اتقوا الله ويعلمكم الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
المواضيع الأخيرة
» مطلب في الفرق بين الوارد الرحماني والشيطاني والملكي وغيره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:24 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في غذاء الجسم وقت الخلوة وتفصيله .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 4 سبتمبر 2021 - 19:03 من طرف عبدالله المسافر

» بيان في مجيء رسول سلطان الروم قيصر إلى حضرة سيدنا عمر رضي الله عنه ورؤية كراماته ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 2 سبتمبر 2021 - 16:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية انسلاخ الروح والتحاقه بالملأ الأعلى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 16:44 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب الذكر في الخلوة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:59 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الرياضة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 30 أغسطس 2021 - 15:21 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الزهد والتوكل .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:48 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في وجوب طلب العلم ومطلب في الورع .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 27 أغسطس 2021 - 6:14 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب العزلة .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 23 أغسطس 2021 - 12:53 من طرف عبدالله المسافر

» بيان قصة الأسد والوحوش و الأرنب في السعي والتوكل والجبر والاختيار ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 22 أغسطس 2021 - 8:49 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب إذا أردت الدخول إلى حضرة الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 8:09 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الدنيا سجن الملك لا داره .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2021 - 7:58 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في الاستهلاك في الحق .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 13:08 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السفر .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:40 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب ما يتعيّن علينا في معرفة أمهات المواطن ومطلب في المواطن الست .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 12 أغسطس 2021 - 12:10 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في بيان أن الطرق شتى وطريق الحق مفرد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:36 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في السلوك إلى اللّه .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 5 أغسطس 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» مطلب في كيفية السلوك إلى ربّ العزّة تعالى .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

»  مطلب في المتن .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 4 أغسطس 2021 - 12:37 من طرف عبدالله المسافر

» موقع فنجال اخبار تقنية وشروحات تقنية وافضل التقنيات الحديثه والمبتكره
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 28 يوليو 2021 - 17:39 من طرف AIGAMI

» فصل في وصية للشّارح ووصية إياك والتأويل فإنه دهليز الإلحاد .كتاب الإسفار عن رسالة الانوار فيما يتجلى لأهل الذكر من أنوار
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 22 يوليو 2021 - 16:13 من طرف عبدالله المسافر

» بيان حكاية سلطان يهودي آخر وسعيه لخراب دين سيدنا عيسى وإهلاك قومه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 21 يوليو 2021 - 15:26 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 13:15 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والستون في ذكر شيء من البدايات والنهايات وصحتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 18 يوليو 2021 - 12:54 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية سلطان اليهود الذي قتل النصارى واهلكهم لاجل تعصبه ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 16 يوليو 2021 - 9:29 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في شرح كلمات مشيرة إلى بعض الأحوال في اصطلاح الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في ذكر الأحوال وشرحها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 15 يوليو 2021 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الشارح الشيخ يوسف ابن أحمد المولوي ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 14 يوليو 2021 - 13:20 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الستون في ذكر إشارات المشايخ في المقامات على الترتيب قولهم في التوبة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 9:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والخمسون في الإشارات إلى المقامات على الاختصار والإيجار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 5 يوليو 2021 - 8:51 من طرف عبدالله المسافر

» حكاية ذلك الرجل البقال والطوطي (الببغاء) واراقة الطوطی الدهن في الدكان ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والخمسون في شرح الحال والمقام والفرق بينهما .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:31 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والخمسون في معرفة الخواطر وتفصيلها وتمييزها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 29 يونيو 2021 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» عشق السلطان لجارية وشرائه لها ومرضها وتدبير السلطان لها ج 1 .كتاب شرح المثنوي المعنوي بالمنهج القوي للشيخ يوسف ابن أحمد المولوي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 27 يونيو 2021 - 13:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والخمسون في معرفة الإنسان نفسه ومكاشفات الصوفية من ذلك .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:44 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والخمسون في آداب الصحبة والأخوة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 22 يونيو 2021 - 7:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في أدب حقوق الصحبة والأخوة في اللّه تعالى .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في حقيقة الصحبة وما فيها من الخير والشر .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 19 يونيو 2021 - 14:42 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والخمسون في آداب الشيخ وما يعتمده مع الأصحاب والتلامذة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والخمسون في آداب المريد مع الشيخ .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 17 يونيو 2021 - 17:41 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخمسون في ذكر العمل في جميع النهار وتوزيع الأوقات .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:56 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والأربعون في استقبال النهار والأدب فيه والعمل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 4:45 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بالصفحات موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 16 يونيو 2021 - 3:08 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المفردات وجذورها موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د. رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 17:18 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس معجم مصطلحات الصوفية د. عبدالمنعم الحنفي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 15 يونيو 2021 - 11:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الياء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 23:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الهاء .معجم مصطلحات الصوفية د.عبدالمنعم الحنفي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 14 يونيو 2021 - 22:46 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس المعجم الصوفي الحكمة في حدود الكلمة د. سعاد الحكيم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 13 يونيو 2021 - 10:33 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:06 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الألف الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 23:04 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والأربعون في تقسيم قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:28 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في أدب الانتباه من النوم والعمل بالليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 8:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الصاد .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 12 يونيو 2021 - 6:52 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الشين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:47 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في ذكر الأسباب المعينة على قيام الليل وأدب النوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:18 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والأربعون في ذكر فضل قيام الليل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 13:07 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف السين .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 11 يونيو 2021 - 2:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الراء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالخميس 10 يونيو 2021 - 7:14 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الدال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 21:34 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والأربعون في ذكر أدبهم في اللباس ونياتهم ومقاصدهم فيه .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والأربعون في آداب الأكل .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 9 يونيو 2021 - 20:06 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والأربعون في ذكر الطعام وما فيه من المصلحة والمفسدة .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:40 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والأربعون في آداب الصوم .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 8:31 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الخاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 8 يونيو 2021 - 2:39 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الحاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 7:37 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأربعون في اختلاف أحوال الصوفية بالصوم والإفطار .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 6:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والثلاثون في فضل الصوم وحسن أثره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالإثنين 7 يونيو 2021 - 5:54 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 81 إلى 90 الأبيات 1038 إلى 1158 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 12:19 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الجيم .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 10:38 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والثلاثون في ذكر آداب الصلاة وأسرارها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 9:35 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والثلاثون في وصف صلاة أهل القرب .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 5 يونيو 2021 - 8:57 من طرف عبدالله المسافر

» القصائد من 71 إلى 80 الأبيات 914 إلى 1037 ‏.مختارات من ديوان شمس الدين التبريزي الجزء الاول مولانا جلال الدين الرومي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 14:29 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 11:05 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف التاء الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 10:08 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والثلاثون في فضيلة الصلاة وكبر شأنها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:46 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والثلاثون في آداب أهل الخصوص والصوفية في الوضوء وآداب الصوفية بعد القيام بمعرفة الأحكام .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الباء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 4 يونيو 2021 - 1:03 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:15 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف العين الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 9:03 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والثلاثون في آداب الوضوء وأسراره .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:51 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والثلاثون في آداب الطهارة ومقدماتها .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:46 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف القاف .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والثلاثون في آداب الحضرة الإلهية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:33 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والثلاثون في ذكر الأدب ومكانه من التصوف .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالسبت 29 مايو 2021 - 7:20 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثالث .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الثاني .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 10:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثلاثون في تفصيل أخلاق الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:25 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع والعشرون في أخلاق الصوفية وشرح الخلق .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 28 مايو 2021 - 9:10 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الميم الجزء الأول .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 13:00 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثامن والعشرون في كيفية الدخول في الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 11:10 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والعشرون في ذكر فتوح الأربعينية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأربعاء 26 مايو 2021 - 10:57 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الطاء .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والعشرون في خاصية الأربعينية التي يتعاهدها الصوفية .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 13:05 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس والعشرون في القول في السماع تأدبا واعتناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالثلاثاء 25 مايو 2021 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الزاي .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 20:53 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والعشرون في القول في السماع ترفعا واستغناء .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والعشرون في القول في السماع ردا وإنكارا .كتاب عوارف المعارف لشهاب الدين عمر السهروردي
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالأحد 23 مايو 2021 - 19:43 من طرف عبدالله المسافر

» مصطلحات حرف الذال .موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي د.رفيق العجم
شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Emptyالجمعة 21 مايو 2021 - 12:58 من طرف عبدالله المسافر

المواضيع الأكثر نشاطاً
منارة الإسلام (الأزهر الشريف)
أخبار دار الإفتاء المصرية
فتاوي متنوعة من دار الإفتاء المصرية
السفر الأول فص حكمة إلهية فى كلمة آدمية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر‌ ‌السابع‌ ‌والعشرون‌ ‌فص‌ ‌حكمة‌ ‌فردية‌ ‌في‌ ‌كلمة‌ ‌محمدية‌ ‌.موسوعة‌ ‌فتوح‌ ‌الكلم‌ ‌في‌ ‌شروح‌ ‌فصوص‌ ‌الحكم‌ ‌الشيخ‌ ‌الأكبر‌ ‌ابن‌ ‌العربي
السفر الخامس والعشرون فص حكمة علوية في كلمة موسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السفر الثاني فص حكمة نفثية فى كلمة شيثية .موسوعة فتوح الكلم فى شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
السـفر الخامس عشر فص حكمة نبوية في كلمة عيسوية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي
مكتب رسالة الأزهر
السـفر السادس عشر فص حكمة رحمانية في كلمة سليمانية .موسوعة فتوح الكلم في شروح فصوص الحكم الشيخ الأكبر ابن العربي




البحث في جوجل

شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض

اذهب الى الأسفل

28012021

مُساهمة 

شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض Empty شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض




شرح التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض

شرح الشيخ كمال الدين عبد الرزاق ابن أحمد القاشاني المتوفى بعد سنة 730 ه‍

شرح قصيدة التائية الكبرى الأبيات من 151 إلى 175 
151 - وكلّ الجهات الستّ نحوي توجّهت *** بما تمّ من نسك ، وحجّ ، وعمرة 

“ 89 “
 
( الجهات الستّ ) : فوق ، وتحت ، وقدام ، وخلف ، واليمين ، والشمال ، و ( النحو ) : الجانب ، و ( نحوي ) مفعول توجّهت ، أي : أقبلت بوجهها ، والباء في ( بما ) للمصاحبة ، وثم أشار بها إلى الجهة البعيدة ، و ( النسك ) العبادة ، وأصله نسك خفّف عينه قياسا شائعا ، كما يقال : ( نسك ) بالفتح إذا تعبّد ، وبالضمّ إذا صار عابدا أراد أن الكعبة جهاتها الستّ توجّهت إليّ توجه الفرع إلى الأصل مع ما حصل ثمّة من العبادات من صلاة ، وحجّ ، وعمرة ، ودعاء ، واعتكاف ، وطواف ، 
وقوله : 
152 - لها صلواتي بالمقام أقيمها *** وأشهد فيها أنّها لي صلّت 
153 - كلانا مصلّ واحد ، ساجد إلى *** حقيقته بالجمع ، في كلّ سجدة 
154 - وما كان لي صلّى سواي ، ولم تكن *** صلاتي لغيري في أداء كلّ ركعة 

( المقام ) مقام إبراهيم - عليه السلام - بالبيت ، أي : أقيم صلواتي بالمقام للمحبوبة ، وأرى في الصلاة أن المحبوبة صلّت لي ؛ إذ كلانا مصلّ واحد ساجد في الحقيقة بسبب معنى الجمع في كل سجدة وما صلّى لي غيري ، ولم أصلّ لغيري في كل ركعة مؤدّاة ، وذلك أنه إذا كوشف الباطن بسرّ لا موجود سوى اللّه ، وأن الأشباح الظاهرة هي ظلال ساجدة للأرواح الباطنة ، وأن المحب هو عين المحبوب باعتبار الجمع ، وغيره باعتبار التفرقة ، وإن توجّه المحب إلى المحبوب فرع توجّه المحبوب إليه صحّ للمكاشف بها أن يقول صلّي للمحبوب ، أو المحبوب يصلّي لي ، أو كلانا مصلّ واحد ساجد إلى حقيقته ، أو ما صلّى لي سواي ، أو ما صلّيت لغيري ، كما عبّر الناظم عن هذه المعاني بالأبيات الثلاثة ، وهذا الكلام من لسان الجمع لا يفهم إلا بسمع الجمع ، وبعد ما كشف الستر عن هذا السرّ ، قال : 
155 - إلى كم أواخي السّتر ؟ ها قد هتكته *** وحلّ أواخي الحجب في عقد بيعتي 


( أواخي ) بالضم حكاية النفس من المؤاخاة بمعنى الملازمة ، وبالفتح جمع أخية ، وهي ما يشدّ به الدابة من الحبل المشدود طرفاه بوتد ، واستعارها للآداب المقيّدة بها النفوس لمصالح دينية ودنيوية ، يقال : إلى كم ألازم ستر التلبيس وأستر وجه الحقيقة بحجاب الحكمة ، ( ها أنا قد هتكته ) لكشف الحقيقة ، والحال أن حل قيود الاستتار ، وكشف وجوه الأسرار ثبت في عقد بيعتي يوم الميثاق ، أي أجبلت على هذه الخاصية أزلا ، 

ثم أخبر عن قدم حبّه ، وكونه موهوبا غير مكتسب بقوله : 
156 - منحت ولاها ، يوم لا يوم ، قبل أن *** بدت لي عند العهد في أوّليّتي 

“ 90 “

أراد ( باليوم ) المنفي اليوم المتعارف من طلوع الشمس إلى غروبها ، و ( باليوم ) المثبت حين ظهور الأشياء كلّها بطريق المعلومية في ذات اللّه تعالى ، ويسمّي الذات بهذا الاعتبار عالم الأمر بخروج الأشياء من الوجود العلمي فيها إلى الوجود العيني في عالم الخلق بواسطة أمر كن ، وأول ما يجد الموجود العلمي من الوجود العيني ظهوره في اللّوح المحفوظ في عالم المثال ، ثم في عالم الشهادة ؛ كما يجد المعلوم الخارج عن الذات المتكلّم وجودا عقليّا في قلبه أولا ، ثم وجودا خياليّا في نفسه ثانيا ، ثم وجودا حسيّا في قوله ثالثا ، 
والربّ تعالى ما بدأ لعبده ولا أخذ عليه الميثاق إلّا عند دخوله في عالم الخلق ، وخروجه من الوجود العلمي إلى الوجود العيني ، وتمثّل روحه مع صفاتها الذاتية من سمع ، وبصر ، ولسان ، وغيرها في عالم المثال بصورة مثالية ، ليبصر فيها ظهور الربّ ، ويسمع خطابه ويجيب عن سؤاله ، 

فقوله : ( منحت ولاها يوم لا يوم . . . الخ ) ، إشارة إلى قدم محبّته ، وكونها موهوبة له في الأزل قبل وجود الزمان ، وبدوّ الرب لعبده عند أخذه الميثاق عليه ، ومتعلق في ( أوليتي ) منحت ، وعند ( بدت ) أي وهبت إليّ محبتها في أوليتي حين انتفى اليوم العرفي قبل ظهور المحبوبة عند أخذها الميثاق عليّ ، وهذان الوصفان يبينان مراده بالأولية ، وقوله : 
157 - فنلت ولاها ، لا بسمع وناظر *** ولا باكتساب ، واجتلاب جبلّة 
158 - وهمت بها في عالم الأمر حيث لا *** ظهور وكانت نشوتي قبل نشأتي 

أراد ( باجتلاب الجبلّة ) : اقتضاه الفطرة ، و ( بالنشأة ) : الظهور في عالم الخلق ، أي : لما منحت محبتها قبل تعيّني وظهوري في عالم الخلق أجبتها بها ؛ لأني نلت هواها ، لا بواسطة سمع من أسمع به خطابها أو ناظر مني أنظر إلى جمالها ، و ( لا باكتساب ) وصرف أحرمني ، أو اقتضاء فطرة في مجتلبة المحبّة ، وتحيّرت بحبها في عالم الأمر حيث لا ظهور لذاتي ، ولا لصفاتي في عالم الخلق وكانت نشوتي وسكرتي من حبّها قبل ظهوري في عالم الخلق ، ولمّا كانت الصفات دخيلة ، والهوى غيور يفني إلا خبيئة بين المحبّ والمحبوب ،

 قال : 
158 - فأفنى الهوى ما لم يكن ثمّ باقيا *** هنا من صفات بيننا ، فاضمحلّت 
أراد بقوله : ( باقيا ) ثابتا ، وأشار ( بثم ) إلى عالم الأمر ، ويتعلّق ( بباقيا ) ، ب ( هنا ) إلى عالم الخلق ، ويتعلق بأفنى و ( من ) لبيان الإبهام في ( ما ) ، والاضمحلال : الذهاب ، أي : لما نلت هواها في عالم الأمر ، لا بوصف منّي ، ثم 

“ 91 “

حالت بيننا صفات حادثة في عالم الخلق تداركني الهوى ، فأفنى لغيرته في هذا العالم ما لم يكن ثابتا في عالم الأمر من صفات حائلة بيننا ، فذهبت وصرت مع المحبوبة فريدا كما كنت أولا ، قال اللّه تعالى : وَلَقَدْ جِئْتُمُونا فُرادى كَما خَلَقْناكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ [ الأنعام : الآية 94 ] ، ثم أشار إلى البقاء بعد الفناء بقوله : 
159 - فألفيت ما ألقيت عنّي صادرا *** إليّ ، ومنّي واردا بمزيدة 

( ألفيت ) أي وجدته يتعدّى إلى مفعولين ، الأول : ( ما ألقيت ) ، والثاني : ( صادرا ) وعطف عليه ( واردا ) جار مجراه ، و ( الورود ) : الإتيان ، و ( الصدور ) : الرجوع عن المورد ، ويتعلق ( مني ) ب ( واردا ) ، و ( إليّ ) ب ( صادرا ) ، وكذا ( عني ) ، ويجوز تعلّقه ب ( ألفيت ) و ( بمزيدة ) ب ( ألقيت ) . 
أي : لما اضمحلّت صفاتي في مقام الفناء ودّت إلي في مقام البقاء ، فألفيتها بعد ما ألقيتها واردة من ذاتي صادرة عن ذاتي إلى ذاتي ، ولقد وجدت في بعض النسخ ( بمزيدتي ) بدل ( بمزيدة ) اسم فاعل مؤنث من الإزادة مضافا إلى الياء معناه : ( ألفيت ما ألفيت بمحبوبتي التي هي مزيدتي ، ومحبتي ) ، وهذا وإن صحّ لكنه غير مشموم منه طيب أنفاس الناظم لما فيه من التعسّف لفظا ، ومعنى بخلاف الأول لسلامة لفظه ورقّة معناه ، وهو أن الصفات الملقاة في الفناء تلقى بعده في مقام البقاء بمزيدة ، وهي وصف دوام البقاء بحيث لا يقبل الفناء أصلا ، وكأن الناسخ صحفه فحرفه عن موضعه ، وفي قوله : ( عني ) ، ( إلي ) و ( مني ) إشارات ، وتنبيهات ألاحت لأسرار الموحدين لوائح توحيد الذات ، وإن تعدّدت لها الحضرات ،
اعلم أن للذات ثلاثة حضرات هي أصولها : 
الأولى : حضرة الفردية ، وهي حالة وجودها في عين الجمع حيث كانت ولم يكن معها شيء . 
والثانية : حضرة المعية ، وهي حالة وجودها مع كل شيء في عالم التفرقة . 
والثالثة : حضرة الوترية وهي حالة بقائها بعد فنائها كل شيء في مقام الجمع والحضرة ، 
الأولى : ما وردت الصفات منها ، 
والثانية : ما وردت إليها ثم صدرت عنها ، 
والثالثة : ما صدرت إليها ، والضمير في ( مني ) دلّ على الأولى ، وفي ( عني ) على الثانية ، وفي ( إلي ) على الثالثة ، وفي حضرة الفردية تحتجب تعينات الأسماء والصفات المندمجة في الذات بظهور الذات في حضرة المعية تحتجب الذات بالأسماء 

“ 92 “

والصّفات ، وفي حضرة الوترية كل واحدة من الذات والصفات متجلّية لا تحتجب بالأخرى ؛ 
كما قال : 
161 - وشاهدت نفسي بالصفات التي بها *** تحجّبت عني في شهودي وحجبتي 
162 - وإنّي التي أجبتها لا محالة *** وكانت لها نفسي على محيلتي 

( الشهود ) بمعنى حضور الذات ، و ( الحجبة ) بمعنى غيبتها ، أخبر عن وصوله إلى مقام الشهود وهو البقاء بعد الفناء ، وحضوره في حضرة الوترية ، فقال : 
وشاهدت نفسي في شهودي مع صفاتها التي تحجّبت بها عني في حجبتي ، وهذا من باب اللفّ والنشر ، وعطف على ( نفسي ) قوله : ( وإني التي أجبتها ) أي : شاهدت نفسي بهذه الحالة ، وشاهدت أني عين الذات المحبوبة ضرورة ويقينا ، وكانت لهذه الحالة إحالتي نفسي في معرفة الذات المحبوبة على نفسي ، حيث ورد : ( من عرف نفسه عرف ربّه ) ، وهذا المصراع مقول بلسان الجمع تلاطمت في معناه أمواج بحر الوحدة ، 
ثم قال : 
163 - فهامت بها من حيث لم تدر ، وهي في *** شهودي نفسي الأمر غير جهولة 

( نفس الأمر ) : حقيقته ، وأراد بها حقيقة أمر التوحيد ، يعني : إذا أحلت لمعرفة نفسي لمعرفة محبوبتي ظننت نفسي غيرها ، فهامت بها من حيث لم ندر أنها عين المحبوبة   نفس المطلق به ، والحال : أنها في شهودي عالمة بحقيقة أمر التوحيد لكنها كانت محجوبة عن ذاتها بصفاتها حتى انكشفت بإلقائها عنها ، وصار عملها عينا وحقّا ، 
ثم قال : 
164 - وقد آن لي تفصيل ما قلت مجملا *** وإجمال ما فصّلت ، بسطا لبسطتي 

أراد ( بالتفصيل ) : تفريق المجموع ، والإجمال جمع المتفرّق ، وأشار ( بما قلت مجملا ) إلى قوله : ( فأفنى الهوى ما لم يكن ثمّ باقيا ) ، وب ( ما فصلت ) إلى قوله : 
( فلاح وواش . . . الخ ) . 
يقول : جاز لي أن أفصّل ما قلت مجملا ، وأجمل ما قلت مفصّلا بسطا في الكلام لبسطي ، ومضى في علم الحال والمقام ، وقدم على تفصيل المجمل إجمال المفصل مشتملا على خصائص ونوادر في المحبة شدت عن محبة المحبّين ،
 وقال : 
165 - أفاد اتّخاذي حبّها لاتّحادنا *** نوادر عن عاد المحبّين شذّت 

“ 93 “
 
( العاد ) جمع العادة ، و ( الشذوذ ) : الندور ، واللام في ( لاتّحادنا ) متعلقة ب ( أفاد ) ، أي : أفاد اتّحادي حبّ المحبوبة من أجل اتّحادنا نوادر شذّت عن عادات العشاق ينبئ عنها قوله : 
166 - يشي لي بي الواشي إليها ولائمي *** عليها بها يبدي لديها نصيحتي 

( يشي لي ) أي لأجلي ، و ( لائمي عليها ) أي : على حبّها ، والباء في ( بي ) ، ( بها ) للاستعانة ، أي : يشي لأجلي مستعينا بي من وشى إلى محبوبتي ، وبيدي نصيحتي لديها مستعينا بها من لا مني على حبّها نصيحة ، وهاتان الحالتان من نوادر المحبّة لاتّحاد المحبّ والمحبوب ؛ لأن العادة في المحبة جرت بأن يشي الواشي معايب المحبّ إلى محبوبه للمحبوب لا للمحبّ ؛ إذ هو موسوم بمحبة المحبوب ، وعداوة المحبّ ، فإذا وشى للمحب معايبه مستعينا به كان نادرا ، وكذلك جرت العادة فيها بأن يلوم اللّائم المحبّ على محبة المحبوب في خفية منه ، ولا يبدي نصيحة عند محبوبه ؛ لأنه يظهر محبّة المحب دون محبوبه ، فإذا لام المحب ونصحه عند محبوبه مستعينا بوجود المحبوب كان نادرا ، وهذا البيت يشتمل على إجمال ما فصل حيث قال : ( فلاح وواش ) ؛ لأنه ما أشار ثمة إلى اتّحادهما معه ومع المحبوب ، وأومأ هنا إلى ذلك ، فإنه أشار بلفظ ( بي ) إلى تحقّق الواشي بذاته ، وذلك هو الاتّحاد بينهما ، وبلفظ ( بها ) إلى تحقّق اللّائم بذات المحبوب ، وذلك هو الاتّحاد بينهما ، وقد يثبت الاتّحاد بين المحب والمحبوب ، فالواشي هو المحبّ ، والمحب هو المحبوب ، والمحبوب هو اللّائم ، فالكل واحد ، وهذا المعنى هو الجمع بين المتفرّقات ، وأمثال هذه النوادر تتسبّب عن معنى الاتّحاد ، ولا يفوز بها كل من يسلك طريق المحبّة ، بل هي شاذّة لأفراد ، 
ثم رتّب على هذه الحالة قوله : 
167 - فأوسعها شكرا ، وما أسلفت قلّى *** وتمنحني برّا لصدق المحبّة 

( فأوسعها شكرا ) أي فأوفيها شكر نعمتها ، و ( ما أسلفت ) ما قدمت ( قلى ) : 
عداوة ، ( تمنحني برّا ) : تعطيني خيرا ، يعني لما قرب بمقام الجمع بين الجمع والتفرقة ، وصار كل ما تحجبت به من الصفات النفسانية والروحانية المعبّر بها باللّاحي والواشي قبل هذا صفة ذاتية غير حاجبة لي ، بل عين ذاتي عاد كل ما ظننته قلى وعداوة ، عطفا ومحبّة ، وكل ما زعمته محبة وبلاء ، منحة وعطاء ، فأوفي بسبب ذلك شكرا من ابتلائي ، أو لا يحجب التفرقة وجعلها آخر إكمالات غير حاجبة ، بل متّحدة 

“ 94 “

معي ، والحال أنه ما قدم لي في الأول قلى وغضبا ، بل أسلف لي محبّته ورحمته ، ويعطيني الآن خيرا وكرامة لصدق محبّته السالفة ، وبيان ذلك أن صفات الحقّ أزلية لا تتغير بفعل العبد ، فكل واحد من أشخاص الإنسان بالنسبة إلى النظر الأزلي . 
إمّا محبوب أو مغضوب ، والمحبوب لا يصير مغضوبا البتّة ، فكل ما يجري عليه من الأحوال يكون نعمة ، وإن كان في الظاهر نقمة ، وأشار إلى هذا المعنى بقوله ، وما أسلفت قلّى ، ثم أخذ في تفصيل المجمل بقوله : 
168 - تقرّبت بالنّفس احتسابا لها ، ولم *** أكن راجيا عنها ثوابا ، فأدنت 

( التقرّب ) : طلب القربة ، و ( الاحتساب ) : طلب الثواب ، و ( الإدناء ) : التقريب ، والضمير في ( لها ) للمحبوبة قدم بيان الإخلاص ، وهو تخليص النيّة في طاعة المحبوب عن شوب طلب الثواب سوى قربه ورضاه ؛ لأن صحة الأعمال بالنيّات ، وصحة النيّات بالإخلاص ، فالإخلاص أساس ينبني عليه كل عمل ، ومعنى البيت : 
طلبت قرب المحبوبة بتضحية النفس قربانا في إفنائها من الحظوظ طلبا للمحبوبة ثوابا ، ولم أك راجيا عنها ثوابا غيرها ، فأدنتني وقرّبتني ، وقوله : 
169 - وقدّمت مالي في مآلي ، عاجلا *** وما إن عساها أن تكون منيلتي 

( المآل ) : الآخرة ؛ لأن العبد يؤول إليه ، و ( إن ) في ( إن عساها ) زائدة ، وعسى من أفعال المقاربة لدنوّ الخير رجاء ، و ( الإنالة ) : الإعطاء ، و ( ما ) في الموضعين موصولة صلة الأولى : مقدّرة ، وهي ( وعد ) ، وصلة الثانية : الجملة بعدها وضميرها محذوف مفعول ( منيلتي ) ، و ( عاجلا ) ، أي : مسرعا حال من الضمير في ( قدمت ) ، أي : قدمت مسرعا الذي وعدني في آخرتي عدلا ، والذي رجوت أن تكون المحبوبة معطيتي إياه فضلا ، وقوله : 
170 - وخلّفت خلفي رؤيتي ذاك مخلصا *** ولست براض أن تكون مطيّتي 

( تخليف الشيء ) كناية عن قطع النظر عنه ، كما أن التقديم كناية عن البذل ، يعني : كما قدمت وبذلت حظوظ النفس في الدنيا والآخرة ، تركت رؤيتي ذلك البذل في حال كوني مخلصا ، ومع ذلك فلست براض أن تكون نفسي التي تقرّبت بتضحيتها مطيّتي في الآخرة ، كما ورد : “ عظموا ضحايكم ، فإنها على الصراط مطاياكم “ ، وعطف عليه قوله : 

171 - ويمّمتها بالفقر ، لكن بوصفه *** غنيت ، فألقيت افتقاري وثروتي 


“ 95 “

( يمّمه ) : قصده ، و ( لكن ) مخفّفة من المثقلة ، و ( الفقر ) عدم الملك ، وقيل : 
( الفقير ، أي : من لا يملك ، ولا يملك ) ، لما بين تحقّقه بحقيقة فناء الحظوظ ضمّ إلى ذلك تحقّقه بحقيقة الفقر إعلاما لنا أنه وصل بهاتين الخطوتين إلى كعبة الوصال ، وللفقر رسم وحقيقة ، فرسمه : عدم شيء من الأملاك الدنيوية ، وحقيقته : عدم شيء من الأملاك الأخرويّة ، وهي الأعمال الصالحة ، والأخلاق الحسنة ، والأحوال السنيّة ، والمقامات العليّة ، فالفقير الحقيقي هو الذي لا يرى لنفسه ملكا في الدنيا ، ولا في الآخرة حتى الاتّصاف بهذا الوصف أيضا ، وإلا يملك وصف ( غنيت ) إشارة إلى تخلّفه عن شأو الكاملين في الفقر برؤية وصف الفقر لنفسه أولا ، وغنائه بذلك ، 
وقوله : ( فألقيت افتقاري وثروتي ) إشارة إلى تحقّقه بكمال الفقر ، ثانيا : حيث أخبر أنه ألقى وصف افتقاره وثروته بوصف من الأوصاف ، 
وقوله : 
172 - فأثبت لي إلقاء فقري والغنى *** فضيلة قصدي ، فاطّرحت فضيلتي 
173 - فلاح فلاحي في اطّراحي فأصبحت *** ثوابي ، لا شيئا سواها مثيبتي 

يقول : إذا ألقيت الفقر والغنى فإلقاؤهما أثبت لي فضيلة قصدي ، فألقيت أيضا رؤية هذه الفضيلة لنفسي ، ( فلاح فلاحي ) أي : إفلاتي من شرك الشرك في إلقاء  كل فضيلة عني ، فأصبحت مثيبتي ثوابي ، لا أريد شيئا سواها ، وهذه إشارة إلى أنه لا يفوز أحد بوصول المحبوبة إلّا من أخلص في عمله أولا بإفناء النفس عن الحظوظ ، وإلقاء كل فضيلة لنفسه ثانيا بتحقيق مقام الفقر ، وقوله : 
174 - وظلت بها ، لا بي ، إليها أوّل من *** به ضلّ عن سبيل الهدى ، وهي دلّت 

( ظلّت ) ، أي : صرت أصله : ظللت ، حذفت إحدى اللّامين للتخفيف ، أخبر عن وصوله إلى درجة التكميل والهداية ودلالته الضالّين عن طريق الهداية إلى المحبوبة بالمحبوبة ، لا بنفسه ، فقال : ( وظلت بها ) 
أي : فصرت بالمحبوبة ، لا بنفسي أهدي إليّ ، وأصلها من ضلّ بنفسه عن طرق الهدى التي هي هنالك الفقر ، والغنى ، والحال أنها دلّت كل دليل ، ومستدلّ ثم بيّن دلالته ، وخاطب المسترشد بقوله : 

175 - فخلّ لها ، خلّي ، مرادك ، معطيا *** قيادك من نفس بها مطمئنّة 

( الخلّ ) والخليل بمعنى واحد ، و ( القياد ) : التسليم والطاعة ، لمّا فرغ من بيان كيفية سلوكه إلى حضرة المحبوب ، ووصوله إلى جناب المطلوب شرع في بيان إرشاد الطالب ، وخاصّة بقوله : ( فخلّ لها خلّي مرادك ) أمرا بترك المراد ، وإعطاء القياد أولا ، 

“ 96 “

أي : دع يا خليلي بطلب المحبوبة مرادك في حال كونك مطيعا معطيا زمامك وقيادك لها ، ولمن يدلّك عليها قيادا صادرا من نفس مطمئنّة بالمحبوبة ساكنا إليها ، لا إلى غيرها ، وهذا هو التقرّب إلى المحبوبة يقدم الإخلاص في طاعتها ، ثم أمر بالزهد في الحظوظ ثانيا ، والثبات عليه ثالثا ، 
بقوله : 
.

_________________
شاء الله بدء السفر منذ يوم ألست بربكم 
عرفت ام لم تعرفي   
ففيه فسافر لا إليه ولا تكن ... جهولاً فكم عقل عليه يثابر
لا ترحل من كون إلى كون، فتكون كحمار الرحى،
يسير و المكان الذي ارتحل إليه هو المكان الذي ارتحل منه،
لكن ارحل من الأكوان إلى المكون،
و أن إلى ربك المنتهى.

عبدالله المسافر
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى الشريف المحـسي
مـديــر منتدى الشريف المحـسي

عدد الرسائل : 6291
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle
- مواضيع مماثلة
» شرح التائية الكبرى الأبيات من 426 إلى 450 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض
» شرح التائية الكبرى الأبيات من 51 إلى 75 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض
» شرح التائية الكبرى الأبيات من 451 إلى 475 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض
» شرح التائية الكبرى الأبيات من 76 إلى 100 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض
» شرح التائية الكبرى الأبيات من 476 إلى 500 .كشف الوجوه الغر لمعاني نظم الدر شرح القاشاني لقصيدة نظم السلوك لسلطان العاشقين عمر ابن الفارض

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى