المواضيع الأخيرة
»  مناجاة "18" توجه حرف العين المهملة. كتاب توجهات الحروف للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي الطائي
أمس في 10:48 من طرف عبدالله المسافر

» الباب العاشر في معرفة دورة الملك وأول منفصل فيها عن أول موجود وآخر منفصل. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
أمس في 8:43 من طرف عبدالله المسافر

» الباب التاسع في معرفة وجود الأرواح المارجية النارية. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 9:31 من طرف عبدالله المسافر

» مناجاة "17" توجه حرف الظاء المعجمة. كتاب توجهات الحروف للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي الطائي
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 2:37 من طرف الشريف المحسي

» الحديث السابع والثلاثون لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابوا ألا أخبركم بشيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 2:33 من طرف الشريف المحسي

» مناجاة "16" توجه حرف الطاء المهملة. كتاب توجهات الحروف للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي الطائي
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 2:31 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "53" المجلس الثالث والخمسون من عبد الله بجهل كان ما يفسد أكثر مما يصلح
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 1:30 من طرف الشريف المحسي

» المنظر التسعون منظر الكرسي. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:50 من طرف الشريف المحسي

» المنظر التاسع والثمانون منظر العرش. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:48 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الثامن والثمانون منظر الملائكة المهيمين. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:45 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السابع والثمانون منظر لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:42 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السادس والثمانون منظر الله أكبر. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:38 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الخامس والثمانون منظر لا اله الا الله. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:33 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الرابع والثمانون منظر الحمد لله. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:16 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الثالث والثمانون منظر سبحان الله. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:13 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الثاني والثمانون منظر أستغفر الله. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 16 يوليو 2018 - 19:11 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثامن في معرفة الأرض التي خلقت من بقية خميرة طينة آدم عليه السلام. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
الإثنين 16 يوليو 2018 - 9:26 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع في معرفة بدء الجسوم الإنسانية. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
الأحد 15 يوليو 2018 - 13:33 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الحادي والثمانون منظر العندية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:50 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثمانون منظر المعية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:47 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر التاسع والسبعون منظر التنكير. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:43 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثامن والسبعون منظر المعارف. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:39 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر السابع والسبعون منظر المعنى. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:36 من طرف عبدالله المسافر

»  المنظر السادس والسبعون منظر الصورة. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:31 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الخامس والسبعون منظر الكلام . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 15 يوليو 2018 - 11:24 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس في معرفة بدء الخلق الروحاني . كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 14 يوليو 2018 - 8:11 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الخامس في معرفة أسرار بِسْمِ الله الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ والفاتحة من وجه ما لا من جميع الوجوه.الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية
الجمعة 13 يوليو 2018 - 17:13 من طرف عبدالله المسافر

» القصيدة العينية أو قصيدة النادرات العينية فى البادرات الغيبية للشيخ قطب الدين عبد الكريم الجيلي كاملة 534 بيت
الجمعة 13 يوليو 2018 - 10:55 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع في سبب بدء العالم ومراتب الأسماء الحسنى من العالم كله. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
الخميس 12 يوليو 2018 - 13:27 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث في تنزيه الحق تعالى عما في طي الكلمات. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الأربعاء 11 يوليو 2018 - 9:02 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني في معرفة مراتب الحروف والحركات. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 9:36 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث السادس والثلاثون اللهم ارزقني حبك وحب من يحبك والعمل الذي يبلغني حبك واجعل حبك أحب الأشياء إليّ . كتاب أهل الحقيقة مع الله
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 8:26 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "52" المجلس الثاني والخمسون لا تنظر إلى الخلق بعين البقاء بل انظر إليهم بعين الفناء
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 7:57 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الأول في معرفة الروح. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الإثنين 9 يوليو 2018 - 16:31 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة الكتاب كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
الأحد 8 يوليو 2018 - 18:55 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الرابع والسبعون منظر الحرف. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 18:07 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثالث والسبعون منظر المملكة. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 17:58 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر الثاني والسبعون منظر العناية. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأحد 8 يوليو 2018 - 17:48 من طرف عبدالله المسافر

» السؤال الثامن فإن قلت عن أهل هذه المجالس ما حديثهم ونجواهم؟ إجابة الشيخ الأكبر ابن العربي على أسئلة الحكيم الترمذي
السبت 7 يوليو 2018 - 18:51 من طرف عبدالله المسافر

» باب في فهرست أبواب الكتاب وليس معدودا في الأبواب وهو على فصول ستة. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 7 يوليو 2018 - 14:44 من طرف عبدالله المسافر

» رسالة إلى الشيخ عبد العزيز المهدوي. كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول
السبت 7 يوليو 2018 - 14:06 من طرف عبدالله المسافر

» خطبة كتاب الفتوحات المكية في معرفة أسرار المالكية والملكية المجلد الأول للشيخ الأكبر ابن العربي الحاتمي
السبت 7 يوليو 2018 - 3:02 من طرف عبدالله المسافر

»  الباب الثالث والستون في سائر الأديان والعبادات ونكتة جميع الأحوال والمقامات. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأحد 1 يوليو 2018 - 10:22 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثاني والستون في السبع السماوات وما فوقها والسبع الأرضين وما تحتها والسبع البحار وما فيها من العجائب والغرائب ومن يسكنها من أنواع المخلوقات
السبت 30 يونيو 2018 - 8:59 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "51" المجلس الحادي والخمسون المؤمن لا يسكن إلى هذه الدنيا ولا إلى ما فيها يأخذ قسمه منها ويتنحى بقلبه إلى الحق
الأربعاء 27 يونيو 2018 - 12:50 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الحادي والستون في أشراط الساعة وذكر الموت والبرزخ والحساب والقيامة والميزان والصراط والجنة والنار والأعراف والكثيب الذي يخرج أهل الجنة إليه
السبت 23 يونيو 2018 - 10:15 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث الخامس والثلاثون مَن أدّى حديثاً إلى أمتي لتُقام به سنة أو لتُثلَم به بدعة فله الجنة. كتاب أهل الحقيقة مع الله
السبت 23 يونيو 2018 - 9:34 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "50" المجلس الخمسون تفرغوا من هموم الدنيا ما استطعتم
الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 9:22 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الحادي والسبعون منظر الصراط المستقيم. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 15 يونيو 2018 - 9:56 من طرف الشريف المحسي

» الباب الموفى ستين في الإنسان الكامل وأنه محمد صلى الله عليه وسلم وأنه مقابل للحق والخلق. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأربعاء 13 يونيو 2018 - 10:43 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السبعون منظر الطرق المختلفة . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 8:12 من طرف الشريف المحسي

» المنظر التاسع والستون منظر الأسرار . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 8:08 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الثامن والستون منظر الخلع والمواهب . كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الإثنين 11 يونيو 2018 - 7:56 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "49"ج2 المجلس التاسع والأربعون أنا أعرفكم بالله وأشدكم له خوفا
الإثنين 11 يونيو 2018 - 7:33 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الرابع والثلاثون مَن وُلد له مولود فسماه محمداً تبركاً به كان هو ومولوده في الجنة. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الأحد 10 يونيو 2018 - 11:44 من طرف الشريف المحسي

» الباب التاسع والخمسون في النفس وإنها محتد إبليس ومن تبعه من الشياطين من أهل التلبيس. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الجمعة 8 يونيو 2018 - 16:17 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثامن والخمسون في الصورة المحمدية. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأربعاء 6 يونيو 2018 - 7:39 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "49"ج1 المجلس التاسع والأربعون الخلق حجاب نفسك ونفسك حجاب قلبك وقلبك حجاب سرك
الأربعاء 6 يونيو 2018 - 7:22 من طرف الشريف المحسي

» الباب السابع والخمسون في الخيال وأنه هيولي جميع العوالم. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 4 يونيو 2018 - 8:03 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "48" المجلس الثامن والأربعون أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون
الإثنين 4 يونيو 2018 - 7:34 من طرف الشريف المحسي

» الباب السادس والخمسون في الفكر وأنه محتد باقي الملائكة من محمد صلى الله عليه وسلم
السبت 2 يونيو 2018 - 9:24 من طرف الشريف المحسي

» الوجود المستعار او العارية الوجودية عند الشيخ عبد الكريم الجيلي
السبت 2 يونيو 2018 - 8:13 من طرف الشريف المحسي

» الشعر الصوفي عند الشيخ عبد الكريم الجيلي
السبت 2 يونيو 2018 - 8:00 من طرف الشريف المحسي

» نظرة على كتاب الإنسان الكامل فى معرفة الاواخر والاوائل للعارف بالله عبد الكريم الجيلي بقلم د. يوسف زيدان
الجمعة 1 يونيو 2018 - 15:05 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الثالث والثلاثون اللهم بارك في رجب وشعبان وبلغنا رمضان. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 31 مايو 2018 - 23:33 من طرف عبدالله المسافر

»  في الفرق بين عشق القديم والمحدث المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:24 من طرف عبدالله المسافر

»  تمثيل "مثال" المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:19 من طرف عبدالله المسافر

» في قدم العشق وحدوثه المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:11 من طرف عبدالله المسافر

» في وحدة العشق. المثنوى الثاني عشق نامه "كتاب العشق" .من كتاب مثنوي سنائي الغزنوي
الخميس 31 مايو 2018 - 6:06 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "47" المجلس السابع والأربعون قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون
الخميس 31 مايو 2018 - 0:06 من طرف الشريف المحسي

» تجلي المجادلة .كتاب التجليات الإلهية الشيخ الأكبر محيي الدين ابن العربي شرح بن سودكين
الأربعاء 30 مايو 2018 - 13:34 من طرف الشريف المحسي

» الباب الخامس والخمسون في الهمة وأنها محتد میکائیل من محمد صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 30 مايو 2018 - 10:17 من طرف الشريف المحسي

» ترجمة العارف بالله الشيخ عبد الكريم الجيلي رضي الله عنه بقلم د. يوسف زيدان
الأربعاء 30 مايو 2018 - 6:12 من طرف عبدالله المسافر

» ترجمة حياة العارف بالله الشيخ عبد الكريم الجيلي من كتاب المناظر الإلهية تحقيق د. نجاح الغنيمي
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:37 من طرف عبدالله المسافر

» فهرس الموضوعات بترتيب المحقق. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:26 من طرف عبدالله المسافر

» مقدمة المحقق كتاب المناظر الإلهية للشيخ عبد الكريم الجيلي د. نجاح الغنيمي
الأربعاء 30 مايو 2018 - 5:16 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الرابع والخمسون في الوهم وأنه محتد عزرائيل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم
الخميس 24 مايو 2018 - 16:36 من طرف عبدالله المسافر

» الحديث الثاني والثلاثون الرحم شجنة من الرحمن فقال الله مَن وصلكِ وصلته ومن قطعكِ قطعته. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 24 مايو 2018 - 15:49 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث والخمسون في العقل الأول وأنه محتد جبريل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 23 مايو 2018 - 16:09 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثاني والخمسون في القلب وأنه محتد إسرافيل عليه السلام من محمد صلى الله عليه وسلم ومجد وكرم وعظم
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 9:54 من طرف الشريف المحسي

» الباب الحادي والخمسون في الملك المسمى بالروح. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 21 مايو 2018 - 16:52 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الموفي خمسين في روح القدس. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 21 مايو 2018 - 15:58 من طرف عبدالله المسافر

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "46" المجلس السادس والأربعون وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا
الإثنين 21 مايو 2018 - 15:44 من طرف عبدالله المسافر

» المنظر السابع والستون منظر الحضائر. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:46 من طرف الشريف المحسي

» المنظر السادس والستون منظر الشم. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:42 من طرف الشريف المحسي

»  المنظر الخامس والستون منظر الستر. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:39 من طرف الشريف المحسي

» المنظر الرابع والستون منظر الكشف والعيان. كتاب المناظر الإلهية العارف بالله عبد الكريم
الجمعة 18 مايو 2018 - 23:36 من طرف الشريف المحسي

» الباب التاسع والأربعون في سدرة المنتهى. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الجمعة 18 مايو 2018 - 14:09 من طرف الشريف المحسي

» الحديث الحادي والثلاثون أفلا أكون عبداً شكورا. كتاب أهل الحقيقة مع الله
الخميس 17 مايو 2018 - 15:28 من طرف الشريف المحسي

» الباب الثامن والأربعون في اللوح المحفوظ. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الثلاثاء 15 مايو 2018 - 7:01 من طرف الشريف المحسي

» كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني "45" المجلس الرابع والأربعون ملعون ملعون من كانت ثقته بمخلوق مثله
الإثنين 14 مايو 2018 - 11:14 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السابع والأربعون في القلم الأعلى. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الإثنين 14 مايو 2018 - 11:01 من طرف عبدالله المسافر

» الباب السادس والأربعون في الكرسي. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
الأحد 13 مايو 2018 - 10:45 من طرف عبدالله المسافر

» المهدي والمهديين عند أئمة التصوف والصوفية
الأحد 13 مايو 2018 - 8:53 من طرف عبدالله المسافر

» تمهيد كتاب المهدي وقرب الظهور وإقترب الوعد الحق
السبت 12 مايو 2018 - 23:36 من طرف محمد شحاته

» مقدمة كتاب المهدي وقرب الظهور وإقترب الوعد الحق
السبت 12 مايو 2018 - 23:24 من طرف محمد شحاته

» الباب الخامس والأربعون في العرش. كتاب الإنسان الكامل في معرفة الأواخر والأوائل
السبت 12 مايو 2018 - 16:07 من طرف عبدالله المسافر

» جدول
الجمعة 11 مايو 2018 - 5:48 من طرف عبدالله المسافر

» الباب الثالث فيما جاء فيه عن التابعين وتابعيهم رضي الله عنهم منه. الحافظ ابن حجر الهيتمي
الخميس 10 مايو 2018 - 17:32 من طرف عبدالله المسافر





الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل. كتاب أهل الحقيقة مع الله

اذهب الى الأسفل

07052018

مُساهمة 

الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل. كتاب أهل الحقيقة مع الله




الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل. كتاب أهل الحقيقة مع الله 

القطب الفرد الجامع سيدي الإمام أحمد الرفاعي رضي الله عنه وقدس سره

الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل

أخبرنا الشيخ الثقة العارف بالله تعالى خالي أبوبكر بن يحيى النجاري الأنصاري الواسطي رضي الله عنه: " قال: أخبرنا أبو غالب محمد بن عبدالواحد القزاز، قال: أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد البرمكي، قال: أخبرنا إسحاق بن سعيد، قال: أخبرنا محمد بن هارون، قال: أنبأنا أو آمنة محمد بن إبراهيم، قال: أخبرنا محمد بن سابق، قال: أخبرنا إبراهيم بن طهمان، عن منصور، عن نافع، عن ابن عمر رضي الله عنهما قال:
 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل" [1]. 

وهذا الحديث الشريف فيه من إعظام مناجاة الله الغاية،
 فإن العبد إذا صلى ناجى ربه، سيَّما في يوم الجمعة ومشهدها، فإنه من أعظم مشاهد الحضرة. والاغتسال عبارة عن غسل القلب والقالب من الوجودات، هذا مع ما فيه من فضيلة التطهر الشرعي.
وهذا سر من أسرار الاغتسال، ولم يكن من حكم شرعي إلا فيه من الأسرار الباطنة والظاهرة ما تحيّر [2] له العقول.
أي بني:
اعلم أن مَن نظر في حسن تدبير الله تعالى، ولطائف صنعه، وكمال قدرته في كل شي.
علم أنه تعالى قائمٌ على نفسه بما كسبت، وأن نواصي العباد بيده، يقلبهم كيف يشاء.
 وأن سعادتهم وشقاوتهم [3] في ماضي حكمته، لا راد لقضائه ولا معقب لحكمه.
فمتى تحقق ذلك اعتصم بالله، واستسلم له، وفوض الكُـلّية إليه.
وقام بقدم الاضطرار بين يديه، وبقي بلا حول ولا قوة.
ولا اختيار ولا تعليق، ولا تدبير ولا سؤال.
فإن راحة الدارين وسرورهما في الاعتصام بالله.
وهمومهما في الاعتصام بغير الله، ورؤية الحول والقوة بالنفس.
ألا ترى قول الله تعالى لنبيه عليه الصلاة والسلام: (قل لا أملك لنفسي نفعاً ولا ضراً إلا ما شاء الله) [4] 
ومعاملة الله تعالى موسى عليه الصلاة والسلام في التيه مكافأة لقوله: 
(لا أملك إلا نفسي وأخي) [5] 
وقيل في معنى قوله تعالى: (فاخلع نعليك) [6] أي اخلع عن قلبك أهلك وولدك وكل ما سوى الله [7]، 
ثم قال تعالى: ( وما تلك بيمينك يا موسى . قال هي عصاي) [8] أضافها إلى نفسه.
قال ما تصنع بها قال: (أتوكؤا عليها) [9] 
فقال له: ( ألقها يا موسى * فألقاها فإذا هي حية تسعى) [10]
قال الله تعالى: يا موسى هذه التي قلت أتوكأ عليها صارت عدوة لك، لتعلق قلبك بغيري.
 فرجع موسى بقلبه إلى الله تعالى.
فلما علم ذلك منه: (قال خذها ولا تخف) [11] 
وقال لنبينا عليه الصلاة والسلام: ( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا) [12].
يقول الله تعالى: " ما من عبد نزلت به بلية فاعتصم بمخلوق دوني إلا قطعت أسباب السماء من يديه، ووكلته إلى نفسه، وما من عبد نزلت به بلية فاعتصم بي دون خلقي إلا أعطيته قبل أن يسألني، وأستجيب له قبل أن يدعوني" [13] 
وبلغنا أن الله تعالى أوحى إلا داود عليه الصلاة والسلام: وعزتي وجلالي وعظمتي وارتفاعي فوق خَلقي، لا يعتصم عبد من عبيدي بي دون خلقي، فأعلم ذلك من قلبه فيكيده السموات السبع ومَن فيهن، والأرضون السبع ومَن فيهن، إلا جعلت له من ذلك مخرجاً، وعزتي وجلالي، وعظمتي وارتفاعي فوق خَلقي، لا يعتصم عبد من عبادي بمخلوق دوني، فأعلم ذلك من قلبه، إلا قطعت عنه الأسباب، ثم لا أبالي في أي واد أهلكته، وأملأ قلبه شغلاً وحرصاً، وأملاً لا يبلغه أبداً". [14]
وفي الخبر:
" من اعتصم بالله واستعان به، أحوج الله إليه الناس، وأنطقه بالحكمة، وجعله من ملوك الدارين، ومن اعتصم بمخلوق دونه، ووكل إليه قلبه، عذبه الله، وقطع عنه أسباب الدنيا والآخرة".
وروي أيضاً: 
" تفرغوا من هموم الدنيا ما استطعتم، وأقبلوا إلى الله تعالى بقلوبكم، واعتصموا به في جميع أموركم، لأن العبد إذا أقبل إلى الله بقلبه، أقبل الله بقلوب العباد إليه، ومن يعتصم بالله كفاه الله كل مؤنة". [15]
قيل ليحيى بن معاذ: 
متى يكون الرجل معتصماً بالله؟ 
فقال: إذا قطع قلبه عن كل علاقة موجودة ومفقودة، ورضي بالله وكيلا. 
وروي أن الله تعالى قال لداود عليه الصلاة والسلام: 
ما يتعبد المتعبدون، ولا يتقرب المتقربون بشيء أبلغ عندي من الاعتصام والتسليم.
وقال عامر بن قيس [16] لأحد العارفين: 
ادع الله لي: 
فقال: لقد استعنت بمن هو أعجز منك، أطع الله واعتصم به، يعطك أعظم ما يعطي السائلين.
وقال: فيما أنزل على موسى عليه الصلاة والسلام: 

إن أردت أن تكون قائداً لأهل الدنيا، وسيداً في المنظر الأعلى فكن مستسلماً راضياً بحكمي.
وقال الفضيل بن عياض [17] : 
إني لأستحي من الله أن أقول إني معتصم بالله، لأن من اعتصم بالله لا يخاف مَن دونه، ولا يرجو غيره، ويقطع قلبه عن علائقه في الدارين.
وقيل في معني قوله:
 ( إنا لله) الآية، أي نحن عبيد الله وإماؤه، نتقلب في مشيئته وقضائه، ونَواصي العباد بيده (وإنا إليه راجعون) [18] بالرضا عنه، والتسليم له والاعتصام به، والتفويض إليه.
وروي أن الله تعالى قال لموسى عليه الصلاة والسلام:
 ( اذهب إلى فرعون إنه طغى) [19]، فقال يا رب أهلي وغنمي. 
قال الله تعالى: إذا وجدتني فأي شيء تصنع بغيري؟ 
يا موسى اذهب واعتصم، واستسلم لي وفوِّض الأمورَ إليّ، فإني جعلت الذئب راعياً لغنمك، والملائكة حافظين لأهلك، يا موسى مَن أنجاك من اليم حين ألقتكَ أمك فيه؟ 
ومَن ردَّكَ إلى أمكَ بعده؟ 
ومَن أنجاكَ من عدوكَ فرعون حين قتلتَ نفساً، ومن أنجاك من المفازة حين فررت من فرعون؟ 
وهو يقول في ذلك كله: أنت أنت.
واعلم أن مَن اعتصم بغيره أو بشيء دونه فهو مخذول، خارج من حد العبودية، لأن حد العبودية ترك الاختيار إلى الجبار.
قال الله تعالى:
 ( وربك يخلق ما يشاء ويختار ما كان لهم الخيرة) [20]، (ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها) [21] 
وقال: ( وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو) [22] 
وقال تعالى: ( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا) [23]
وقال تعالى: (ومن يتوكل على الله فهو حسبه) [24] 
واعلم أن العبودية مبنية على عشر خصال: 
1- الاعتصام بالله في كل شيء
2- والرضا عن الله في كل شيء
3- والرجوع إليه في كل شيء
4- والفقر إلى الله في كل شيء
5- والإنابة إلى الله في كل شيء
6- والصبر مع الله في كل شيء
7- والانقطاع إلى الله في كل شيء
8- والاستقامة بالله في كل شيء
9- والتفويض إلى الله في كل شيء
10- والتسليم له في كل شيء.
واعلم أن التسليم والاستسلام، شعبتان من شعب الإيمان والمعرفة، التسليم هو تسليم الكُـلّية إلى السلام بالسلامة بلا تخليط، والاستسلام هو أن يستسلم راضياً بجميع ما ينزل عليه منه.

.
avatar
عبدالله المسافر
مـديــر منتدى المحـسى
مـديــر منتدى المحـسى

عدد الرسائل : 1035
الموقع : https://almossafer1.blogspot.com/
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

https://almossafer1.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

الحديث الثلاثون إذا راح أحدكم الجمعة فليغتسل. كتاب أهل الحقيقة مع الله :: تعاليق

avatar

مُساهمة في الإثنين 7 مايو 2018 - 14:22 من طرف عبدالله المسافر

الهوامش

[1] صحيح. رواه بهذا اللفظ أحمد في المسند 1/91 و 319 و 5/5482 و 5488 والنسائي في الجمعة، باب: حض الإمام في خطبته على الغسل يوم الجمعة 3/105 وفتح الباري 2/360 وروي في الموطأ: الجمعة، باب ما جاء في غسل يوم الجمعة رقم 429 : "إذا جاء أحدكم الجمعة فليغتسل " وهو كذلك في المسند 4/4466 و 5083 و 5169 و 5/5311 و 5828 والبخاري: الجمعة، باب فضل الغسل يوم الجمعة 837 ومسلم: الجمعة (أوائله) 844 و 845. وانظر البخاري 854 و 877.
[2] تحيّر (بضم الراء): مضارع خففت منه إحدى تاءيه وأصله تتحير، يقال: حار يحار وتحير يتحير (انظر القاموس المحيط).
[3] الشقاوة والشقوة (بفتح الشين فيها وكسرها) والشقا: الشقاء.
[4] سورة الأعراف: 188.
[5] سورة المائدة: 25.
[6] سورة طه: 12.
[7] هذا يعني أن يوحد المرء ربه سبحانه، ويفرده بالتوجه والخشية والعبادة، ولكنه ليس يعني أن حب المرء لرسول الله صلى الله عليه وسلم غير واجب، فإن المرء لا يؤمن حتى يكون صلى الله عليه وسلم أحب إليه من ماله وولده ونفسه التي بين جنبيه، وليس يعني أيضا ألا يحب المرء أهله أو ألا يرعاهم، فمن الشر أن يضيع المكلف مَن يقوت، وخير العباد هو خيرهم لأهله، وهو فيهم راع ومسؤول عنهم، وبحبهم وبحب سائر المسلمين يتقرب إلى الله تعالى الذي يقول: "حقت محبتي للمتحابين فيّ.." وفي رواية: "وجبت محبتي للمتحابين فيّ.." [ الإتحافات: ص49و 70].
[8] سورة طه: 17 -18.
[9] .سورة طه: 18
[10] سورة طه: 19-20.
[11] .سورة طه: 21
[12] سورة التوبة: 51.
[13] أخرجه العسكري عن علي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقول الله تعالى: "ما من مخلوق يعتصم بمخلوق دوني إلا قطعت أبواب السموات والأرض دونه، فإن دعاني لم أجبه، وإن سألني لم أعطه، وما من مخلوق يعتصم بي دون خلقي إلا ضمنت السموات رزقه، فإن سألني أعطيته، وإن دعاني أحببته، وإن استغفرني غفرت له " [ كنز العمال (الرسالة) 3/8512]. ورواه ابن المبارك في الزهد عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من أصابته فاقة فأنزلها بالناس لم تسد فاقته، ومن أنزلها بالله تبارك وتعالى أوشك الله له بالغنى إما موتاً عاجلاً، أو غنى آجلاً " [ الزهد (تصوير بيروت) : باب ما رواه نعيم بن حماد في نسخته زائداً على ما رواه المروزي عن ابن المبارك ص 34 رقم الحديث 132] وفي رواية: " من نزلت به حاجة فأنزلها بالناس.." [ كنز 6/16781 عن ابن جرير ي تهذيبه، والطبراني في الكبير، وأبي نعيم في حلية الأولياء والبيهقي في شعب الإيمان].
[14] الإتحافات السنية بالأحاديث القدسية لزين الدين المناوي (بيروت) ص 99 رقم الحديث 229. وروى الغزالي بعضه في الإحياء (دار المعرفة) 4/244.
[15] الترغيب والترهيب للحافظ المنذري (الترغيب في الفراغ للعبادة) 4/24 رقم الحديث 4632 وقال: رواه الطبراني في الكبير والأوسط، والبيهقي في الزهد. ومجمع الزوائد (الفكر) 10/432 برقم 17816 وقال: "رواه الطبراني في الكبير والأوسط ". وكنز العمال 3/6077 وحلية الأولياء 1/227. كلهم عن أبي الدرداء رضي الله عنه. وانظر بهذا المعنى الترغيب والترهيب: الترغيب في الفراغ للعبادة والإقبال على الله تعالى، والترهيب من الاهتمام بالدنيا والانهماك عليها 4/23 وما بعدها.
[16] في الطبقات الكبرى للشعراني (الفكر) 1/28: عامر بن عبد الله بن قيس. وقال النبهاني: " عامر بن عبد الله المعروف بابن عبد قيس.. مات في خلافة معاوية رضي الله عنه " [ جامع كرامات الأولياء 2/134].
[17] الفضيل بن عياض التميمي (105 -187 هـ).
[18] سورة البقرة: 156.
[19] سورة طه: 24.
[20] سورة القصص: 68.
[21] سورة فاطر: 2.
[22] سورة الأنعام: 17.
[23] سورة التوبة: 51.
[24] سورة الطلاق: 3.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى