اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي

اذهب الى الأسفل

مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي Empty مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي

مُساهمة من طرف عبدالله المسافر السبت 8 مايو 2021 - 8:38

مصطلحات حرف الحاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي

 حرف الحاء فى معجم مصطلحات الصوفية .موسوعة عقلة المستوفز لمصطلحات وإشارات الصوفية

بسم الله الرحمن الرحيم
حاف
بشر الحافي ، أصله من مرو ، وسكن بغداد ومات بها سنة 227 هـ ، وكان سبب توبته أنه أصاب في الطريق كاغدة مكتوبا فيها اسم الله عز وجل قد وطئتها الأقدام ، فأخذها واشترى بدرهم كان معه غالية ، فطيب بها الكاغدة ، وجعلها في شق حائط ، فرأى فيما يرى النائم كأن قائلا يقول له : يا بشر ، طيبت اسمي ، لأطيبن اسمك في الدنيا والآخرة ، . 
قال بشر : رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام ، فقال لي يا بشر ، أتدرى لم رفعك الله من بين أقرانك ؟ قلت لا یا رسول الله . 
قال باتباعك لسنتي ، وخدمتك للصالحين ، ونصيحتك لإخوانك ، ومحبتك لأصحابي وأهل بيتي ، هو الذي بلغك منازل الأبرار .

حال
هو ما يرد على القلب من طرب أو حزن أو بسط أو قبض ، وتسمى الحال بالوارد أيضا ، ولذا قالوا لا ورد أن لا وارد له . وقيل الأحوال هي المواهب الفائضة على العبد من ربه ، أما واردة عليه ميراثا للعمل الصالح المركز للنفس المصفى للقلب ، وأما نازلة من الحق تعالی امتنانا محضا ، وإنما سميت الأحوال أحوالا لحول العبد بها من الرسوم الخلقية ودركات البعد الى الصفات الحقيه ودرجات القرب ، وذلك هو معنى الترتي ، وقيل معنى الأحوال هو ما يحل بالقلوب ، أو تحل به القلوب من صفاء الأذكار . وقيل الحال هو الذكر الخفى . وقال الجنيد الحال نازلة تنزل بالقلوب فلا تدوم .
وسر الحال ما يعرف من مراد الله فيها .

حج
اشارة الى استمرار القصد في طلب الله تعالى ، والإحرام اشارة الى ترك شهود المخلوقات ، 
وترك المخيط اشارة الى تجرده عن صفاته المذمومة بالصفات المحمودة ، وترك حلق الرأس اشارة الى ترك الرياسة البشرية ، 
وترك تقليم الأظافر اشارة الى شهود فعل الله في الأفعال الصادرة منه ، 
وترك الطيب اشارة الى التجرد عن الأسماء والصفات لتحققه بحقيقة الذات ، 
وترك النكاح اشارة الى الرياسة البشرية ، 
و ترك تقليم الأظافر اشارة الى شهود فعل الله في الأفعال الصادرة منه ، 
وترك الطيب اشارة الى التجرد عن الأسماء والصفات لتحققا بحقيقة الذات ، 
وترك لنکاح اشارة الى الى التعفف عن التصرف في الوجود ، 
وترك الكحل اشارة الى الكف من طلب الكشف بالاسترسال في هوية الأحدية ، والميقات عبارة عن القلب ، ومكة عبارة عن المرتبة الالهية ، والكعبة عبارة عن الذات ، والحجر الأسود عبارة عن اللطيفة الانسانية ، واسوداده عبارة عن تلونه بالمقتضيات الطبيعية ، والطواف عبارة عما ينبغي من أن تدرك هوية الإنسان ومحتده ومنشأه ومشهده ، وكونه سبعة اشارة الى الأوصاف السبعة التي بها تمت ذاته ، وهي الحياة والعلم والارادة والقدرة والسمع والبصر والكلام ، والصلاة مطلقا بعد الطواف اشارة الى بروز الأحدية وقيام ناموسها فيمن تم له ذلك ، وكونها يستحب أن تكون خلف مقام إبراهيم اشارة إلى مقام الخلة ، وزمزم اشارة الى علوم الحقائق ، والصفا إشارة إلى التصفي من الصفات الخلقية ، والمروة اشارة الى الارتواء من الشرب بكاسات الأسماء والصفات الالهية ، والتقصير اشارة الى من قصر فنزل عن درجة التحقيق التي هي مرتبة أهل القرية ، فهو في درجة العيان ، والخروج عن الإحرام عبارة عن التوسع للخلق والنزول إليهم بعدم العندية في مقعد الصدق ، وعرفات عبارة عن مقام المعرفة بالله ، والمزدلفة عبارة عن شيوع المقام وتعاليه ، والمشعر الحرام عبارة عن بلوغ المنى لأهل مقام القربة ، والجمار الثلاث عبارت عن النفس و الطبع والعادة فيحصبها أى يفنيها ويذهبها بقوة آثار الصفات الالهية السبع ، وطواف الإفاضة عبارة عن دوام الترقی الدوام الفيض الالهي ، وطواف الوداع اشارة الهداية الى الله تعالى بطريق الحال . .

حجاب
حائل يحول بين الشيء المطلوب المقصود وبين طالبه وقاصده ، وقيل الحجاب الذي يحتجب به الانسان عن قرب الله أما نورانی وهو نور الروح ، واما ظلماني وهو ظلمة الجسم ، والمدركات الباطنة من النفس والعقل والسر والروح والخفي ، كل واحد له حجاب ، فحجاب النفس الشهوات واللذات واللاهوية ، وحجاب القلب الملاحظة في غير الحق ، وحجاب العقل وقوفه مع المعاني المعقولة ، وحجاب الخفى العظمة والكبرياء ، ولكن الواصل من ليس له التفات الى هذه الأشياء . 
كان سري السقطي يقول : اللهم مهما عذبتنى بشی، فلا تعذبني بذل الحجاب . 
وقال محمد بن على الكتاني : رؤية الثواب حجاب عن الحجاب ، ورؤية الحجاب حجاب عن الاعجاب ، ومعناه أن رؤية العبد الثواب لعبادته وذكره حجاب له عن الحجاب المنهي عنه ، ورؤيته للحجاب حجاب له عن إعجابه بعلمه.
و حجاب العزة ه و العمى والحيرة ، إذ لا تأثير للادراكات الكشفية في كنه الذات ، فعدم نفوذها فيه حجاب لا يرتفع في حق الغير أبدا . كذا في التعريفات .
حجاز
مكة ، لانها تحجز عن الشهوات و اللذات ، فاختارها البعض مقاما وجوارا ، وحبسوا أنفسهم هناك لما خص الله تعالی به تلك البقاع والمشاهد من الفضيلة والشرف .

حجب
عند أهل الحق انطباع الصور الكونية في القلب المانعة لقبول تجلى الحق .
حجر
عبارة عن اللطيفة الانسانية ، و اسوداده عباره عن تلونه بالمقتضيات الطبيعية ، واليه الاشارة بقوله عليه الصلاة و السلام : نزل الحجر الأسود أشد بياضا من اللبن ، فسودته خطايا بني آدم »، فهذا الحديث عبارة عن اللطيفة الإنسانية ، لأنه مفطور بالأصالة على الحقيقة الالهية ، وهي معنى قوله « لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم ، ورجوعه إلى الطبائع والعادة والعلائق والقواطع هو اسوداده ، وكل ذلك خطايا بني آدم ، وهذا معنى قوله وثم رددناه أسفل سافلين ، . كذا في الإنسان الكامل .
حد
الفصل بينك وبينه .
حدث
اسم لما لم یکن فکان . قال بعضهم إذا أراد الله تعالى تنبيه العامة أحدث في العالم آية من آياته ، وإذا أراد تنبيه الخاصية أزال عن قلوبهم ذکر حدث الأشياء .
حرف
اللغة ، وهو ما يخاطبك الحق به من العبارات . وقال أهل الجفر الحروف النورانية حروف فواتح السور ، ومجموعها صراط علي حق
نمسکه ، والباقية ظلمانية ، ومنهم من يسمي الحروف النورانية بحروف الحق ، والظلمانية بحروف الخلق ، وعند الجيلى الحروف المنقوطة عبارة عن الأعيان الثابتة في العلم الالهى ، والمهملة نوعان ، مهملة تتعلق بها الحروف ، ولا تتعلق هي بها ، وهي خمسة الألف والدال والراء والواو واللام ، فالألف اشارة الى مقتضيات كمالاته ، وهي خمسة الذات والحياة والعلم والقدرة والإرادة ، إذ لا سبيل إلى وجود هذه الأربعة الا للذات ، فلا سبيل إلى كمالات الذات إلا بها ، ومهملة تتعلق بها الحروف وتتعلق هي بها وهي تسعة ، فالاشارة بها الى الإنسان الكامل لجمعه بين الخمسة الالهية والأربعة الخلقية ، وهي العناصر الأربع مع ما تولد منها ، فكانت أحرف الانسان الكامل غير منقوطة لأنه خلقها على صورته ، ولكن تميزت الحقائق المطلقة الالهية عن الحقائق المقيدة الإنسانية لاستناد الإنسان الى موجد يوجده ، ولو كان هو الموجد فان حكمه أن يستند إلى غيره ، ولذا كانت حروفه متعلقة بالحروف وتتعلق الحروف بها . 
ولما كان حکم واجب الوجود أنه قائم بذاته ، غير محتاج في وجوده الى غيره مع احتياج الكل إليه ، كانت الحروف المشيرة إلى هذا المعنى من الكتاب مهملة تتعلق بها الحروف ولا تتعلق هي بحرف منها ، ولا يقال أن لام ألف حرفان ، فان الحديث النبوي قد صرح بأن لام ألف حرف واحد . 
وليست الحروف كلمات ، لأن الأعيان الثابتة لا تدخل تحت كلمة كن الا عند الايجاد العيني ، وأما هي ففي أوجها وتعيينها العلمي فلا يدخل عليها اسم التكوين ، فهي حق لا خلق ، لأن الخلق ما دخل تحت كلمة كن ، وليست الأعيان في العلم بهذا الوصف ، لكنها ملحقة بالحدوث الحاقا حکميا لما تقتضيه ذواتها من استناد وجود الحادث في نفسه إلى قديم ، فالأعيان الموجودة المعبر عنها بالحروف ملحقة في العالم العلمي بالعلم الذي هو ملحق بالعالم ، فهى بهذا الاعتبار الثاني قديمة .
حرق
هو أواسط التجليات الجاذبة إلى الفناء التي أوائلها البرق و أواخرها الطمس في الذات .
حركة
السلوك في سبيل الله تعالى .

حروف
هي الحقائق البسيطة من الأعيان .
والحروف العاليات : هي للشئون الذاتية الكائنة في غيب الغيوب ، كالشجرة في النواة .
حرية
انقطاع الخاطر من تعلق ما سوى الله تعالى بالكلية ، ومي على مراتب : حرية العامة عن رق الشهوات ، وحرية الخاصة عن رق المرادات لفناء إرادتهم في إرادة الحق ، وحرية خاصة الخاصة عن رق الرسوم والآثار لانمحاقهم في تجلي نور الأنوار . 
قال الجنيد : آخر مقام العارف الحرية . وقال بشر : أن الله تعالى خلقك حرا ، فكن كما خلقك ، لا تراني أهلك في الحضر ، ولا رفقتك في السفر ، واعمل لله ، ودع عنك للناس
حزن
حال يقبض القلب عن التفرق في أودية للغفلة . قال الدقاق : صاحب الحزن يقطع من طريق الله تعالى في شهر ما لا يقطعه عن فقد حزنه سنين . 
وفي الخبر أن الله تعالى يحب كل قلب حزين . 
وفي التوراة إذا أحب الله عبدا جعل في قلبه نائحة ، وإذا أبغض عبدا جعل في قلبه مزمارا .
حس
رسم ما يبدو من صفة النفس ، قال عمرو المكى : من قال إني لم أجد حسا عند غلبات الوجد فقد غلط ، لأنه لم يدرك فقد المحسوس الا بحس .
حسد
حده عند أهل السلوك ارادة زوال نعم المحسود ، وقبل الحسد أحسن أفعال الشيطان وأقبح أحوال الإنسان ، وقيل من علامات للحاسد أن يتملق إذا شهد ، ويغتاب إذا غاب ، ويشمت بالمصيبة إذا نزلت .
حسن
جمعية الكمالات في ذات واحدة ، وهذا لا يكون إلا في ذات الحق سبحانه
حصري
أبو الحسن الحصري ، كان أوحد في طريقته ، له لسان في التوحيد ، ومقام في الفريد والتجريد ، وهو أستاذ العراقيين ، وبه تأدب من
تأدب منهم . صمب للشبلي ، ومات ببغداد سنة 371 هـ . 
من أقوله : الصوفي وجده وجوده ، وصفاته حجابه ، أن وصف جحد ، وان تجلی کشف .

حضرة
للحضرات الخمس الإلهية هي حضرة الغيب المطلق وعالمها عالم الأعيان الثابتة في الحضرة العلمية ، وفي مقابلتها حضرة الشهادة المطلقة وعالمها عالم الملك ، وحضرة الغيب المضاف ، وهي تنقسم إلى ما يكون أقرب من الغيب المطلق ، وعالمه عالم الأرواح الجبروتية و الملكوتية وهو عالم العقول والنفوس المجردة ، والى ما يكون أقرب من الشهادة المطلقة وعالمها عالم المثال ويسمى بعالم الملكوت ، والخامسة الحضرة الجامعة للأربعة المذكورة وعالمها عالم الانسان الجامع بجميع العوالم وما فيها ، فعالم الملك مظهر عالم الملكوت وهو عالم المثال المطلق ، وهو عالم الجبروت أي عالم المجردات ، وهو مظهر عالم الأعيان الثابتة ، وهو مظهر الأسماء الالهية ، والحضرة الواحدية وهي مظهر الحضرة الأحدية . كذا عند الجرجاني.

و للوقوف في الحضرة الالهية أداب ، وأدب العارف فوق كل أدب . قال ذو النون : إذا خرج المريد عن حد استعمال الأدب فإنه يرجع من حيث جاء ، ويقتضي الوقوف في الحضرة الإمساك عن القول في طلب المسارب وفيه قيل الانبساط في القول في الحضرة ترك الأدب ، وحفظ أدب الخطاب و هو حسن الأدب في مواقف للطلب ومواقف القرب .

حضور
حضور القلب لما غاب عن عيانه بصفاء لليقين ، فهو كالحاضر عنده وان كان غائبا عنه . قال النوري : إذا تغيبت بدا ، وإن بدا غيبني .

حظوظ
هي حظوظ النفس ، وهي لا تجتمع مع الحقوق لأنهما ضدان لا يجتمعان " والحقوق في الأحوال والمقامات والمعارف والإرادات والمقصود والمعاملات والعبادات . 
قال الطيالسي الرازي : إذا ظهرت للحقوق غابت الحظوظ ، وإذا ظهرت الحظوظ غابت الحقوق . اسم من أسمائه تعالى . 
قال الخراز : عبد موقوف مع الحق والحق للحق ، یعنی موقوف مع الله بالله لله . 
وقال ابن العربي : الحق كل ما فرض على العبد من جانب الله وكل ما أوجبه الله على نفسه .
وحق اليقين عبارة عن فناء العبد في الحق ، والبقاء به علما وشهودا وحالا ، لا علما فقط ، فعلم كل عاقل الموت علم اليقين . وقيل علم اليقين ظاهر الشريعة ، وعين اليقين الإخلاص فيها ، وحق اليقين المشاهدة فيها .

حقوق
ما يتوقف عليها حياتها وبقاؤها ، وما زاد فهو حقوق النفس حظوظ .

حقيقة
هي اقامة العبد في محل الوصال إلى الله ، ووقوف سره على محل التنزيه . وقيل الحقيقة سلب آثار أوصافك عنك بأوصافه ، بأنه الفاعل بك فيك منك لا أنت .. وقيل الفرق بين الحق و الحقيقة أن الحق هو الذات ، والحقيقة هي الصفات ، فالحق اسم الذات ، والحقيقة اسم الصفات ، ذلك لأن المريد إذا ترك الدنيا وتجاوز عن حدود النفس والهوى ، ودخل في عالم الإحسان ، يقولون دخل في عالم الحقيقة ، ووصل إلى مقام الحقائق ، وإن كان قد بعد عن عالم الصفات والأسماء ، فاذا وصل الى نور الذات يقولون وصل إلى الحق ، وصار شيخا لائقا للاقتداء به . وقد یریدون بالحقيقة كل ما عدا عالم الملكوت وهو عالم الجبروت ، والملكوت عندهم عبارة من فوق العرش الى تحت الثرى وما بين ذلك من الأجسام واعاني والأعراض ، والجبروت ما عدا الملكوت . وقيل الحقيقة هي التوحيد ، وقيل هي مشاهدة الربوبية .
وحقيقة الحقائق هي المرتبة الأحدية الجامعة بجميع الحقائق ، و تسمى حضرة الجمع ، وحضرة الوجود .
والحقيقة المحمدية هي الذات مع التعين الأول ، وهو الاسم الأعظم .
وسر الحقيقة ما لا يفشى من حقيقة الحق في كل شيء ..

حكمة
معرفة آفات النفس والشيطان والرياضات ، وقيل هي معرفة الحق لذاته والخير لأجل العمل به .
والحكمة الالهية هي العلم بحقائق الأشياء وأحوال الموجودات الخارجية .
والحكمة المسكوت عنها هي أسرار الحقيقة التي لا يطلع عليها علماء الرسوم والعوام على ما ينبغي فيضرهم أو يهلكهم .

حكيم
صاحب الحكمة وهي معرفة الصانع تعالی بماله من صفات الكمال والتنزه عن النقصان ، وبما صدر عنه من الآثار والأفعال في النشأة و الآخرة ، وطريق أهل التصوف إليها بالرياضة التي توافق الشريعة . 
وفي شرح إشراق الحكمة مراتب الحكماء عشر ، إحداها حکیم الهی تتوغل في التأله عديم البحث ، وهذا كأكثر الأنبياء والأولياء من مشايخ التصوف كأبي يزيد البسطامي وسهل بن عبد الله ونحوهما من أرباب الذوق دون البحث الحكمي ، وثانيتها حکیم بحاث عديم التأله متوغل في البحث كأكثر المشائين ، وهذه مرتبة عكس الأولى ، وثالثها حكيم الهي متوغل في البحث والتأله ، وهذه الطبقة أعز من الكبريت الأحمر لأنه ان كان متوغلا في التأله لم يكن متوغلا في البحث ، 
ورابعتها وخامستها حکیم الهی متوغل في التأله متوسط في البحث أو ضعيف ، وسادستها وسابعتها حکیم متوغل في البحث متوسط في التأله أو ضعيف ، 
وثامنتها طالب للتأله والبحث ، وتاسعتها طالب للتأله فحسب ، 

وعاشرتها طالب البحث فحسب ، فان اتفق وكان متوغلا في التأله والبحث فله الرياسة ، أی ریاسة العالم العنصري ، لكماله في الحكمتين ، وهو خليفة الله لأنه أقرب الخلق منه تعالى ، وان لم يتفق فالمتوغل في التأله المتوسط في البحث ، وان لم يتفق فالمتوغل في التأله عديم البحث ، ولا يمكن خلو الأرض من مثله ابدا ، بخلاف الأولين فان یجوز خلو الأرض منهما لندرتهما . ولا رياسة في الأرض للباحث المتوغل في البحث فقط ، اذلابد في الخلافة من التلقى من الباری ، وليس المراد بالرياسة التغلب ، بل استحقاق الامامة ، فقد يكون الامام المتأله مستوليا ظاهرا كسائر الأنبياء ذي الشوكة وبعض الملوك الحكماء ، وقد يكون خفيا وهو الذي سماه الكافة القطب ،
فله الرياسة وإن كان في غاية الخمول ، كسائر متألهي الحكماء والصوفية المشهورين أو الخاملين . والمتأله الخفي يسمى قصدا ، رسی كل عصر وزمان يكون منهم جماعة ، إلا أن الأتم كما لا يكون واحدا كما في الأخبار النبوية ، وإذا كانت السياسة في يده كان الزمان نوريا لتمكنه من نشر العلم والحكمة والعدل ونحوها كزمان الأنبياء والأولياء والمشايخ .

حكيمية
أتباع أبي عبد الله محمد بن على الحكيم الترمذي ، ولد في أوائل القرن الثالث الهجري وتوفي حوالي 296 ھ ، وهو واضع أساس الطريقة وقاعدتها على الولاية ، وتصانيفه تبحث في حقيقة الولاية ودرجات الأولياء ومراعاة ترتيبها ، واصطفاء الأولياء وقدرتهم على الكرامات والخوارق . 
ومن أقواله : ما صنفت حرفا عن تدبير ولا لينسب إلى شيء منه ، ولكن كان إذا اشتد على وقتى أتسلی به ، وكان يقول في الولاية : لله تعالى أولياء اصطفاهم من بين الخلق ، وقد انقطعت همتهم عن المتعلقات ، وفتح عليهم بابا من المعاني .

الحلاج
الحسين بن منصور ، وكنيته أبو مغيث ، من أهل بيضاء فارس ، ونشأ بواسط بالعراق ، وصحب الجنيد وأبا الحسين النوری و عمرا المكي والفوطي وغيرهم ، والمشايخ في أمره مختلفون ، ورده أكثرهم ونفوه وأبوا أن يكون له قدم في التصوف ، وقبله من جملتهم أبو العباس بن عطاء وبو عبد الله محمد خفيف ، وأبو القاسم إبراهيم بن محمد النصراباذي ، وأثنوا عليه ، وصححوا له حاله ، وحكوا عنه كلامه ، وجعلوه أحد المحققين ، حتى قال محمد بن خفیف : الحسين بين منصور عالم ربانی ، وقتل ببغداد بباب الطاق سنة تسع وثلاثمائة . 
ومن أقواله : أسماء الله تعالى من حيث الإدراك اسم ، ومن حيث الحق حقيقة ، وكذلك ر من اسکرته أنوار التوحيد حجبته عن عبارة التجريد ، بل من أسكرته انوار التجريد نطق عن حقائق التوحيد ، لأن السكران هو الذي ينطق بكل مكتوم ،،
حلال
ما لابد فيه من العلم ولا يكون فيه شبهة ، وقيل هو الذي قد انقطع عنه حق الغير ، وقال سهل مالا تعصي الله فيه ، ومن

حلال
أقوال النبي صلى الله عليه وسلم : من أكل الحلال أربعين يوما نور قال بعضهم أن الله تعالى يحل في العارفين ، وقيل أن الله تعالى الله قلبه ، وتجرى ينابيع الحكمة من قلبه .
حلق
حلق الرأس في الحج اشارة الى ترك الرياسة البشرية .
حلمانية
أتباع أبي حلمان الدمشقي ، كان فيما يبدو من تلاميذ ابن سليم البصري المتوفی 297 هـ ، وفال بالحلول والاباحة .
لا يحل في غيره لأن الحلول هو الحصول على سبيل التبعية ، في الوجوب الذاتي . وكما لا تحل ذاته في غيره لا تحل صفته في غيره ، لأن الانتقال لا يتصور على الصفات وإنما هو من خواص الأجسام و الجواهر : 
والمخالف في هذا الأصل طوائف ثلاث : 
الأولى النصارى قالوا حل الباري تعالی في عیسى علیه السلام ، 
وقال"غلاة الشيعة" لا يمتنع أن يظهر الله تعالى في صورة بعض الكاملين ، وأكملها العترة الطاهرة ، ولم يتحاشوا عن اطلاق الالهة على أئمتهم ، وهذه ضلالة بينة ، 
والثانية النصيرية و الاسحاقية من غلاة الشيعة ، 
والثالثة حلولية المتصوفة .

حلولية
فرقة من المتصوفة البطلة ، زعموا أن الحق اصطفى أجساما حل فيها بمعاني الربوبية ، وأزال عنها معاني البشرية ، فمنهم من قال بالأنوار ، ومنهم من قال بالنظر إلى الشواهد المستحسنات نظرا بجهل ، ومنهم من قال حال في المستحسنات وغير المستحسنات ، ومنهم من قال ح ال في المستحسنات فقط ، ومنهم من قال على الدوام ، 
ومنهم من قال وقتا دون وقت : والأجسام التي اصطفاها الله تعالى أجسام أوليائه وأصفيائه ، اصطفاها بطاعته وخدمته ، وزينها بهدايته ، وبين فضلها على خلفه . 
والله تعالى موصوف بما وصف به نفسه ، كما وصف به نفسه ليس كمثله شيء . والذي غلط في الحلول لأن الله تعالى لا يحل في القلوب ، وانما يحل في القلوب الايمان به والتصديق له ، والتوحيد والمعرفة ، وهذه أوصاف مصنوعاته من جهة صنع الله بهم ، لا هو بذاته أو بصفاته ، يحل فيهم .

حمال
بنان الحمال ، واسطي الأصل ، سكن مصر وبها مات سنة 316 هـ، وهو من جلة المشايخ والقائلين بالحق و الآمرين بالمعروف ، سئل عن أجل أحوال الصوفية 
فقال : الثقة بالمضمون ، والقيام بالأوامر ، ومراعاة السر ، والتخلي عن الكونين بالتشبث بالحق .

حمد
لسان الحمد ثلاث : 
اللسان الانساني وهو للعوام ، وشكره به التحدث لإنعام الله وإكرامه مع تصديق القلب بأداء الشكر ، 
واللسان الروحاني وهو للخواص ، وهو ذكر القلب لطائف اصطناع الحق في تربية الأحوال وتزكية الأفعال ، 
واللسان الرباني وهو للعارفين ، وهو حركة السير لقصد شکر الحق جل جلاله بعد ادراکه الطائف المعارف وغرائب الكواشف ، بنعت المشاهدة ، والغيبة في القربة ، و اجتناء ثمرة الأنس ، وخوض الروح في نحو القدس ، وذوق الأسرار بمباينة الأنوار . 
وحقيقة الحمد اظهار الصفات الكمالية ، وذلك قد يكون بالقول ، وقد يكون بالفعل وهذا أقوى ، لأن الأفعال التي هي آثار السخاوة تدل عليها دلالة قطعية ، بخلاف دلالة الأقوال فانها وضعية قد يتخلف عنها مدلولها ، ومن هذا القبيل حمد الله وثناؤه على ذاته ، وذلك أنه تعالى حين بسط بساط الوجود على ممکنات لا تحصى ، ووضع عليه موائد کرمة التي لا تتناهي ، فقد كشف عن صفات کماله و أظهرها بدلالات تطعية تفصيلية غير متناهية ، فان كل ذرة من ذرات الوجود تدل عليها ، ولا يتصور في العبارات مثل ذلك .

حواري
أحمد بن أبي الحواري ، صحب أبا سليمان الداراني و غیره ، توفي سنة 230 هـ ، وكان الجنيد يقول الحواری ریحانة الشام ، من أقواله : من عمل عملا بلا اتباع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فباطل عمله .

حواریون
هم واحد في كل زمان ، وكان في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم الزبير بن العوام –


حياء
انقباض النفس من شيء . وترکه حذرا عن اللوم فيه ، والحياء الإيماني يمنع المؤمن من فعل المعاصي خوفا من الله تعالى ، وهو
بخلاف الحياء النفساني الذي خلقه في النفوس كلها ، كالحياء من كشف الصورة . 

حياة
وجود الشيء لنفسه حياته التامة ، ووجوده لغيره حياة اضافية له ، فالحق سبحانه موجود لنفسه فهو الحى ، وحياته هي الحياة التامة ، فلا يلحق بها ممات ، والخلق من حيث الجملة موجود دون الله ، فليست حياتهم الا حياة اضافية ، ولهذا التحق بها الفناء والموت ، ثم أن حياة الله في الخلق واحدة تامة ، لكنهم متفاوتون فيها ، فمنهم من هو موجود لنفسه يعلم أنه موجود ، ولكن هذا الوجود له غير حقيقي لقيامه بغير قربة ، موجود للحق لاله ، فكانت حياة قربة حياة غير تامة ، ومنهم من ظهرت له الحياة فيه لا على صورتها ، وهو باقي الحيوانات ، ومنهم من بطلت فيه الحياة فكان موجودا لغيره لا لنفسه كالنبات والمعدن والحيوان وأمثال ذلك ، فصارت الحياة في جميع الأشياء ، فما ثم شيء من الموجودات إلا وهو حي لأن وجوده عين حياته ، وما الفرق الا أن يكون تاما أو غير تام ، بل ما تم الا من حياته تامة ، لأنه على القدر الذي تستحقه مرتبته ، فلو نقص أو زاد لعدمت تلك المرتبة ، فما في الوجود إلا من هو حي بحياة تامة ، ولأن الحياة عين واحدة فلا سبيل إلى نقص فيها ولا الى انقسام لا ستحالة تجزی، الجوهر الفرد ، فالحياة جوهر فرد موجود بكماله لنفسه في كل شيء ، فمشيئة الشيء هي حياته ، وهو دیانة الله التي قامت الأشياء بها ، وذلك هو تسبيحها له . 

حيرة
بديهة ترد على قلوب العارفين عند تأملهم وحضورهم وتفكرهم ، تحجبهم عن التأمل والفكرة . 
قال الواسطى : حيرة البديهة أجل من سكون التولى عن الحيرة .

حيري
أبو عثمان الحيري ، محب الكرماني وابن معاذ الرازی ، وتزوج ابنة أبي حفص الحداد ، ومات سنة 298 هـ. 
من أقواله : الصحبة مع الله بحسن الأدب ودوام الهيبة والمراقبة ، والصحبة مع الرسول صلى الله عليه وسلم باتباع سنته ولزوم ظاهر العلم ، والصحبة مع أولياء الله تعالى بالاحترام و الخدمة ، والصحبة مع الأهل بحسن الخلق ، والصحبة مع الإخوان بدوام البشر ما لم يكن إثما، والصحبة مع الجهال بالدعاء لهم والرحمة عليهم .
.

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

عبدالله المسافر يعجبه هذا الموضوع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى