المواضيع الأخيرة
» الباب الثامن في معرفة الأرض التي خلقت من بقية خميرة طينة آدم عليه السلام. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
اليوم في 9:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع في معرفة بدء الجسوم الإنسانية. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
أمس في 13:33 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الحادي والثمانون منظر العندية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:50 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثمانون منظر المعية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:47 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر التاسع والسبعون منظر التنكير. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:43 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثامن والسبعون منظر المعارف. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:39 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر السابع والسبعون منظر المعنى. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:36 من طرف عبدالله المسافر

»  المنظر السادس والسبعون منظر الصورة. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:31 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الخامس والسبعون منظر الكلام . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
أمس في 11:24 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس في معرفة بدء الخلق الروحاني . كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 14 يوليو 2018 - 8:11 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس في معرفة أسرار بِسْمِ الله الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ والفاتحة من وجه ما لا من جميع الوجوه.الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية
الجمعة 13 يوليو 2018 - 17:13 من طرف عبدالله المسافر

» القصيدة العينية أو قصيدة النادرات العينية فى البادرات الغيبية للشيخ قطب الدين عبد الكريم الجيلي كاملة 534 بيت
الجمعة 13 يوليو 2018 - 10:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع في سبب بدء العالم ومراتب الأسماء الحسنى من العالم كله. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
الخميس 12 يوليو 2018 - 13:27 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث في تنزيه الحق تعالى عما في طي الكلمات. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الأربعاء 11 يوليو 2018 - 9:02 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني في معرفة مراتب الحروف والحركات. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 9:36 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث السادس والثلاثون اللهم ارزقني حبك وحب من يحبك والعمل الذي يبلغني حبك واجعل حبك أحب الأشياء إليّ . كتاب أهل الحقيقة مع الله
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 8:26 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "52" المجلس الثاني والخمسون لا تنظر إلى الخلق بعين البقاء بل انظر إليهم بعين الفناء
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 7:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأول في معرفة الروح. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الإثنين 9 يوليو 2018 - 16:31 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الكتاب كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الأحد 8 يوليو 2018 - 18:55 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الرابع والسبعون منظر الحرف. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثالث والسبعون منظر المملكة. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 17:58 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثاني والسبعون منظر العناية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 17:48 من طرف عبدالله المسافر

» السؤال الثامن فإن قلت عن أهل هذه المجالس ما حديثهم ونجواهم؟ إجابة الشيخ الأكبر ابن العربي على أسئلة الحكيم الترمذي
السبت 7 يوليو 2018 - 18:51 من طرف عبدالله المسافر

» باب في فهرست أبواب الكتاب وليس معدودا في الأبواب وهو على فصول ستة. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 7 يوليو 2018 - 14:44 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة إلى الشيخ عبد العزيز المهدوي. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 7 يوليو 2018 - 14:06 من طرف عبدالله المسافر

» خطبة كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
السبت 7 يوليو 2018 - 3:02 من طرف عبدالله المسافر

»  الباب الثالث والستون في سائر الأديان والعبادات ونكتة جميع الأحوال والمقامات. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأحد 1 يوليو 2018 - 10:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في السبع السماوات وما فوقها والسبع الأرضين وما تحتها والسبع البحار وما فيها من العجائب والغرائب ومن يسكنها من أنواع المخلوقات
السبت 30 يونيو 2018 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "51" المجلس الحادي والخمسون المؤمن لا يسكن إلى هذه الدنيا ولا إلى ما فيها يأخذ قسمه منها ويتنحى بقلبه إلى الحق
الأربعاء 27 يونيو 2018 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في أشراط الساعة وذكر الموت والبرزخ والحساب والقيامة والميزان والصراط والجنة والنار والأعراف والكثيب الذي يخرج أهل الجنة إليه
السبت 23 يونيو 2018 - 10:15 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث الخامس والثلاثون مَن أدّى حديثاً إلى أمتي لتُقام به سنة أو لتُثلَم به بدعة فله الجنة. كتاب أهل الحقيقة مع الله
السبت 23 يونيو 2018 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "50" المجلس الخمسون تفرغوا من هموم الدنيا ما استطعتم
الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 9:22 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الحادي والسبعون منظر الصراط المستقيم. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 15 يونيو 2018 - 9:56 من طرف الشريف المحسي

» الباب الموفى ستين في الإنسان الكامل وأنه محمد صلى الله عليه وسلم وأنه مقابل للحق والخلق. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأربعاء 13 يونيو 2018 - 10:43 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السبعون منظر الطرق المختلفة . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 8:12 من طرف الشريف المحسي

» المنظر التاسع والستون منظر الأسرار . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 8:08 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الثامن والستون منظر الخلع والمواهب . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 7:56 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "49"ج2 المجلس التاسع والأربعون أنا أعرفكم بالله وأشدكم له خوفا
الإثنين 11 يونيو 2018 - 7:33 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الرابع والثلاثون مَن وُلد له مولود فسماه محمداً تبركاً به كان هو ومولوده في الجنة. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الأحد 10 يونيو 2018 - 11:44 من طرف الشريف المحسي

» الباب التاسع والخمسون في النفس وإنها محتد إبليس ومن تبعه من الشياطين من أهل التلبيس. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الجمعة 8 يونيو 2018 - 16:17 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثامن والخمسون في الصورة المحمدية. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأربعاء 6 يونيو 2018 - 7:39 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "49"ج1 المجلس التاسع والأربعون الخلق حجاب نفسك ونفسك حجاب قلبك وقلبك حجاب سرك
الأربعاء 6 يونيو 2018 - 7:22 من طرف الشريف المحسي

» الباب السابع والخمسون في الخيال وأنه هيولي جميع العوالم. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 4 يونيو 2018 - 8:03 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "48" المجلس الثامن والأربعون أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون
الإثنين 4 يونيو 2018 - 7:34 من طرف الشريف المحسي

» الباب السادس والخمسون في الفكر وأنه محتد باقي الملائكة من محمد صلى الله عليه وسلم
السبت 2 يونيو 2018 - 9:24 من طرف الشريف المحسي

» الوجود المستعار او العارية الوجودية عند الشيخ عبد الكريم الجيلي
السبت 2 يونيو 2018 - 8:13 من طرف الشريف المحسي

» الشعر الصوفي عند الشيخ عبد الكريم الجيلي
السبت 2 يونيو 2018 - 8:00 من طرف الشريف المحسي

» نظرة على كتاب الإنسان الكامل فى معرفة الاواخر والاوائل للعارف بالله عبد الكريم الجيلي بقلم د. يوسف زيدان
الجمعة 1 يونيو 2018 - 15:05 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الثالث والثلاثون اللهم بارك في رجب وشعبان وبلغنا رمضان. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 31 مايو 2018 - 23:33 من طرف عبدالله المسافر

»  في الفرق بين عشق القديم والمحدث المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:24 من طرف عبدالله المسافر

»  تمثيل "مثال" المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:19 من طرف عبدالله المسافر

» في قدم العشق وحدوثه المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:11 من طرف عبدالله المسافر

» في وحدة العشق. المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:06 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "47" المجلس السابع والأربعون قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون
الخميس 31 مايو 2018 - 0:06 من طرف الشريف المحسي

» تجلي المجادلة .كتاب التجليات الإلهية الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي شرح بن سودكين
الأربعاء 30 مايو 2018 - 13:34 من طرف الشريف المحسي

» الباب الخامس والخمسون في الهمة وأنها محتد میکائیل من محمد صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 30 مايو 2018 - 10:17 من طرف الشريف المحسي

» ترجمة العارف بالله الشيخ عبد الكريم الجيلي رضي الله عنه بقلم د. يوسف زيدان
الأربعاء 30 مايو 2018 - 6:12 من طرف عبدالله المسافر

» ترجمة حياة العارف بالله الشيخ عبد الكريم الجيلي من كتاب المناظر الإلهية تحقيق د. نجاح الغنيمي
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:37 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بترتيب المحقق. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:26 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة المحقق كتاب المناظر الإلهية للشيخ عبد الكريم الجيلي د. نجاح الغنيمي
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:16 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في الوهم وأنه محتد عزرائيل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم
الخميس 24 مايو 2018 - 16:36 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث الثاني والثلاثون الرحم شجنة من الرحمن فقال الله مَن وصلكِ وصلته ومن قطعكِ قطعته. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 24 مايو 2018 - 15:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في العقل الأول وأنه محتد جبريل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 23 مايو 2018 - 16:09 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثاني والخمسون في القلب وأنه محتد إسرافيل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم ومجد وكرم وعظم
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 9:54 من طرف الشريف المحسي

» الباب الحادي والخمسون في الملك المسمى بالروح. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 21 مايو 2018 - 16:52 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الموفي خمسين في روح القدس. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 21 مايو 2018 - 15:58 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "46" المجلس السادس والأربعون وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا
الإثنين 21 مايو 2018 - 15:44 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر السابع والستون منظر الحضائر. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:46 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السادس والستون منظر الشم. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:42 من طرف الشريف المحسي

»  المنظر الخامس والستون منظر الستر. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:39 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الرابع والستون منظر الكشف والعيان. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:36 من طرف الشريف المحسي

» الباب التاسع والأربعون في سدرة المنتهى. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الجمعة 18 مايو 2018 - 14:09 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الحادي والثلاثون أفلا أكون عبداً شكورا. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 17 مايو 2018 - 15:28 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثامن والأربعون في اللوح المحفوظ. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الثلاثاء 15 مايو 2018 - 7:01 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "45" المجلس الرابع والأربعون ملعون ملعون من كانت ثقته بمخلوق مثله
الإثنين 14 مايو 2018 - 11:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في القلم الأعلى. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 14 مايو 2018 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في الكرسي. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأحد 13 مايو 2018 - 10:45 من طرف عبدالله المسافر

» المهدي والمهديين عند أئمة التصوف والصوفية
الأحد 13 مايو 2018 - 8:53 من طرف عبدالله المسافر

» تمهيد كتاب المهدي وقرب الظهور وإقترب الوعد الحق
السبت 12 مايو 2018 - 23:36 من طرف محمد شحاته

» مقدمة كتاب المهدي وقرب الظهور وإقترب الوعد الحق
السبت 12 مايو 2018 - 23:24 من طرف محمد شحاته

» الباب الخامس والأربعون في العرش. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
السبت 12 مايو 2018 - 16:07 من طرف عبدالله المسافر

» جدول
الجمعة 11 مايو 2018 - 5:48 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث فيما جاء فيه عن التابعين وتابعيهم رضي الله عنهم منه. الحافظ ابن حجر الهيتمي
الخميس 10 مايو 2018 - 17:32 من طرف عبدالله المسافر

» في الباب الثاني فيما عن الصحابة فيه رضوان الله عليهم أجمعين . الحافظ ابن حجر الهيتمي
الخميس 10 مايو 2018 - 17:23 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأول في علامته وخُصوصياته التي جاءت عن المهدي عليه السلام . الحافظ ابن حجر الهيتمي
الثلاثاء 8 مايو 2018 - 17:10 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة كتاب القول المختصر في علامات المهدي المنتظر ابن حجر الهيتمي
الثلاثاء 8 مايو 2018 - 16:59 من طرف عبدالله المسافر

» حول أحاديث الإمام المهدي عليه السلام
الثلاثاء 8 مايو 2018 - 4:32 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثالث والستون منظر اللذة السارية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:50 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثاني والستون منظر الاستيلاء. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:47 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الحادي والستون منظر الاستواء. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:43 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الستون منظر الكمال. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:39 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر التاسع والخمسون منظر الجلال. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:35 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثامن والخمسون منظر الجمال. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 7 مايو 2018 - 15:31 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الإثنين 7 مايو 2018 - 14:22 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "44" المجلس الرابع والأربعون إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
السبت 5 مايو 2018 - 12:53 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السابع والخمسون منظر الغاية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الخميس 3 مايو 2018 - 11:48 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السادس والخمسون منظر النهاية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الخميس 3 مايو 2018 - 11:39 من طرف الشريف المحسي

» صلاة الوصول على حضرة خاتم المرسلين رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام
الأربعاء 2 مايو 2018 - 15:11 من طرف محمد شحاته

» صلاة الأنوار على حضرة النبي عليه الصلاة والسلام
الأربعاء 2 مايو 2018 - 15:07 من طرف محمد شحاته





كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "14" المجلس الرابع عشر

اذهب الى الأسفل

31102017

مُساهمة 

كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "14" المجلس الرابع عشر




كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "14" المجلس الرابع عشر

عبد القادر الجيلاني قدس الله تعالى سره 

‏المجلس الرابع عشر 

‏وقال رضي الله تعالي عنه يوم الجمعة بكرة بالمدرسة ساح ذي القعدة من سنة خمس وأربعين وخمسمائة : 
‏يا منافق طهر الله عز وجل الأرض منك ، ما يكفيك نفاقك حتى تغتاب العلماء والأولياء والصالحين بأكل لحومهم ، أنت واخوانك المنافقون مثلك عن قريب تأكل الديدان ألسنتكم ولحومكم وتقطعكم وتمزقكم ، والأرض تضمكم فتسحقكم وتقلبكم ، لا فلاح لمن لا يحسن ظنه بالله عز وجل وبعباده الصالحين ويتواضع لهم ، لم لا يتواضع لهم وهم الرؤساء والأمراء من آنت بالإضافة اليهم . 
الحق عز وجل قد سلم الحل والربط إليهم , بهم تمطر السماء وتنبت الأرض , كل الخلق رعيتهم ، كل واحد كالجبل لا تزعزعه ولا تحركه رياح الآفات والمصائب ، لا يتزعزعون من ‏أمكنة توحيدهم ورضاهم عن مولاهم عز وجل , طالبين لأنفسهم ولغيرهم ، توبوا الى الله عز وجل واعتذروا إليه واعترفوا بذنوبكم بينكم وبينه وتضرعوا بين يديه , أيش بين آبديكم ؟ لو عرفتم لكنتم على غير ما أنتم عليه ، تأدبوا بين يدي الحق عز وجل.
كما كان بتأديب من سبقكم , أنتم مخانيث ونساء بالإضافة إليهم شجاعتكم عند ما تامركم به نفوسكم وأهويتكم وطباعكم . الشجاعة في الدين تكون في قضاء حقوق الحق عز ‏وجل .
 لا تستهينوا بكلمات الحكماء والعلماء ، فإن كلامهم دواء وكلماتهم ثمرة وحي الله عز وجل , ليس بينكم نبي موجود بصورة حتى تتبعوه فإذا تبعتم المتبعين للنبي صلى الله عليه وسلم المحققين في اتباعه فكأنما قد اتبعتموه ، وإذا رأيتموهم فكأنكم قد رأيتموه . 
اصحبوا العلماء المتقين فان صبتكم لهم بركة عليكم ، ولا تصحبوا العلماء الذين لا يعملون بعلمهم فإن محبتكم لهم شؤم عليكم ، إذا صحبت من هو اكبر منك في التقوى .
‏والعلم كانت صحبتك له بركة عليك ، وإذا صحبت من هو أكبر منك في 
‏السن ولا تقوى له ولا علم له كانت صحبتك له شؤما عليك ، اعمل الله عز و لا تعمل لغيره ، اترك له ولا تترك لغيره ، العمل لغيره كفر ، 
 
‏والترك لغيره رياء ، من لا يعرف هذا ويعمل غير هذا فهو في هوس , عن قريب  يأتي الموت يقطع هوسك . 
‏  ويحك  واصل ربك عز وجل وقاطع غيره من حيث قلبك . قال النبي صلى الله عليه وسلم 
‏"صلوا الذي بينكم وبين ربكم تسعدوا" ‏. 
صفوا ما بينكم وبين ربكم عز وجل يحفظ قلوب العالمين 
‏يا غلام إن وجدت عندك تفرقة بين الغنى والفقير عند اقبالهم عليك فلا فلاح لك ، اكرم الفقراء الصبر وتبرك بهم وبلقائهم والجلوس معهم . 
قال النبي صلى الله عليه وسلم . 
" ‏الفقراء الصبر جلساء الرحمن يوم القيامة " ‏. 
‏جلساؤه اليوم بقلوبهم وغدا بأجسادهم ، هم الذين زهدت قلوبهم في الدنيا واعرضت عن زينتها واختاروا فقرهم على غناهم وصبروا عليه فلما تم لهم هذا خطبتهم الآخرة .
وعرضت نفسها عليهم فاتصلوا بها فلما حصلت لهم راوا أنها غير ربهم عز وجل فاستقالوا منها و اداروا ظهور قلوبهم اليها وهربوا منها حياء من الحق عز وجل , كيف وقفوا مع غيره وسكنوا الى المحدث واستأنسوا به، سلموا اليها الأعمال والحسنات وجميع ما عملوا من الطاعات ثم طاروا اليه بأجنحة صدقهم في طلب مولاهم عز وجل. تركوا عندها القفص خرجوا من اقفاص وجودهم وطاروا إلى موجدهم ، طلبوا الرفيق الأعلى , طلبوا الأول والآخر والظاهر والباطن , صاروا الي البرج قربه , صاروا من الذين قال الله عز وجل في حقهم : 
وانهم عندنا من المصطفين الاخيار . 
‏قلوبهم عندنا وهمهم عندنا ومعانيهم عندنا ، ألبابهم عندنا دنيا وأخرة .
اذا تم هذا للقوم لا يلفي عندهم دنيا ولا آخرة ، تنطوي السموات و الأرض و ما بينهما بالإضافة الى قلوبهم وأسرارهم يفنيهم عن غيره ويوجدهم به ،فإن كان لهم أقسام في الدنيا ردهم الى ادميتهم .
ولاستيفاء اقاسمهم كيلا يبدل العلم والسابقة والقضاء فيحسنون الأدب مع علم امأ وقضائه وقدره ويتناولون ما يعطون على قدم الزهد والترك لا بنفس وإرادة والحكم الظاهرة محفوظ عندهم في جميع الأحوال.
لا يبخلون على الخلق بالدنيا ولو قدروا قربوهم كلهم الى الحق عز وجل لا يبقى لشيء من المخلوقات والمحدثات في قلوبهم وزن ذرة ، ما دمت مع الدنيا فلا اتصال لك بالآخرة ، وما دمت مع الاخرى فلا اتصال لك بالمولى ، كن عاملا لا تتجاهل ، أنت عن أضله الا على علم . 
من جملة مواصلة الحق عز وجل أن تواصل الفقراء بشيء من مالك أما علمت أن الصدقة معاملة مع الحق عز وجل الذي هو غني كريم ، وهل يعامل الغني الكريم من يخسر . 
تنفق لوجه الله عز وجل ذرة يعطيك جيلا ، تنفق قطرة يعطيك بحرا ، في الدنيا وفي الاخرة يوفيك أجرك وثوابك . 
‏  يا قوم   إذا عاملتم الحق عز وجل يزكو زرعكم , وتجري أنهاركم , ويورق ويغصن ويثمر أشجاركم . مروا بالمعروف وانهوا عن المنكر وانصروا دين الله عز وجل وعادوا فيه الصديق , من صادقه في الخير تدوم صداقته في الخلوة , والجلوة في السراء والضياء في الشدة والرخاء .
اطلبوا حوائجكم من الحق عن وجل لا من خلقه ، وإن كان ولا بد من الخلق فادخلوا على الحق عز وجل بقلوبكم فإنه يلهمكم الطلب من جهة من الجهات فإن منعتم أو أعطيتم كان ذلك منه لا منهم .
القوم أخرجوا هم أرزاقهم من قلوبهم , علموا آنها مقدرة في أوقات معلومة فتركوا الطلب لها واستوطنوا على باب ملكهم ، استغنوا عن كل شيء بفضل الله عز وجل وقربه و علمه  فلما تم لهم هذا صاروا قبلة الخلق وخطباء لهم في الدخول علي ملكهم , يأخذون .يأيد ي قلوبهم إليه يكدون لهم منه خلع القبول والرضا عنهم . 
‏  عن بعضهم  رحمة الله تعالي عليه أنه قال :عباد الله عز وجل ‏الذين تحققت عبوديتهم له لا يطلبون منه دنيا ولا آخرة ، وإنما يطلبون منه هو لا غيره . 
اللهم اهد جميع الخلق ألي بابك هذا آبدا سؤالي والأمر اليك ، هذا دعاء أثاب عليه ، والله عز وجل يفعل في خلقه ما يشاء , اذا صح القلب امتلأ رحمة وشفقة على الخلق . 
‏  عن بعضهم  رحمة الله تعالى عليه أنه قال : من يفعل الخير كثيرا ولا يترك الذنوب الا الصديقون . الصديق يترك الكبائر والصغائر ، ثم يدقق ورعه بترك الشهوات ثم المباح المشترك ويطلب الحلال المطلق ، الصديق لا يزال معظم نهاره وليله في عبادة م به عز وجل ، يخرق عوائد الخلق فلا جرم تخرق له العادة ، ويرزق من حيث لا يحتسب يعطى ويؤمر بالتناول ؟ 

تخلص له الأشياء وتصفو لأنه طالما منع وكسرت حوائجه في صدره ، وصبر على كسر أغراضه , ورد في جميع أحواله ، كان يدعو فلا يستجاب له , يسال فلا يعطي سؤله , يشكو فيزداد مما شكا منه ، يطلب الفرج فلا يجده ، يتقي ولا يرى مخرجا , يوحد ويخلص في أعماله فلا يرى قربا من العامل له كأنه ليس بمؤمن ولا موحد ومع هذا كله كان مداريا صابرا على مداراة هذه الأشياء ، علم أن صبره دواء لقلبه وسبب لصفائه وتقريبه ، وأن الخير يأتيه بعد هذا الاختبار ، على أن هذا الاختبار ليتبين المؤمن من المنافق ، والموحد من المشرك ، والمخلص من المرائي ، والشجاع من الجبان ، والثابت من المتحرك والصابر من الجازع ، والمحق من المبطل ، والصادق من الكاذب ، والمحب من المبغض , والمتبع من المبتدع .

اسمع قول بعضهم رحمة الله عليه : كن في الدنيا كمن يداري جرحه ويصبر على مرارة الدواء رجاء لزوال البلاء، كل البلايا والامراض ؟ 
شركك بالخلق ورؤيتهم في الضر والنفع والعطاء والمنع ، وكل الدواء وزوال البلاء في الخروج عن الخلق من قبلك وعزمك عند ‏نزول الأقضية والأقدار ، وأن لا تطلب الرياسة على الخلق والعلو عليهم ، وأن يتجرد قلبك لربك عز وجل ويصفو سرك له وتعلو همتك اليه ، إذا تحقق لك هذا ارتفع قلبك وزاحم صفوف النبيين والمرسلين والشهداء ‏والصالحين والملائكة المقربين ، وكلما دام لك كبرت وعظمت ورفعت وقدمت ووليت وأمرت , ترد إليك ما ترد ، تولى ما تولى ، تعطي ما تعطي ، المحروم من حرم سماع هذا الكلام والايمان به والاحترام لأهله . 

‏يا مشغولين بمعايشهم غنى المعيشة عندي ، والأرباح عندي ، ومتاع الأخرى عندي ، وأنا مناد تارة وسمسار أخرى ، ومالك المتاع أخرى , أعط كل شيء حقه ، اذا حصل شيء , من الأخرة عندي لا أكله وحدي ، لأن الكريم لا لحل وحده ، كل من اطلع على كرم الله عز وجل لا تجد عنده بخلا ، كل من عرف الله عز وجل هان عنده ما سواه , البخل من النفس ونفس العارف ميتة الاضافة الى نفوس الخلق هي مطمئنة ساكنة ‏الي وعد الله عز وجل ، خائفة من وعيده ‏اللهم ارزقنا ما رزقت القوم . 

‏" ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفى الاخرة حسنة وقنا عذاب النار"

avatar
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى المحـسى
مـديــر منتدى المحـسى

عدد الرسائل : 1032
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى