / 561 .
( 2 ) الآية رقم ( 152 ) من سورة البقرة .




ص “ 13 “

وقال ذو النون المصري “ 1 “ رحمه اللّه : " من ذكر اللّه تعالى على الحقيقة نسي في جنب ذكره كل شئ ، وحفظ اللّه عليه كل شيء ، وكان له عوضا من كل شيء " .
وأعتقد أنني هنا أشرت إلى جملة من هذه المعاني الخاصة بالذكر ، لمحاولة الدخول إلى فهم الكتاب وقراءته .
أمّا شرح هذا العنوان فهو :
المشاهد ، جمع : مشهد . والمشهد من المشاهدة .
والمشاهدة : هي رؤية الحق من غير تهمة ، ويطلق على رؤية الأشياء بدلائل التوحيد ، ويطلق بإزاء التوحيد ، ويطلق بإزاء رؤية الحق في الأشياء ويطلق بإزاء حقيقة اليقين من غير شك . وقد يفهم من قولهم في المشاهدة بأنها تطلق بإزاء اليقين أن اليقين هو الذي يقال له مشاهدة . وإنما المشاهدة إدراك بغير منازعة فهي أقوى من الإدراك اليقيني .
أمّا الشاهد : فهو ما تعطيه المشاهدة من الأثر في قلب المشاهد ، وهو على حقيقة ما يضبطه القلب من صورة المشهود . ولمّا كانت المشاهدة عندهم هي شهود الحق من غير تهمة فإن لفظ الشاهد على ما يشهد العبد ، وهو المراد بقولهم الشاهد هو ما تعطيه المشاهدة من الأثر في القلب ، أو في قلب المشاهد . فإنّ حال من شاهد الحق لا يكون حاله كمن لم يشاهده ولذلك أثر إما حصول علم لدني ، أو حصول وجد .
وهكذا فقد قالوا : علامة من شاهد الحق هو شاهده .
وشاهده هنا هذا العلم اللدني الذي يطل علينا خلال الألفاظ ، التي نتنقل بها كل
........................................
( 1 ) ( ذو النون المصري ) شيخ الديار المصرية ثوبان بن إبراهيم وقيل فيض بن أحمد وقيل فيض بن إبراهيم النوبي الإخميمي الغرماء أبا الفيض ويقال أبا الفياض ولد في أواخر أيام المنصور ، وروى عن مالك والليث وابن لهيعة وفضيل بن عياض وسليمان الخواص وسفيان بن عيينة وطائفة . وروى عنه أحمد بن صبيح الفيومي وربيعة بن محمد الطائي ورضوان بن محيميد وحسن بن مصعب والجنيد بن محمد الصاحب ومقدام بن داود الرعيني وآخرون كان عالما فصيحا حكيما توفي في ذي القعدة سنة خمس وأربعين ومائتين . انظر : الذهبي : سير أعلام النبلاء : 11 / 532 .
 
“ 14 “
 
لحظة من مشهد إلى مشهد ، ومن معنى جديد إلى آخر ، ومن عبارة حاسمة إلى أخرى .
وهناك تفاصيل أخرى “ 1 “ .
أمّا الأسرار القدسية : فالأسرار مفردها سرّ . والسّر : يعني به حصة كل موجود من الحق بالتوجه الإيجادي ، لأن السر يطلق على أمرين :
أحدهما : أمر خفي ضد العلانية .
والآخر : القلب ، وهذا من باب إطلاق لفظ الحال على المحل ؛ كإطلاق لفظ الخاطر الموضوع في الباب على محله ، فإن القلب محل السر . يقال ظهر سرّ قلبي . والسّرّ بالمعنى الثاني مختلف فيه ، فهو عند طائفة فوق الروح والقلب . وعند طائفة فوق القلب ودون الروح ، وعند المحققين أنه هو القلب ، وأن ما زعموه فوق الروح ، والقلب هو عين الروح المتجلي في النهاية بوصف غريب .
ويقال : السّرّ محل المشاهدة ، والروح محل المحبة .
وتوجد تفاصيل أخرى ففيه : سر العلم ، وسر السر ، وسر التجليات ، وسر العبادات ، وسر التقديس ، وسر القدر ، وسر الكمال والأكملية ، وسر الربوبية ، وسر سر الربوبية ، وغير ذلك . فالأسرار لا تنتهي .
أمّا وصف الأسرار بالقدسية ، فهذا راجع إلى ضرورة تقديس الحق .
عن العلوّين : وهما : العلوّ المكاني ، والعلو الرّتبي .
فالتقديس عن العلو المكاني : ظاهر بديهي لاستحالة تحيّزه سبحانه وتعالى .
أمّا التقديس عن العلو الرّتبي : وهو علو المكانة ، فذلك أنه مهما توهّم علوّ ثم أضيف إلى الحق ، كان الحق بلا أدنى شك أعلى من ذلك . وإليه الإشارة بقوله تعالى :سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى( 1 ) “ 2 “ . أي : عن كل علو والسر في ذلك أن الحق سبحانه وتعالى في كل متعين غير متعين به ، ومع كل شيء غير مشارك له في رتبته .
.....................................................
( 1 ) انظرها في : القاشاني : معجم المصطلحات والإشارات الصوفية 2 / 35 ، 306 بتحقيقنا ، طبعة دار الكتب المصرية .
( 2 ) الآية رقم ( 1 ) من سورة الأعلى .



“ 15 “
 
فالإشارة الحسية والعقلية في هذا منفيتان لاستحالة تقيده بمكانة مخصوصة . ولمن أراد الزيادة في هذه النقطة فلينظر هذه المصادر “ 1 “ .
أمّا مطالع الأنوار الإلهية : فالمطلع ( بتخفيف الطاء ) يعنون به : حضرة الجمال ، أو حضرة الجلال ، أو الحضرة الجامعة بينهما وهي حضرة الكمال ، كما أشار بذلك سيدي عمر بن الفارض “ 2 “ بقوله :ومطلع أنوار بطلعتك التي * لبهجتها كلّ البدور إستسرّت
ووصف كمال فيك أحسن صورة * وأقومها في الخلق منك استمدّت
ونعت جلال منك يعزب دونه * عذابي وتحلو عنده لي قتلتي
وسرّ جمال عنك كلّ ملاحة * به ظهرت في العالمين وتمّت
..........................................................................................
( 1 ) القاشاني : معجم المصطلحات والإشارات الصوفية . بتحقيقنا 2 / 14 ، 341 وما بعدها .
وانظر أيضا التهانوي : كشاف اصطلاحات الفنون باب الراء فصل السين .
( 2 ) ( عمر بن الفارض ) هو : عمر بن علي بن المرشد بن علي الحموي الأصل ، المصري ، المعروف بابن الفارض ، شرف الدين ، أبو حفص ، سلطان العاشقين ، الشاعر الصوفي الشهير صاحب التائية الكبرى والشعر الراقي الرائق الجميل . ولد ( رضي اللّه عنه ) بالقاهرة في الرابع من ذي القعدة سنة 576 ه - ونشأ بها واشتغل بفقه الشافعية ، وأخذ الحديث عن ابن عساكر ، وأخذ عنه الحافظ .
المنذري ، وغيره . ثم حبب إليه طريق السادة الصوفية ، فمضى في الطريق حتى بلغ فيه ما بلغ .
شهد له بذلك الكثيرون من علمائه وأولياء اللّه تعالى ، وشهد له نموذجه الفريد لهذه الأشعار العذبة الممتلئة ، بل والمكتنزة بالمعاني ، المشعة بالأنوار ، فضلا عن كراماته الشهيرة التي نقلها أهل زمانه .
ترك ديوانا من الشعر الرائق وتوفّي ، رحمه اللّه ، بالقاهرة سنة 632 ه - ودفن بالقرافة .
انظر : كحالة : معجم المؤلفين : 7 / 301 . ابن خلكان 1 / 483 .
ابن تغري بردي : النجوم الزاهرة : 6 / 288 . د / محمد مصطفى حلمي : ابن الفارض والحب الإلهي . يوسف النبهاني : جامع كرامات الأولياء 2 / 218 .


“ 16 “

وحسن به تسبى النّهى دلّني على * هوى حسنت فيه لعزّك ذلّتي
ومعنى وراء الحسن فيك شهدته * به دقّ عن إدراك عين بصيرتي
لأنت منى قلبي وغاية مطلبي * وأقصى مرادي واختياري وخبرتي
وفي هذه الأبيات يتبدى الحسن ، والجمال ، والملاحة ، والرقّة ، والعذوبة ، وغير ذلك من مطالع الأنوار الإلهية التي ينالها المطّلع الذي يحصّل الترقي بحسب صفائه ، وبحسب رتبته ونصيبه ، من القرب إلى حضرة العلام ، فإن اللّه سبحانه وتعالى يمنح لكل قلب من الفهم في كلامه على قدر صفائه وقربه تعالى ، فيرفع له علم في العلم طلع منه لصفاء الفهم على دقيق المعنى ، وغامض السر . وليس كلّ ما يعرف يقال .
وتارة يعنون بالمطلع : موضوع طلوع شمس الحقيقة بأسمائها الذاتية ، وبمفاتيح .
أي : مراتب تعيناتها ، كمرتبة الغيب المغيب .
وتارة يعنون بالمطلع : موضع الطلوع في أقصى مراتب الظهور ، الذي هو عالم الشهادة ، المسمى بعالم الأجسام ، وعالم الحس .
فأمّا طلوع هذه المفاتح ، والأسماء الذاتية في المرتبة الأولى التي هي مرتبة الغيب المغيب فهي اجتلاء التجلي الذاتي الأحدي الجمعي في منصته ومجلاه ، الذي هو عين القابلية والبرزخية الكبرى في المرتبة الأولى .
وأمّا طلوعها ، وظهورها في عالم الشهادة المحسوس ، فهو ظهورها في المجلى ، إلى أن ظهرت هذه الحقيقة البرزخية في عالم الشهادة بصورتها التي هي الصورة المحمدية القابلة بقابلية قلبها التقي النقي المطهّر لمظهرية تلك البرزخية الكبرى .
وأمّا المطلع الثالث لهذه المفاتح : فهو صورة تلك الحقيقة التي هي قابلية قلب هذه الصورة المحمدية التي هي مظهرها في عالم الشهادة .
ويمكن أن تستمر في قراءة الكتاب على ضوء هذه المعاني . 
.


عدل سابقا من قبل عبدالله المسافر في الخميس 24 ديسمبر 2020 - 2:30 عدل 2 مرات

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

مقدمة المحقق كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي :: تعاليق

عبدالله المسافر

مُساهمة الخميس 17 ديسمبر 2020 - 19:44 من طرف عبدالله المسافر

مقدمة شرح مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية ابن العربي شرح الشيخة ست العجم بنت النفيس 

الشيخة الصالحة العالمة الزاهدة
ست العجم بنت النفيس بن أبي القاسم البغدادية
المتوفاة بعد سنة 852 ه‍

مقدمة التحقيق
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
الحمد للّه منح أولياءه جزيل عطائه ، ووهب أصفياءه جليل حبائه ، وتجلى لهم بمظهر من مظاهر أسمائه ، فتاهت عقولهم في مشاهدة عظمته وكبريائه ، وطافت أرواحهم هائمة في قدس سنائه ، وأفناهم عن أنفسهم فلم يشهدوا سواه في أرضه وسمائه .
وأشهد أن لا إله إلا اللّه وحده لا شريك له شهادة ندخرها ليوم لقائه ، ونستوجب بها جميل جزائه .
وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله أفضل رسله وأنبيائه ، أفاض عليه مولاه من أنواع العلوم والمعارف ما تنوء الجبال الشم بحمل أعبائه ، صلى اللّه وسلم عليه صلاة وسلاما خالدين مع خلود الدهر باقين بعد فنائه ، ورضي اللّه عن آله الكرام حماة الدين الدافعين عنه بالسيف والبرهان حملات أعدائه ، وعن أصحابه الفخام ، والتابعين لهم بإحسان إلى قيام الساعة وساعة القيام .
أما بعد فهذا شرح عظيم نفيس للست عجم بنت النفيس ، المرأة الصالحة العابدة العامية الأمية قد أملي عليها من صاحب المشاهد القدسية سيد الأولياء وقطب زمانه سيدي محيي الدين بن عربي فأملته هي على اثنين من المريدين بمدد متصل ، فإذا انقطع الإملاء توقفت هي في الإملاء ، فما كان إلا تبليغ عن سيدي محيي الدين لما تحققت به من حس ظاهر وشهود باطن وتقول الشيخة عن نفسها :
إنني أقدمت على شرح هذه المشاهد بمشيئة اللّه تعالى واختياره لا بإرادتي ، واجترأت على فتح مغالقها بقوة اللّه وقهره لا بضعفي وذلتي ، ووجلت في تيار غوامضها باستمداد النجاة الناشئة عن الحي الذي لا يموت ، وفاجأني عند ابتدائي في هذا الشرح ناطق مصنع من الخارق قائلا ابدئي على اسم اللّه : إِنَّا فَتَحْنا لَكَ فَتْحاً مُبِيناً [ الفتح : 1 ] ، وكان هذا الخطاب بعد الوصية من شاهد هذا الكتاب ، وأنا في عالم الباطن ، فعند رجوعي اختار اللّه لي الابتداء في شرحه ، فابتدأت وشرحت من الرسالة المقدمة على المشاهد ما أشكل معناه على سبيل الالتقاط ، وألغيت ذكر ما هو ظاهر المعنى ، ثم شرعت في شرح المشاهد مبتدئة ببسم اللّه والحمدلة وعلى خبرته مستوفية لإظهار معاني ألفاظها المؤتلفة والمختلفة ،

  “ 4 “


ولم أدع من لفظها لفظا ولا حرفت لفظا علمت به وما لم أعلم ، ولا ما نقش بمسود على مبيض ، وأظهرت معانيها ولم أخف منها ما احتمل الظهور فكيف ما هو مهيأ للإيضاح متوقف على واسطة ، وحفظتها من التغير عملا بقوله تعالى : لا تَبْدِيلَ لِكَلِماتِ اللَّهِ [ يونس : 64 ] ، 
وأظهرت معاني كمياتها ولمياتها ومحال الشهود ، والمؤتلف ، وعينت أوقات بعض كشوفها وأعرضت عن البعض الآخر خوف التطويل ، هذا مع المبالغة في حصول المراد من إظهار أسرارها ، ولم أخف من معانيها علم اللّه سوى معنى واحد وهو لمّيّة وصفها على هذا النهج ، وإنما أخفيت ذلك لأن الشيخ رحمه اللّه تعالى قصد ذلك وعرفت مقصده فحذوت حذوه .
قلت : وكتاب المشاهد القدسية من أجلى كتب سيدي محيي الدين بل من أعظمها فهو وكتاب الإنزالات الوجودية لهم طابع خاص في علو الألفاظ ، ورقي المعاني إلى أعلى الدرجات ، وقد اعتنى به بعض المشايخ منهم سيدي ابن سويدكين تلميذ سيدي محيي الدين حيث وضع شرحا لبعض معانيها وهو مخطوط بحوزتي يسر اللّه لنا تحقيقه ، وكذلك الشيخ زين العابدين بن عبد الرؤوف المناوي له شرح على المشاهد في مجلدين ، وأما شرح الست عجم فقد أثنى عليه العلماء مثل الشيخ الشعراني رضي الله عنه والشيخ مصطفى البكري رضي الله عنه ومدحه مدحا طيبا في كتابه السيوف الحداد ، وإنما كان ذلك لدفع شبهة الاتحاد والحلول وقضية وحدة الوجود ، لمن يظن أن في هذه الألفاظ ومثل هذه المشاهدات وما كان على منوالها من ألفاظ الحقائق أنها يقصد بها هذه الأمور التي يرفضها ويذمها سيدي محيي الدين بن عربي كما في كتابه الفتوحات المكية آخر المنزل التاسع ، وغير ذلك في مواضع من رسائله العصماء .
ولذلك نقول : إن وحدة الشهود ووحدة الوجود يدعي الزنادقة أنهم لا يشهدون إلا اللّه ولا يثبتون كثرة أصلا ، ويزعمون أن وجوده المقدر المفروض المحدود ووجود هذه من أشياء من حيث هي أشياء مقدرة مفروضة ، وهي وجود الحق تعالى ، ولذلك دعا العلماء إلى تجنب التمسك بالألفاظ الموهمة بالاتحاد مثل الأنانيات : أنا الحق ، أنا هو وهو أنا وغيرها ، لأنها عبارات وقتية يتركها العارف عند الصحو ، وإن مراد أهل الحق إذا ما قالوا :
ما في الوجود إلا اللّه مثلا ، فمرادهم من حيث القيومية ، فإن به تعالى قيام كل شيء وهو القائم على كل نفس بما كسبت من حيث تجليه وإمداده فالمدد والتجلي الإلهي هما السبب في القول بوحدة الوجود ، وهذا يدرك ذوقا ، وتختلف فيه المشاهد والأذواق : من



“ 5 “


كان ذوقه صديقيا يقول : ما رأيت شيئا إلا رأيت اللّه قبله ، وهذا مشهد كامل ، حيث جمع بين شهود الحق والخلق في آن واحد .
لكن خرج عليه شهود الحق فرآه أولا ، ثم رأى الخلق ، فالعارف هو الذي يرى المشهدين الحق والخلق ، يرى ربه بعين ونفسه بعين ودنياه بعين وأخراه بعين ولا يخلط بين الحقائق أي : بين الوحدة والكثرة .
ومن كان مشهده فاروقيا يقول : ما رأيت شيئا إلا رأيت اللّه فيه إلا متجليا بقيومته عليه ، وهذا المشهد دون الأول وتتعدد المشاهد والأذواق بين عثماني ، وعلوي ، وغيره .
فالعارف يكون بين وحدة الشهود من العبد إلى الرب ، ووحدة وجود من الرب إلى الرب حيث يفنى العبد فالقول بوحدة الوجود على معناه المذكور يؤدي إلى القول بوحدة الأديان ، كما يقول الشيخ الأكبر محيي الدين بن عربي :
عقد الخلائق في الإله عقائدا * وأنا شهيد جميع ما اعتقدوه
فالدين واحد من آدم إلى سيدنا محمد صلى اللّه عليه وسلم ، والشرائع هي المتعددة ، ولذلك شروط أصولية معلومة .
ولذلك قد شرعنا في عمل كتاب شامل موسوعي في الرد عن الشيخ خاصة في مسألة الاتحاد والحلول ، جمعته من المطبوعات والمخطوطات .
وبالجملة : فمن قال بوحدة الوجود والحلول والاتحاد بمعنى أهل الزندقة والإلحاد فعن الحق قد حاد .



“ 6 “


وصف المخطوط ومنهج التحقيق قد اعتمد في أصل الكتاب وهو رسالة مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين بن عربي على نسخة مصورة عن دار الكتب المصرية تقع في ثلاثين صفحة ذات وجه واحد ، وهي ضمن مجموع في التصوف ، مكتوبة بخط نسخي جيد مقروء كتبت في سنة 1321 ه على يد أحمد بن حمدي بن الشيخ حسن الأسطواني ، وقد قوبلت على نسخة من أصل نسخة الشيخ ، وقد كتبت هذه النسخة سنة 667 ه ، بمدينة فاس .
وأما نسخة شرح المشاهد فهي من مخطوطات دار الكتب المصرية أيضا تقع في 303 صفحة ذات وجه واحد ، وخطها نسخي جيد مقروء كتبت سنة 1290 ه ، كاتبها إبراهيم بن حسن الطباخ عن نسخة الأصل المكتوبة سنة 852 ه بحلب .


وأما منهج التحقيق فهو كالآتي :
أولا : نسخ الكتاب الأصل وهو المشاهد ، ثم نسخ شرح المشاهد نسخا علميا صحيحا مع مراعاة تفصيل النص وترقيمه وفصل المتن عن الشرح .
ثانيا : المقابلة والتصحيح من إصلاح تصحيف أو تحريف أو سقط وغير ذلك مما يجعل النص واضحا سليما صحيحا إن شاء اللّه تعالى .
ثالثا : عزو الآيات القرآنية إلى سورها مع أرقامها .
رابعا : التعليق بالتعريف لبعض ألفاظ الحقائق الواردة في الكتاب ، وكان ذلك مأخوذا من كلام العلامة الشيخ عبد الرازق القاشاني ، والشيخ ضياء الدين الكمشخانوي النقشبندي ، وغيرهما .
خامسا : عمل مقدمة تشمل التعريف بالكتاب ودراسة لأهميته ، وكذلك دفع شبهة الجاهل بعلم الحقائق وذلك على سبيل الإشارة ، ووضع ترجمة غير شاملة على التوسيع في التعريف بصاحب المشاهد وشارحته ، ووصف أصل الكتاب ومنهج التحقيق .
سادسا : أشرنا إلى ما في متن المشاهد ب ( ص ) ومعناه كلام المصنف ، وأشرنا إلى شرح الست عجم بالحرف ( ش ) ومعناه شرح كلام المصنف .
وآخرا أسأل اللّه أن يجعله خالصا لوجهه الكريم مقبول عنده ، وأن يهدينا سواء

“ 7 “


السبيل ، ولا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر لسيدي وشيخي الإمام القطب المربي المتحقق شيخ الشريعة والحقيقة حفظه اللّه تعالى ، وآخر دعوانا أن الحمد للّه رب العالمين وصلى اللّه على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .
وكتبه أبو الحسن أحمد فريد المزيدي كلية أصول الدين - جامعة الأزهر - القاهرة

.


عدل سابقا من قبل عبدالله المسافر في الخميس 24 ديسمبر 2020 - 2:30 عدل 1 مرات

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة
»  ترجمة الشيخ ابن العربي .كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي الطائي الحاتمي
» فهرس المحتويات .كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
» خطبة الشيخ ابن العربي .كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
» فصل في خاتمة الكتاب في تأييد هذه المكاشفات العلمية والمشاهد القدسية .كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي
» المشهد الحادي عشر مشهد نور الألوهية بطلوع نجم “ لا “ .كتاب مشاهد الأسرار القدسية ومطالع الأنوار الإلهية للشيخ الأكبر ابن العربي الطائي الحاتمي

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى